دمشق    23 / 02 / 2018
واشنطن تهدد بضرب الجيش السوري مجددا  واشنطن تُرسِلُ دُفعةً جديدةً من التعزيزاتِ العسكريّةِ لقوّات "قسد"  عباس يؤكد أن نتائج فحوصاته في أمريكا مطمئنة  الغوطة الشرقية والتحريض بالدم.. بقلم: حسن عبد الله  قيد التحقيق الحكومي.. سيارات فخمة حديثة في شوارع دمشق؟!  كازاخستان تطالب خلال جلسة مجلس الأمن حول سورية بتطبيق اتفاقات أستانا بدقة  وزير الخارجية التركي: على روسيا وإيران إبداء الحرص على وقف إطلاق النار  هدنة مرتقبة لمدة 4ايام بالغوطة.. وقف القتال بدءا من منتصف الليلة  استشهاد مدني وإصابة 15 آخرين نتيجة اعتداء المجموعات المسلحة بالقذائف على أحياء سكنية بدمشق ودرعا.. والجيش يرد على مصدرها  ماكرون وميركل يحثان بوتين على دعم مبادرة أممية للهدنة في الغوطة الشرقية  معارضون سوريون: عسكريون أمريكيون يستعدون لنقل عناصر "داعش" إلى الغوطة الشرقية  الشرطة الصومالية: وقوع انفجارين ورشقات نارية قرب القصر الرئاسي في مقديشو  الغوطة الشرقيّة.. من المنافسة على "القصر" إلى صراع البقاء  المحلل الأمريكي "جيم لوب": "ترامب" انتهك العديد من الخطوط الحمراء  صواريخ مدمرة تستهدف العاصمة دمشق مخلفة دمارا كبيرا  الجيش السوري يتسلم "تل رفعت" من قوات الحماية الكردية  ترامب: إدارتي من أنجح الإدارات في تاريخ الرئاسة الأمريكية  رئيس مجلس الأمن الدولي: في طريقنا للتوافق حول وقف إطلاق النار في سورية  دبلوماسي أمريكي: التعامل مع روسيا بشأن سورية أصبح أكثر صعوبة  

أخبار عربية ودولية

2018-02-13 14:55:24  |  الأرشيف

أين يختبئ ترامب إذا تعرضت أمريكا لهجوم نووي

تستعد أمريكا لاحتمالات اندلاع حرب نووية منذ عقود، وتنشئ مخابئ عامة لمواطنيها، إضافة إلى مخابئ نووية عالية التحصين للرئيس وكبار القادة العسكريين.

ويمتلك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ملاجئ محصنة يمكنه قيادة الولايات المتحدة الأمريكية من داخلها في حالة الحرب، وفقا لـ"بي بي سي"، التي أشارت في تقرير لها، ، إلى أن ترامب لديه ملجأ بدائي في مدينة "ويست بالم بيتش" في فلوريدا.

ولفتت "بي بي سي" إلى قول كينيث روز، مؤلف كتاب "أمة واحدة تحت الأرض"، أنه لا يمكن لأي ملاجئ مهما كان تحصينها أن تصمد في وجه انفجار نووي.

ويقول روبرت دارلينغ، أحد مشاة البحرية الذي قضى بعض الوقت في ملجأ البيت الأبيض، خلال أحداث الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول عام 2001، إنه لا يسمح إلا لعدد قليل من الأشخاص بالدخول إلى الملجأ الرئاسي، بحسب "بي بي سي".

وأورد التقرير ثلاث مخابئ قال إن الرئيس وعدد من مساعديه يمكن أن يختبئ بها عند اندلاع حرب نووية، منها مخبأ "بيينوت آيلاند"، الذي يتسع لثلاثين شخصا هم الرئيس وعدد من كبار مساعديه.

ولفت التقرير إلى أن مخبأ البيت الأبيض كان مقرا لعمل ديك تشيني، نائب الرئيس الأمريكي في أحداث الحادي عشر من سبتمبر، إضافة إلى مستشارة الأمن القومي، ووزير الدفاع.

والمخبأ الثالث هو مخبأ "ماونت ويذر"، الذي يوجد به غرفة للرئيس ومساعديه، ويوجد به غرفة للصحفيين

عدد القراءات : 3395

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider