دمشق    16 / 07 / 2018
الإنتربول يبدأ عملية واسعة النطاق لمكافحة الإرهاب في موانئ البحر المتوسط  الخارجية الأمريكية تجري محادثات مع تركيا لبيع صواريخ باتريوت  ضابط يمني: سيطرة "أنصار الله" على الحديدة وانحسار القتال في المناطق الجبلية  مقتل سبعة وإصابة آخرين بغارات تحالف العدوان السعودي على الحديدة  اختتام اللقاء الثنائي بين بوتين وترامب وبدء الاجتماع الموسع  الرئيس بوتين: موسكو وواشنطن تستطيعان التعاون لحل الأزمة في سورية  قتلى وجرحى في هجوم لجماعة "أنصار الله" في البيضاء  شهداء وجرحى في عدوان جديد لـ “التحالف الأمريكي” على المنازل بريف البوكمال  استشهاد مراسل قناة سما في معارك القنيطرة  لافروف يلتقي بومبيو في هلسنكي  ماي تكشف تفاصيل حديث "سري" جرى مع ترامب  واشنطن تتجاهل مناشدات أوروبا.. وبروكسل تسن قانونا لتعطيل عقوباتها  إيران تقدم شكوى لمحكمة العدل الدولية ضد الولايات المتحدة  أمريكا ستدرس إعفاءات من العقوبات الإيرانية في "حالات معينة"  الحكومة الألمانية ترحب بالقمة الروسية الأمريكية  سياسة التطبيع مستمرة… وفد سعودي يزور كيان الاحتلال الإسرائيلي لشراء "القبة الحديدية"  أردوغان وترامب يؤكدان أن تطبيق خارطة الطريق في منبج ضروري لحل الأزمة السورية  هل هناك فرصة للإنجاب بعد التّعافي من السّرطان؟!  كلينتون تشكك في ولاء ترامب وأهليته للقاء بوتين: "هل تعرف لمصلحة أي فريق تلعب؟"  

أخبار عربية ودولية

2018-01-13 04:37:09  |  الأرشيف

ترامب «يبتلع» كلامه عن دول أفريقية ولاتينية: لهجتي قاسية!

نفى دونالد ترامب ما نقلته وسائل إعلام أميركية حول استخدامه عبارات مسيئة عن دول أفريقية وأميركية لاتينية، بعدما أثار الخبر غضباً عارماً في الولايات المتحدة ولدى الأمم المتحدة والدول المعنية

لمح الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إلى أنه لم يستخدم العبارات المسيئة التي أثارت غضب الأمم المتحدة ودفعتها إلى وصف كلامه بأنه «عنصري». وذلك بعدما ضجّ أمس خبر تهجمه على دول أفريقية وأميركية لاتينية.

وكانت صحيفة «واشنطن بوست» الأميركية أول من ذكر الخبر أول من أمس، إذ قالت إن «الملياردير الجمهوري (ترامب) استقبل في مكتبه عدداً من أعضاء مجلس الشيوخ؛ بينهم الجمهوري ليندسي غراهام، والديموقراطي ريتشارد دوربن، للبحث في مشروع يقترح الحد من لمّ الشمل العائلي وممن يسمح لهم بدخول القرعة على البطاقة الخضراء. في المقابل، سيسمح الاتفاق بتجنب طرد آلاف الشبان الذين وصلوا في سن الطفولة إلى الولايات المتحدة».

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تسمّها أن ترامب سأل خلال المناقشات «لماذا يأتي كل هؤلاء الأشخاص القادمين من حثالة الدول إلى هذا البلد؟». وأضافت أن ترامب كان يشير بذلك إلى «دول أفريقية وإلى هاييتي والسلفادور»، موضحاً أن «الولايات المتحدة يجب أن تستقبل بدلاً من ذلك مواطنين من النروج... وسأل الرئيس أيضاً لماذا نحتاج إلى مزيد من الهايتيين؟».
وسرعان ما ردّ على هذه الاتهامات، إذ لمح أمس في تغريدة على «تويتر» إلى أنه لم يستخدم الكلمات المنسوبة إليه تماماً، وكتب أن «اللهجة التي استخدمتها في الاجتماع كانت قاسية، لكنني لم أستخدم هذه الكلمات». أما البيت الأبيض، فلم يعترض على هذه التصريحات ولم ينفِ أن يكون الرئيس قد أدلى بها.
إلا أن السيناتور الديموقراطي ديك دوربن، أكد أمس أن «ترامب استخدم مرات عدة عبارة حثالة، في كلامه عن دول أفريقية وأميركية لاتينية، خلال اجتماع حول الهجرة الخميس في البيت الأبيض». وأضاف: «قال تلك الكلمات الوضيعة والفظة، واصفاً البلدان التي جاؤوا منها بأنها حثالة... إنها الكلمة عينها التي استخدمها الرئيس، ليس مرة واحدة وإنما مراراً».
وتعقيباً على الخبر، قالت الأمم المتحدة إن تصريحات ترامب «صادمة ومعيبة» و«عنصرية».
على صعيد متصل، ندد الاتحاد الأفريقي بالعبارات المنسوبة إلى الرئيس الأميركي. وقالت المتحدثة باسم رئيس الاتحاد الأفريقي موسى فقي إن العبارات المنسوبة الى ترامب تمثّل شذوذاً عن «السلوك المقبول» وتثير الغضب.



 

عدد القراءات : 3543
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider