دمشق    21 / 08 / 2018
الحلم الممنوع.. بقلم: د. ندى الجندي  عودة إلى دفاتر «أستانا»: موسكو تشدِّد على «محاربة النصرة»  إسرائيل و«شماعة» تحميل السلطة عرقلة التهدئة  العام الدراسي في موعده... لكن «الأونروا» تفقد ذاكرتها!  ابن سلمان هارِباً من المأزق: اعتقالات إضافية ومحاكمات سرية قريباً  «توتال» تغادر «بارس»: الصين بديل إيران الجاهز  مفاتيح تحرير إدلب.. بقلم:عمر معربوني  عندما تبدأ المعركة لن يجد المسلحون مكاناً للاختباء !  لأسباب صحية .. إغلاق أهم محلي حلويات وشاورما في دمشق  المال السعودي لتمديد الحرب على سورية…!.. بقلم: جمال محسن العفلق  غلاء فاحش وغير منطقي..كلفة إكساء الشقق السكنية أغلى من تكلفة بناءها!  ترامب على استعداد لرفع العقوبات عن روسيا ولكن بشرط  هل بدأت السعودية بالعودة للنهج التقليدي؟  واشنطن بوست: ستة أسابيع تفصلنا عن انهيار اقتصادي عالمي  خسائر كبيرة في صفوف المرتزقة وكسر 3 زحوف لهم في عسير  ايران تزيح الستار عن مقاتلة حربية حديثة محلية الصنع  اختفاء عاملة فلبينية في الكويت يهدد باندلاع أزمة جديدة مع مانيلا  دخول أكثر من 80 ألف ياباني المستشفى جرّاء الحر  نزوح 4 آلاف شخص عن إدلب إلى حماة شمال غربي سورية  هادي: المعركة الأخيرة شارفت على النهاية  

أخبار عربية ودولية

2018-01-07 19:39:55  |  الأرشيف

العبادي: محاولات البعض لإثارة الجيش ضد الحشد الشعبي فشلت

صرح رئيس الوزراء حيدر العبادي، إن محاولات البعض لإثارة الجيش ضد الحشد الشعبي فشلت، فيما أشار إلى أن الحكومة لن تتمكن من تقديم الخدمات بوجود الفاسدين.
 
وقال العبادي خلال حضوره كرنفال "النصر الكبير" في النجف، "لا ينبغي أن ننسى تضحيات العراقيين ونستفيد من هذا الدرس القاسي، ويجب أن نبدأ الأعمار والبناء، كما يجب أن تكون مسؤولية المسؤول خدمه الناس"، لافتاً إلى أن "الحرب استنزفت الكثير من ميزانية البلد، والعراقيين بوحدتهم انتصروا". بحسب "السومرية نيوز".
 
وأضاف العبادي، "انتصرنا على محاولات الانفصال وتعاملنا مع العراقيين بنفس الدرجة ولا نفرق بينهم، ويجب على المسؤولين التعامل مع العراقيين هكذا، لاسيماً وأن إنصاف الجميع أساس النجاح والانتصار"، لافتاً إلى أنه "لا ينبغي أن نفرق بين صنوف القوات الأمنية، فالبعض حاول أن يثير الجيش ضد الحشد ولكن فشلوا، فهذه كلها قوات نظامية وتأتمر بأمر القيادة العامة للقوات المسلحة".
 
وتابع العبادي، "اليوم حققنا النصر ولا ينبغي أن ننسى تضحيات العراقيين ونستفيد من هذا الدرس القاسي، ويجب أن نبدأ الأعمار والبناء"، مؤكدا أن "البعض يطالب بتوفير الخدمات فورا إلا أنه "لن نتمكن من تقديمها بوجود الفاسدين".
عدد القراءات : 3550
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider