دمشق    20 / 09 / 2018
صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  السيدة أسماء الأسد تستقبل أصحاب مشاريع متميزة للاطلاع على ما قدموه عن قرب وبحث سبل دعمهم  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  الجيش اللبناني يعتقل مطلوبا متورطا في تفجير السفارة الإيرانية ببيروت  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  سجن مهاجر سوري 5 سنوات لاشتباكه مع الشرطة المجرية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا  دراسة: عنصر كيميائي في دخان السجائر قد يضر بالإبصار  بمشاركة 14 دولة.. مهرجان خطوات السينمائي الدولي الاثنين القادم  موسكو ستتخذ الخطوات اللازمة لمواجهة أي تهديدات تستهدف قواتها  إيغلاند: روسيا وتركيا أبلغتا الأمم المتحدة حول مستجدات اتفاق إدلب  "المحار" يعالج السرطان دون آثار جانبية!  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  

أخبار عربية ودولية

2018-02-04 11:12:17  |  الأرشيف

روحاني: يجب رفع مستوى القدرات الوطنية وواشنطن تهدد الآخرين بوقاحة

شدد الرئيس الإيراني حسن روحاني على أن بلاده لا ترغب في الحصول على أسلحة الدمار الشامل، مؤكدا أن واشنطن تهدد الآخرين بوقاحة.

وقال روحاني، خلال كلمة ألقاها في افتتاح 10 مراكز ثقافية ومتاحف، إن " الأمريكيين يتشدقون بالسلام فيما يهددون الآخرين بالأسلحة النووية بوقاحة".

وشدد روحاني "استنادا إلى فتوى الإمام خامنئي، والأعراف والقوانين الدولية فإن طهران لا ترغب في الحصول على أسلحة الدمار الشامل"، متابعا "يجب رفع مستوى القدرات الوطنية، والقدرات الدّفاعية تشكل جزءا من هذه المكونات".

من جهته قال الناطق باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أمس السبت إنّ أي تدخل في شؤون إيران الداخلية من قبل أي طرف سيواجه برد قاطع مضيفاً أنّ فرنسا ليست مستثناة من ذلك.

وقال قاسمي "أكّدنا مراراً أنه لن نسمح لأي أحد بالتدخل في القضايا الدفاعية لإيران"، موضحاً أنّ الصراخ الأمريكي وأحياناً الأوروبي فيما يخص النفوذ الإيراني والصواريخ الإيرانية هو للضغط عليها للتراجع بعد أن شعروا بالقلق إزاء تقدم طهران، وإمكانية تقدمها أكثر، كما أن الاتفاق النووي ليس إلا ذريعة لتحقيق إجماع دولي ضدنا.

وتابع أنّ دولاً كثيرة باتت مؤمنة أنه لا يمكن الثقة بأمريكا فيما يخص تعهداتها الدولية والثنائية، مشدداً على أنّه إذا كانت أمريكا تريد مواصلة طريق تقويض الاتفاق النووي فعليها أن تتحمل أعباء ذلك.

عدد القراءات : 3755
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider