دمشق    21 / 08 / 2018
الحلم الممنوع.. بقلم: د. ندى الجندي  عودة إلى دفاتر «أستانا»: موسكو تشدِّد على «محاربة النصرة»  إسرائيل و«شماعة» تحميل السلطة عرقلة التهدئة  العام الدراسي في موعده... لكن «الأونروا» تفقد ذاكرتها!  ابن سلمان هارِباً من المأزق: اعتقالات إضافية ومحاكمات سرية قريباً  «توتال» تغادر «بارس»: الصين بديل إيران الجاهز  مفاتيح تحرير إدلب.. بقلم:عمر معربوني  عندما تبدأ المعركة لن يجد المسلحون مكاناً للاختباء !  لأسباب صحية .. إغلاق أهم محلي حلويات وشاورما في دمشق  المال السعودي لتمديد الحرب على سورية…!.. بقلم: جمال محسن العفلق  غلاء فاحش وغير منطقي..كلفة إكساء الشقق السكنية أغلى من تكلفة بناءها!  ترامب على استعداد لرفع العقوبات عن روسيا ولكن بشرط  هل بدأت السعودية بالعودة للنهج التقليدي؟  واشنطن بوست: ستة أسابيع تفصلنا عن انهيار اقتصادي عالمي  خسائر كبيرة في صفوف المرتزقة وكسر 3 زحوف لهم في عسير  ايران تزيح الستار عن مقاتلة حربية حديثة محلية الصنع  اختفاء عاملة فلبينية في الكويت يهدد باندلاع أزمة جديدة مع مانيلا  دخول أكثر من 80 ألف ياباني المستشفى جرّاء الحر  نزوح 4 آلاف شخص عن إدلب إلى حماة شمال غربي سورية  هادي: المعركة الأخيرة شارفت على النهاية  

أخبار عربية ودولية

2018-02-28 13:32:22  |  الأرشيف

لافروف: مستمرون في دعم سورية لاجتثاث الإرهاب، والولايات المتحدة تمنع وصول المساعدات الإنسانية

إستنكر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف استغلال بعض الدول لمسألة حقوق الإنسان بغية تحقيق مصالحها السياسية، مؤكدا أنها بدلا من إدانة الإرهاب تقسمه إلى إرهاب طيب وآخر شرير، وشدد على استمرار روسيا في توفير الدعم لسوريا للتخلص منه.

وفي كلمة أمام الدورة الـ 37 لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف قال لافروف: "من غير المقبول تقسيم الإرهابيين إلى أخيار وأشرار" مبينا أن "روسيا ستواصل مكافحة الإرهاب بقوة خالية من المعايير المزدوجة بما في ذلك مساعدة الجيش السوري للقضاء نهائيا على كل البؤر الإرهابية."

كما أوضح وزير الخارجية الروسي أن "الإرهابيين في الغوطة الشرقية يواصلون قصف العاصمة دمشق ويعرقلون تنفيذ قرار مجلس الأمن 2401 باستهداف الممر الإنساني الذي وفرته الحكومة السورية بالتعاون مع روسيا وإعاقة وصول المساعدات الإنسانية إلى السوريين في مخيم الركبان ومنطقة التنف."

ودعا لافروف إلى "إرسال بعثة من الأمم المتحدة والصليب الأحمر في أسرع وقت لتقييم الأوضاع في مدينة الرقة التي دمرها التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بالكامل وتنتشر فيها الألغام وجثامين القتلى والأمراض دون مشاهدة أي فعل تجاه ذلك."

كذلك رأى أنه على "التحالف الدولي" فسح المجال أمام وصول المساعدات الإنسانية إلى السوريين في مخيم الركبان ومنطقة التنف حيث تمنع القوات الأمريكية الموجودة في المنطقة الوصول إلى هناك.

وجدد لافروف دعوة المجتمع الدولي إلى التعاون في مجال مكافحة الإرهاب على أسس القانون الإنساني الدولي بعيدا عن أي مساومات سياسية.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية على رأس ما يسمى بالتحالف الدولي تساعد المجموعات الإرهابية، وهناك تقارير عديدة تثبت زيف الإدعاء الأمريكي الذي دخل سوريا تحت ذريعة محاربة الإرهاب، والدولة السورية طالبت الأمم المتحدة مرارا بالتدخل لإنهاء الوجود الأمريكي غير الشرعي على أراضيها.

عدد القراءات : 3466
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider