دمشق    20 / 06 / 2018
الرئيس الأسد والسيدة أسماء يستقبلون عدد من بنات وأبناءالشهداء المتفوقين في الشهادة الاعدادية  محمد بن سلمان و صهر ترامب كوشنر يبحثان التسوية بين إسرائيل وفلسطين  رئيس جنوب السودان يلتقي زعيم المتمردين لإنهاء الحرب الأهلية في البلاد  اعتراف إسرائيلي جديد بفشل "القبة الحديدية"  ترامب يتخذ أمرا تنفيذيا جديدا بشأن "عائلات المهاجرين"  وسط احتدام المعركة... عبد الملك الحوثي يكشف عن "عرض جديد"  طهران: أنف ترامب سيمرغ في تراب الشرق الأوسط  موسكو: "ثلاثية أستانا" أكدت للمبعوث الدولي سعيها لإطلاق اللجنة الدستورية السورية  مونديال2018: كوستا يقود إسبانيا لفوز صعب على إيران  قوات هادي تستعيد عقبة القنذع شرق البيضاء  شويغو: الناتو يرفع قدراته القتالية بالقرب من الحدود مع روسيا بمقدار 7 مرات  ارتقاء شهيد واصابة 10 مدنيين بجروح في اعتداء بالقذائف على قرية جبا بريف القنيطرة  موسكو: خروج واشنطن من مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تجاهل لهيئة الأمم المتحدة  الأمين العام للأمم المتحدة يدعو لتوفير الظروف الملائمة لعودة المسيحيين إلى العراق وسورية  الاتحاد الأوروبي يقر رسوما إضافية على بعض الواردات الأمريكية  الآثار والمتاحف: نعد ملفاً عن الآثار المسروقة من قبل الإرهابيين لتقديمه إلى اليونسكو والانتربول  الجيش التركي يعلن مقتل 10 مقاتلين أكراد في غارات جوية على شمال العراق  مونديال 2018: سواريز يطيح بالسعودية ومصر من المونديال  الجيش يحرر مساحة تزيد على 4500 كم مربع من البادية السورية بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي “داعش”-فيديو  

أخبار عربية ودولية

2018-01-08 12:23:37  |  الأرشيف

ماكرون: لا يمكن أن يكون طريق الحرير في اتجاه واحد

قال إيمانويل ماكرون الرئيس الفرنسي إنه لا يمكن أن يكون طريق الحرير في اتجاه واحد مضيفاً يجب أن تعمل الصين وأوروبا سوياً بشأن مبادرة "الحزام والطريق" التي أطلقتها بكين.
 
ويقوم ماكرون زيارة رسمية للصين اليوم الاثنين 8 يناير / كانون الثاني بدأها من مدينة شيان التي كانت نقطة البداية الشرقية لطريق الحرير القديم وفقاً لوكالة "رويترز" التي أشارت إلى قوله: طرق الحرير القديمة لم تكن صينية فقط. ولا يمكن أن تقوم إلا على المشاركة
 
مضيفاً إذا كانت طرقا فلا يمكن أن تكون في اتجاه واحد. وكشفت الصين عن مشروع "الحزام والطريق" عام 2013 لربط الصين عن طريق البر والبحر بجنوب شرق آسيا وباكستان وآسيا الوسطى وبعد ذلك إلى الشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا.
 
وكان الرئيس الصيني شي جين بينغ تعهد في مايو / أيار الماضي بتخصيص 124 مليار دولار للخطة التي تقول بكين أن هدفها نشر الرخاء بينما تعتبرها دول غربية خطة صينية لتعزيز نفوذها.
 
ولفتت رويترز إلى أن ماكرون تعهد بزيارة الصين كل عام مشيراً إلى أن تنفيذ المشروعات الصينية الجديدة سيصب في مصلحة الجميع إذا اعتمدت على روح التعاون معرباً عن أمله بناء علاقات جديدة بين الاتحاد الأوروبي والصين استنادا إلى علاقات متوازنة.
 
وأضاف جئت لأقول لكم إن أوروبا قد عادت وأنها تتبنى موقفاً موحداً ومستعدة للتعاون مع الصين بعد مواجهة أزمات وركود اقتصادي على مدى سنوات.
 
 
عدد القراءات : 3519
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider