دمشق    22 / 01 / 2018
وزير خارجية تركيا: كل من يعارض العملية العسكرية في عفرين يأخذ جانب الإرهابيين  الناتو: تركيا تطلع حلف الأطلسي على مجريات عملية "غصن الزيتون" في عفرين  إيران تدعو تركيا للحفاظ على وحدة سورية خلال عملية عفرين وألا تكون لها أطماع هناك  الجبير: إيران تتدخل في شؤون دول المنطقة  4 دول أوروبية بصدد الاعتراف بفلسطين  بنس: وجودنا في سورية يهدف إلى تحجيم الدور الإيراني .. وملتزمون بحل الدولتين لانهاء الصراع الفلسطيني- الاسرائيلي  واشنطن تدعو أنقرة إلى ضبط النفس خلال عملياتها العسكرية في عفرين  أهداف وتداعيات الحملة التركية على عفرين  الجيش يستعيد السيطرة على قرى حجيلة وطوطح وعنيق وباجرة بريف حماة  الأمن التونسي يقتل الأمير الجديد لتنظيم القاعدة  مقتل جنديين سعوديين برصاص أنصار الله في نجران جنوب غربي السعودية  لافروف: أعضاء بالكونغرس الأمريكي يقرون بالوضع غير الصحي للعلاقات مع روسيا  نتنياهو للرئيس الفلسطيني: لا بديل عن الدور الأمريكي في قيادة عملية السلام  الرئاسة التركية: تركيا ليست مهتمة باحتلال أي جزء من سورية  هيئة التفاوض السورية تلتقي لافروف في موسكو  فلسطينيون يحرقون صور نائب الرئيس الأمريكي  ما يسمى "الائتلاف السوري المعارض" يؤكد دعمه لمعركة عفرين  دورية إسرائيلية تخترق الأراضي اللبنانية وتحاول خطف مواطن  مجلس الأمن يبحث الاثنين الهجوم التركي على عفرين  

أخبار عربية ودولية

2018-01-12 05:48:48  |  الأرشيف

بوتين: الداهية كيم ربح الجولة!

في تعليقٍ على الأوضاع المستجدة في شبه الجزيرة الكورية، وصف فلاديمير بوتين، كيم جونغ أون، بأنه «فاز بالمواجهة مع كوريا الجنوبية والغرب بشأن برنامجيه النووي والصاروخي، وحقق هدفه الاستراتيجي». بدورها تواصل واشنطن استعداداتها لبحث الجهود الديبلوماسية الكورية، في لقاءٍ على المستوى الوزاري في كندا الأسبوع المقبل
وصف الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، نظيره الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، بـ«الداهية والناضج الذي ربح هذه الجولة». وفي تعليق على الأوضاع في شبه الجزيرة الكورية، قال إن كيم «حقق هدفه الاستراتيجي: لديه شحنة نووية، لديه صاروخ بعيد المدى ــ حتى 13 ألف كيلومتر، قادر على الوصول إلى أية نقطة من الكرة الأرضية، أو بأي حال ــ أي نقطة على أرض عدوه المحتمل».
ولفت بوتين خلال لقاءٍ مع صحفيين روس، أمس، إلى أن «كوريا الشمالية طورت صواريخ قوية، لكنها تريد الآن تهدئة الأوضاع»، مؤكداً أن «لا يمكن حل الأزمة إلا من خلال المحادثات».
وبعد اجتماع وفدي الكوريتين في 9 كانون الثاني الجاري، قال مكتب رئيس كوريا الجنوبية، مون جاي إن، إن الرئيس الصيني، شي جين بينغ، رحّب بالتقدم الأخير الذي أحرزته المحادثات، وذلك خلال مكالمة هاتفية مع الأول. وأعلن البيت الأزرق في سيول، أمس في بيانٍ له، أنه خلال المكالمة التي استمرت 30 دقيقة، عبّر شي عن مساندته لموقف مون من أن «التقدم في المحادثات الكورية يجب أن يسير بالتوازي مع نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة». وأضاف البيان: «اتفق الرئيسان على تعزيز الاتصالات الاستراتيجية والتعاون».
كذلك، رحب مجلس الأمن الدولي بالمحادثات، معرباً عن أمله في أن تمهد هذه الخطوة الطريق أمام جعل شبه الجزيرة الكورية خالية من السلاح النووي. وقال مندوب كازاخستان لدى الأمم المتحدة، خيرت عمروف، الذي تتولى بلاده الرئاسة الشهرية لمجلس الأمن في تصريحٍ أمس، إن «مجلس الأمن يرحب بالخطوات والاتصالات التي جرت بين سيول وبيونغ يانغ»، وهو الأمر الذي أكده السفير السويدي، أولوف سكوغ، أيضاً.
يُذكر أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أعلن أول من أمس، أنه «منفتح بشروط على إجراء مباحثات مباشرة بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، وذلك خلال محادثة هاتفية بينه وبين نظيره الكوري الجنوبي».
بدورها، قالت وزارة الخارجية الأميركية إن الوزير ريكس تيلرسون، سيحضر اجتماعاً لعدد من وزراء الخارجية في كندا الأسبوع المقبل لبحث الجهود الدبلوماسية الخاصة بشبه الجزيرة الكورية. وأضافت الوزارة في بيانٍ أن «كندا ستستضيف لقاء فانكوفر لوزراء الخارجية عن الأمن والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية»، مشيرة إلى أنه سيبدأ يوم الاثنين ويستمر حتى الأربعاء.
وذكر البيان أن اللقاء «ستشارك فيه دول من مختلف أنحاء العالم لإظهار التضامن الدولي ضد برامج كوريا الشمالية (للأسلحة) النووية والصواريخ الباليستية، وهي برامج خطيرة وغير قانونية». وأضافت الوزارة أن وزير الدفاع الأميركي، جيمس ماتيس، سيحضر مأدبة عشاء في افتتاح الاجتماعات يوم الاثنين المقبل.
 

عدد القراءات : 3446

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider