دمشق    21 / 06 / 2018
كيم ينهي زيارته لبكين: نحن أسرة واحدة!  جمهورية لوغانسك الشعبية تتهم القوات الأوكرانية بقصف أراضيها مرة واحدة خلال اليوم الماضي  واشنطن تهدد بقطع التعاون مع "هيومن رايتس ووتش"  الجيش يقضي على مجموعة كاملة من إرهابيي "داعش" في بادية السخنة ويدمر تحصينات للإرهابيين ويقضي على عدد منهم بريف درعا  اعتداءات إرهابية بالقذائف على درعا والقنيطرة  مقتل أربعة يمنيين في غارات لطيران العدوان السعودي على صعدة  لافروف: لا نثق بأي معلومات تصدر من تقارير الأمم المتحدة بشأن الأوضاع في سورية  الكرملين يؤكد زيارة بولتون إلى موسكو  مشروع ثوري في تونس.. "المساواة في الإرث وعدم تجريم المثلية الجنسية وإلغاء عقوبة الإعدام"  ماذا يعني وصول أقوى راجمات الصواريخ إلى درعا السورية  واشنطن تحضر لحرب طائفية قادمة  سيناء 2018" مستمرة.. الجيش المصري يعلن تصفية 32 إرهابياً  المحكمة الاتحادية العراقية: إعادة فرز الأصوات يدويا لا يتعارض مع الدستور  العراق متفائلة وواثقة من توصل "أوبك+" إلى اتفاق  البرلمان الأوكراني يصادق على قانون رئاسي يعزز سعي الانضمام إلى الناتو  لافروف: تقارب موسكو وواشنطن خير للعالم أجمع  بعد فراغ قرابة عامين … معاون وزير جديد لشؤون الإيرادات العامة في «المالية»  ماي تثير حفيظة وزارة دفاعها بعد تشكيكها بقدرات بلادها العسكرية  إيران ترسل حاملة مروحيات ومدمرة إلى مضيق باب المندب  قضية اللاجئين والتعاون الاقتصادي على جدول أعمال ميركل في بيروت  

أخبار عربية ودولية

2018-01-10 13:51:48  |  الأرشيف

وساطة لحل الأزمة بين الحكومة العراقية وإقليم كردستان

ألمح النائب عن التحالف الكردستاني عبد القادر محمد إلى وساطة لحل الأزمة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان.
 
وأوضح محمد أن وفد الأحزاب الكردية الذي زار بغداد قبل وقت قصير والتقى برئيس الحكومة الاتحادية حيدر العبادي لتكوين ولبناء علاقات حزبية قائلاً: صحيح أن أعضاء الوفد يطالبون مطالب الكردي بالنسبة لرواتب الموظفين ومستحقات الإقليم لكن كشكل رسمي ممكن أن يأخذوا الوعود من المركز.
 
وتدارك محمد لكن لا تعتبر المباحثات والمطالب اتفاقات رسمية بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان بوساطة الوفد الذي لهذا يعتبر أو يسمى وساطة حميدة لتطييب العلاقة بين الحكومتين.
 
وعن فحوى المطالب أفاد محمد بأنه لا يمتلك فحوى ونص ما تقدم به وفد الأحزاب الكردية مرجحاً إلى أنهم طالبوا بحصة تكفي لمصاريف الإقليم لأن المحددة في الموازنة الاتحادية بـ12.67 معتمدة على نسبة السكان لكنها مخالفة لما ينص عليه الدستور.
 
واختتم النائب عن التحالف الكردستاني عضو اللجنة المالية في البرلمان العراقي حديثه معتبراً الوعود بصرف رواتب موظفي إقليم كردستان وقوات البيشمركة من قبل الحكومة الاتحادية مجرد ترويج إعلامي وتمديد للوقت ولن يتم ذلك إلا بالاتفاق بين الحكومتين.
 
الجدير بالذكر أن الأزمة قائمة بين بغداد وإقليم كردستان منذ إجراء الأخير استفتاء الانفصال في 25 سبتمبر/ أيلول العام الماضي الأمر الذي أغضب بغداد ودفع إلى تحرك عسكري في استعادة مناطق متنازع عليها دستورياً بين الجانبين في شمال البلاد.
 
وتتضمن الأزمة مشاكل عدة على رأسها إدارة المناطق المسماة "متنازع عليها" وفق المادة 140 من الدستور وأبرزها كركوك التي تعتبر أغنى مدن العراق نفطياً بالإضافة إلى إدارة المنافذ الحدودية ومستحقات قوات البيشمركة والموظفين في الإقليم وحصته من الموازنة الاتحادية.
عدد القراءات : 3440
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider