دمشق    17 / 08 / 2018
رحلات من المحافظات طيلة أيام معرض دمشق الدولي.. طباعة مليون بطاقة دخول كدفعة أولى بسعر 100 ليرة  هل حان سؤال انهيار السعودية؟.. بقلم: فؤاد إبراهيم  كيم جونغ أون: القوى المعادية تحاول خنق شعبنا عبر الحصار والعقوبات  واشنطن: التعاون مع موسكو متواصل رغم توتر العلاقات  الليرة التركية تعاود الانخفاض مجددا  الذهب يتجه نحو تسجيل أكبر خسارة أسبوعية في أكثر من عام  بوتين يبحث مع ميركل جملة من المشاريع الهامة تهددها بلدان ثالثة  طريق دمشق – عمان غير سالكة مجددًا: مناكفات سياسية ومؤشرات خلافات حدودية  دعوة لمحاصرة قاعدة التنف الأمريكية في سورية  هل يحقق ترامب النبوءة الماركسية؟.. بقلم: ليلى نقولا  الجزائر تطلق حملة لجمع جلود الأضاحي.. لهذا السبب  وزراء 3 دول خليجية يجتمعون لوقف تدهور اقتصاد البحرين  العفو الدولية: هجمات التحالف السعودي في اليمن ترقى إلى جرائم حرب  “الناتو” شمّاعة ترامب لابتزاز حلفائه الأوروبيين.. بقلم: علي اليوسف  تحالف النظام السعودي يواصل عدوانه على اليمن ويقصف صعدة وصنعاء  وحدات الجيش تدمر تحصينات للتنظيمات الإرهابية وتقضي على عدد من أفرادها بريفي إدلب وحماة  روسيا تحتج بشدة على انتهاكات أمريكا للقانون الدولي  ألمانيا تتوصل لاتفاق مع اليونان حول اللاجئين  العراق يدين الضربات التركية على سنجار وينفي وجود تنسيق مع أنقرة  

أخبار عربية ودولية

2018-02-14 04:06:15  |  الأرشيف

طهران: إسقاط الطائرة الإسرائيلية أثبت هشاشة في العدو.. شخصيات لبنانية: بداية مرحلة

نددت كل من موسكو ومنظمة التحرير الفلسطينية بالعدوان الإسرائيلي الأخير على سورية وأكدتا أن من حق دمشق الدفاع عن أرضها، على حين رأت طهران في إسقاط الجيش العربي السوري لطائرة إسرائيلية خلال هذا العدوان، إثباتاً لهشاشة العدو الإسرائيلي وقدراته العسكرية، على حين اعتبرت شخصيات لبنانية أن بداية مرحلة جديدة.
وبحث السفير الروسي بدمشق ألكسندر فيتش كيشناك مع السفير أنور عبد الهادي مدير الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية خلال لقائهما أمس، بحسب وكالة «سانا» للأنباء، آخر المستجدات السياسية وتطورات الأوضاع بالمنطقة والأراضي الفلسطينية المحتلة.
وندد الجانبان خلال اللقاء الذي عقد في مبنى السفارة الروسية بدمشق بالعدوان الإسرائيلي على الأراضي السورية مؤخراً، مؤكدين حق سورية في الدفاع عن أرضها وسيادتها.
كما اعتبر الجانبان، أن مؤتمر الحوار الوطني الذي انعقد في مدينة سوتشي الروسية كان ناجحا بكل المقاييس وأن جميع مخرجاته تؤكد أن الحوار السوري السوري دون تدخل خارجي هو الحل الوحيد لإنهاء الأزمة مع ضمان السيادة السورية.
وتصدت وسائط الدفاع الجوى في الجيش العربي السوري السبت الماضي لعدوان إسرائيلي على بعض المواقع العسكرية الأراضي السورية وأصابت أكثر من طائرة، في حين أقر العدو بإسقاط الدفاعات الجوية السورية طائرة (إف 16) فوق منطقة الجليل بفلسطين المحتلة وإصابة طياريها.
من جانبه أكد رئيس معهد الاستشراق في موسكو الأكاديمي فيتالي نعومكين في حديث لقناة «روسيا اليوم» نقلته «سانا» أمس، أهمية الإنجاز الذي حققه الجيش العربي السوري بإسقاط الطائرة الإسرائيلية، معتبراً أنه فرض الدخول في مرحلة جديدة من قواعد الاشتباك في المنطقة.
بدوره أكد رئيس الدائرة الأولى لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقية في وزارة الخارجية الإيرانية حميد رضا دهقاني أمس، بحسب «سانا»، أن إسقاط الجيش العربي السوري الطائرة الإسرائيلية أثبت مرة أخرى هشاشة العدو الإسرائيلي وقدراته العسكرية.
في الأثناء، أكد الرئيس اللبناني الأسبق إميل لحود في بيان أمس، نقلته «سانا»، أن إسقاط الجيش العربي السوري طائرة للعدو الإسرائيلي يمثل انتصاراً لمحور المقاومة على امتداد وجودها في المنطقة وهزيمة للمشاريع الصهيوأميركية التي تستهدف المنطقة بأسرها.
من جانبه أوضح أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين «المرابطون» العميد مصطفى حمدان أن «سورية بجيشها وشعبها وعقيدتها القومية عازمة على تحقيق النصر»، مشدداً على أن إسقاط طائرة للعدو الإسرائيلي على أرض الجليل المحتل له رمزية في الزمان والمكان.
إلى ذلك، أكد رئيس المجلس التنفيذي في حزب اللـه هاشم صفي الدين في حديث اذاعي أمس، أن إسقاط الجيش العربي السوري للطائرة الإسرائيلية له دلالات كبيرة في الداخل السوري والمنطقة، لافتا إلى أن هذا الجيش حقق إنجازات تعجز الجيوش العربية مجتمعة عن تحقيقها.
بدوره حذر رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النيابية اللبنانية النائب محمد رعد في كلمة له أمس، العدو الإسرائيلي من التمادي في العدوان على لبنان وسورية، مبيناً جهوزية محور المقاومة للتصدي لأي عدوان، في حين أوضح أمين عام حركة الأمة في لبنان عبد اللـه جبري أن إسقاط الطائرة هو بداية لمرحلة جديدة في المواجهة مع الغطرسة الصهيونية.
من جهته، أكد التجمع الإنمائي المستقل والجمعيات الأهلية في الهرمل شمال لبنان في بيان، أن إسقاط الطائرة كشف أن «أسطورة الردع الإسرائيلية تلقت صفعة كبيرة تصل إلى درجة الهزيمة».
وفي السياق، أدان الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب في بيان نقلته «سانا»، العدوان الإسرائيلي على الأراضي السورية، مشيدا بحزم القيادة السورية وبسالة الجيش العربي السوري في التصدي لهذا العدوان، في حين أكد حزب الاتحاد العربي الديمقراطي في سورية في بيان مماثل، أن الجيش بات اليوم يرسم معادلات جديدة للصراع من خلال تصديه الحازم للاعتداءات الإسرائيلية وإسقاط إحدى طائرات العدو.
من جهتهم، أشار أبناء جاليتنا في إسبانيا ورابطة رجال الأعمال السوريين الإسبان، في بيان إلى أن العدوان الإسرائيلي الجبان على سورية يأتي لرفع معنويات التنظيمات الإرهابية التي تندحر يوماً بعد يوم أمام ضربات الجيش العربي السوري.
ولفت البيان إلى أن جيشنا المقدام أكد على مدى ما يقرب من 7 سنوات أنه الحصن المنيع وحامي العرض والشرف والكرامة في وجه المخططات الإمبريالية والصهيونية التي تريد تقسيم المنطقة.
عدد القراءات : 3421
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider