دمشق    26 / 05 / 2018
"أنصار الله" تشن غارات على مطار أبها جنوب غربي السعودية  الخارجية تسلم سفيري روسيا وايران بدمشق لائحة بأسماء أعضاء لجنة مناقشة الدستور الحالي  حاكم مصرف سورية المركزي يوجه البنوك بعدم تعقيد عمليات التعرف على العملاء  بيونغ يانغ تطلع البعثات الدبلوماسية لديها على عملية تفكيك موقعها النووي  عقد لقاء قمة ثاني بين زعيمي الكوريتين  وزير الدفاع الإيراني: لن نتفاوض مع أحد حول قدراتنا الصاروخية والدفاعية  الرئيس الاسد يعفي رئيس مجلس مدينة درعا من منصبه  الجهات المختصة تسوي أوضاع عشرات المسلحين وتواصل تطهير ريف حمص الشمالي من مخلفات الإرهابيين  ماكين يعترف أخيرا بأن الحرب على العراق كانت خطأ  19 قتيلا وأكثر من 128 ألف متضرر من الأمطار في سريلانكا  حكم نهائي بحجب "يوتيوب" لمدة شهر في مصر  المجلس الأعلى للدولة في ليبيا يكشف نقاط الخلاف والتوافق في المبادرة الفرنسية  هجوم عسكري بطائرة دون طيار قرب مطار أبها في السعودية  "الليرة" التركية: هل تلوي أمريكا ذراع أردوغان؟  كيف يمكن تطبيق النموذج الليبي على كوريا الشمالية؟  البيت الأبيض: سنبعث فريقا إلى سنغافورة للتحضير للقمة المحتملة بين ترامب وكيم  حكم نهائي بحجب "يوتيوب" لمدة شهر في مصر  داعش يهاجم الحشد وحوّاماتٌ أمريكيّة تهبط بمناطق سيطرة داعش في تل صفوك  ماكين يعترف: الحرب على العراق كانت خطأ  

أخبار عربية ودولية

2018-01-23 12:49:30  |  الأرشيف

هادي يجري مشاورات حول تعديلات في الحكومة اليمنية..ويوجه رسالة غير مسبوقة إلى الإمارات

 
قال مصدر مقرب من الحكومة اليمنية برئاسة بن دغر إن الرئيس عبد ربه منصور هادي بجري مشاورات في الوقت الراهن من أجل إعادة تشكيل الحكومة بما يتوافق والوضع الراهن الذي تمر به البلاد.
 
وأضاف المصدر أن التعديلات الوزارية تتزامن مع المطالبات الشعبية بإقالة الحكومة ومطالبات المجلس الانتقالي. وأشار المصدر إلى أن المعلومات المتاحة حتى الآن لم تحدد نسبة التعديلات في الحكومة الحالية في اليمن والحقائب الوزارية التي سوف تطالها التعديلات.
 
وكان المجلس الانتقالي في جنوب اليمن والمشكل في بداية مايو/أيار من العام الماضي قد أصدر بياناً أمهل فيه الرئيس هادي أسبوعاً لإقالة الحكومة الحالية بقيادة بن دغر وتشكيل حكومة حرب وتقليص عدد الوزارات التي تجاوز عددها 37 وزيراً لتصبح 12 وزارة بالحد الأقصى على أن يتولى المحافظين إدارة بقية المناطق.
 
وفي سياق متصل أكد مصدر حكومي يمني رفيع أن الرئيس عبد ربه منصور هادي امتنع عن ممارسة أي نشاط رسمي احتجاجاً على تهديدات المجلس الانتقالي في عدن لأعمال الحكومة الشرعية في المدينة.
 
وأكد المصدر أن الرئيس امتنع عن ممارسة أي نشاط احتجاجاً على دعم الإمارات العضو في التحالف العربي للمجلس الانتقالي الجنوبي الذي هدد يوم أمس بإسقاط حكومة بن دغر خلال أسبوع.
 
وأضاف المصدر: أن لقاء نائب الرئيس علي محسن الأحمر مع قادة الأحزاب والقوى السياسية اليمنية في العاصمة السعودية الرياض لبحث تشكيل ائتلاف سياسي واسع كان من المقرر أن يعقده الرئيس عبدربه منصور هادي لإطلاعهم على التطورات الميدانية على الصعيد السياسي والعسكري.
 
وكان علي محسن الأحمر نائب الرئيس اليمني الأخ غير الشقيق للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح أعلن انضمامه لقوات الرئس اليمني عبد ربه منصور هادي بعد ثلاثة أسابيع من مغادرته العاصمة صنعاء.
 
من جانبه قال الدكتور حسين لقور المحلل السياسي في جنوب اليمن أن المجلس الانتقالي والرئيس هادي ليسوا في حالة عداء بل كل ما صدر عن المجلس يؤكد دعمه للرئيس والتحفظ على آداء الحكومة.
 
وأضاف المحلل السياسي أن صراع الجنوبيين مع الحكومة التي يقودها "بن دغر" وليس مع الرئيس هادي.
 
وأكد لقور أن الجنوبيين سيكونون سند للرئيس هادي في حال ما انقلب الشمال عليه ويجب أن نعلم أن معظم وسائل الإعلام التي تتحدث باسم الرئيس والحكومة سواء كانت في عدن أو خارجها يسيطر عليها الإخوان المسلمين وبالتالي هم من يركبون الأخبار ويختلق التغريدات ويوجهون الأمور في الإتجاه الذي ريدون فلهم خبرة طويلة في هذا السياق.
 
ونفي المحلل السياسي ما تردد عن امتناع هادي عن العمل منوهاً إلى أنه رجل عسكري ولم يعرف عنه مثل تلك الأمور من قبل والخطأ الكبير الذي وقع فيه هادي أنه سلم أمور الدولة كلها لقوى الإصلاح اليمني وهو كشخصية عامة يخطىء ويصيب.
 
وحول مصير المهلة التي منحها المجلس الانتقالي للرئيس هادي لإقالة الحكومة قال لقور المهل السياسية ليست مواعيد مقدسة ومن أصول العمل السياسي ألا تضع نفسك في موقع واحد لا بديل عنه ولهذا جاء بيان المجلس الانتقالي متوازن وسياسي وعقلاني بدرجة عالية جداً.
 
وعن ما يثار حول علاقة المجلس بدولة الإمارات قال لقور إن الحراك الجنوبي سبق الحرب الحالية بسنوات وتحول هذا الوجود فيما بعد إلى قوات عسكرية قاتلت للدفاع عن الجنوب وفي النهاية "في السياسة لا عدو دائم ولا صديق دائم".
عدد القراءات : 3489
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider