دمشق    22 / 06 / 2018
رئيس كوريا الجنوبية: بيونغ يانغ تقوم بإجراءات حقيقية لنزع السلاح النووي  أنقرة: المقاتلون الأكراد سينسحبون من منبج مطلع يوليو/تموز المقبل  التعليم العالي توافق على تسوية أوضاع طلاب الجامعات والمعاهد المحررين من المناطق المحاصرة  وزيرة الدفاع الفرنسية: مواقف ترامب تثير الشك  غارة اسرائيلية تستهدف مطلقي "الحارقات" جنوب قطاع غزة  "أوبك" تقترب من اتفاق على زيادة إنتاج النفط  ميركل: لن نشارك في إعادة إعمار سورية والعراق ما لم يتحقق فيهما الحل السياسي  مونديال 2018: التعادل يحكم موقعة الدنمارك وأستراليا  مونديال 2018: فرنسا تتأهل وتنهي مغامرة بيرو بعرض ضعيف  سورية تشارك باجتماع الجمعية البرلمانية للبحر المتوسط ومفوضية حقوق الإنسان  الجنوب السوري: معركة تحديد المصير  العراق.. «الاتحادية» تقرّ الفرز اليدوي: نحو تغييرات محدودة؟  الاتحاد الأوروبي.. اندماج بطيء.. بقلم: عناية ناصر  ما هي خطة المعركة المرتقبة في الجنوب السوري؟  الاستدارة الكرديّة نحو روسيا: هل تحقّق المطلوب؟!  الكرملين يعلق على احتمال لقاء بوتين وترامب في تموز المقبل  هل ستستعيد دمشق حدودها مع الأردن؟.. بقلم: ميشيل كلاغاصي  التحضيرات الهجوميّة في الجنوب وحلقُ اللّحى في إدلب  إسرائيل تنهي الترتيبات لعدوان جديد على أهل غزة  اجتماع صعب لـ«أوبك» اليوم: «تسوية» تنقذ مشروع زيادة الإنتاج؟  

أخبار عربية ودولية

2018-02-09 07:19:45  |  الأرشيف

بواعث خفية وراء هجوم التحالف الدولي في سورية

أرجع التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية سبب هجومه على حلفاء الجيش العربي السوري إلى رغبته في الدفاع عن حلفائه.
 
إلا أن هناك بواعث أخرى وراء هجوم التحالف في نظر خبراء.
وذكر موقع إخباري روسي أن الخبير أنتون مارداسوف لفت إلى أن التحالف شن هجومه على خلفية مباحثات الحكومة السورية وعشائر محلية تنتمي إلى "قوات سوريا الديمقراطية"، مشيرا إلى أن محاولة الحكومة لاستدراج هذه العشائر تنذر بشق صف "قوات سوريا الديمقراطية" وهو ما لا يريده الأمريكيون الذين يستغلون "قوات سوريا الديمقراطية" لتحقيق أهدافهم في سوريا.
 
وقالت مصادر وزارة الدفاع الروسية إن هدف الأمريكيين الرئيسي الاستيلاء والاحتفاظ بالمقدرات الاقتصادية السورية.
 
وشن التحالف هجومه في منطقة غنية بالنفط والغاز شرقي دير الزور احتلتها الفصائل الكردية بعد عملية "عاصفة الجزيرة". وزعم ممثلو التحالف الأمريكي أن تلك العملية التي دعمتها الولايات المتحدة هدفت إلى تحرير محافظة دير الزور من إرهابيي تنظيم "داعش"، في حين رأى خبراء كثيرون أن واشنطن تسعى إلى احتلال المزيد من الحقول النفطية بأيدي حلفائها لكي تبقى في غير متناول الحكومة السورية وسكان سوريا.
 
وقصف التحالف الدولي، أمس الخميس، قوات رديفة موالية للحكومة السورية شرق نهر الفرات في محافظة دير الزور شرقي البلاد، بعد اتهام قيادة التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، قوات موالية للحكومة في سوريا، بمهاجمة مقر تابع لـ"قوات سوريا الديمقراطية"، أثناء وجود جنود للتحالف بالمقر.
 
ولفتت قيادة التحالف في البيان، إلى أن قواتها هاجمت القوات الموالية للحكومة السورية عقب الهجوم على مقر "قوات سوريا الديمقراطية"، مشيرة إلى أن المهمة الرئيسية للتحالف في سوريا هي محاربة التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها "داعش"، لكن التحالف الدولي "يحتفظ بحق الدفاع عن النفس" في حال تعرض قواته لأي خطر.
عدد القراءات : 3338
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider