دمشق    23 / 06 / 2018
الجنوب السوري: خيارا الاتفاق والمواجهة العسكرية  فلسطين و«صفقة القرن»: الإعلان بات وشيكاًَ  «أوبك» تقرّ سياسة الإنتاج الجديدة: «تسوية» تمرّر زيادة معتدلة  انتخابات الغد: مصير «تركيا أردوغان»..بقلم: حسني محلي  البعثة السورية تخطف الأضواء في حفل افتتاح دورة المتوسط والفارس المتالق أحمد حمشو يرفع العلم السوري  الجيش الذي لا يُقهر؟!.. بقلم: زياد حافظ  مسلحو درعا يرفضون التسوية.. اغتيالاتٌ بحق أعضاء لجان المصالحة  كيف سيواجه الأميركيون عملية تحرير الجنوب السوري؟.. بقلم: شارل أبي نادر  كرة الثلج تتدحرج: حرب جديدة على غزة؟  تونس ترفع أسعار الوقود للمرة الثالثة هذا العام‭ ‬  بوليفيا تصادر حوالي 174 طنا من المخدرات منذ بداية العام  ظريف يعلن في مقال قائمة ببعض مطالب إيران من أميركا  هذه الدول قد تؤيد رفع العقوبات الأوروبية عن روسيا!  أول جولة تفقدية لرئيس الوزراء المصري الجديد  مساعدات روسية لأهالي كفربطنا في غوطة دمشق الشرقية  الدفاع الروسية: مسلحو جبهة النصرة يهاجمون مواقع للجيش السوري في منطقة خفض التصعيد الجنوبية  قتلى وجرحى في محاولة لاغتيال رئيس وزراء إثيوبيا الجديد  ما هي خطة المعركة المرتقبة في الجنوب السوري؟  الكرملين يعلق على احتمال لقاء بوتين وترامب في تموز المقبل  إسرائيل تنهي الترتيبات لعدوان جديد على أهل غزة  

أخبار عربية ودولية

2018-02-22 15:39:47  |  الأرشيف

لافروف: موسكو عرضت على المقاتلين الخروج من الغوطة الشرقية لكن "النصرة" رفضت

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا مستعدة للنظر في قرار مجلس الأمن لإرساء الهدنة في سوريا، مشيرا إلى أن نظام وقف النار لا يجوز تطبيقه على المنظمات الإرهابية.
 
 وقال الوزير لافروف في مؤتمر صحفي: "القرار الذي يدعوننا لاعتماده… نحن مستعدون للنظر به. لكن لا يجوز ولا بأي شكل من الأشكال أن يطبق على داعش والنصرة".
وأضاف: "لقد اقترحنا صيغة واضحة، تقول إن نظام وقف النار لا يجب أن يطبق على داعش وجبهة النصرة وغيرهما من المجموعات التي تتعاون معهما وتطلق القذائف على دمشق. الشركاء الغربيون، للأسف، لا يرغبون في إقصاء الإرهابيين عن نظام وقف إطلاق النار. وهذه نقطة تثير التساؤلات أيضا".
 
ولفت في الوقت ذاته إلى أن هناك مخاوف من أن هدف مشروع قرار مجلس الأمن حول الهدنة في سوريا هو اتهام دمشق بكل شيء وحماية المقاتلين.
 
وقال لافروف: "عند جمع هذه العوامل التي تحدثت عنها، لدينا إنطباع بأن هدف من يسعى لاتخاذ هذا القرار، دون الأخذ بعين الاعتبار تعديلاتنا التي اقترحناها، ليس مساعدة المجتمع المدني، بل تغيير بؤرة التركيز في الموضوع السوري من ضرورة بدء مفاوضات جنيف استنادا إلى نجاح مؤتمر الحوار الوطني في سوتشي نحو تحميل النظام المسؤولية كاملة، واتهام الحكومة السورية من أجل تمرير ما يسمى بـ "خطة ب"، والتي تتمثل في الإطاحة بالنظام…".
 
وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" أن كلام الوزير لافروف جاء خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الصربي، مبينا أن تنظيم جبهة النصرة الإرهابي والمجموعات المرتبطة به في الغوطة الشرقية يستخدمون المدنيين كدروع بشرية.
 
وأضاف: "يثير قلقنا العميق صيغة مناقشة المواضيع الإنسانية في سوريا التي تهدف إلى توجيه الاتهامات للحكومة السورية وحماية التنظيمات الإرهابية"، مؤكدا أنه لا يمكن أن تشمل أي تهدئة التنظيمات الإرهابية التي تقصف أحياء العاصمة دمشق.
 
عدد القراءات : 3436
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider