الأخبار |
روسيا: الناتو لم يستخلص العبر من أحداث يوغوسلافيا ما انعكس بوضوح في العراق وليبيا  مواطن مصري يلقي بنفسه في نهر النيل بسبب الخلافات العائلية  معلومات تفيد بفرار البغدادي وقيادات التنظيم إلى إدلب  وفاة امرأة جراء حريق بمبنى سكني في جرمانا  العراق.. القضاء على ثمانية إرهابيين خلال عملية في نينوى  المتحدث باسم الجامعة العربية: عودة سورية غير مدرج على جدول أعمال قمة تونس  سفّاح نيوزيلندا كان يعتزم مواصلة مجزرته في حضانة أطفال يملكها عرب!  رومانيا تنوي نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس  المنية توافي الممثل فواز جدوع أثناء تصويره مشهدا عن الموت  مباحثات لفتح المعابر والمنافذ الحدودية بين سورية والعراق  البرلمان المصري يرفض القرار الأمريكي بالاعتراف بـ "سيادة إسرائيل" على هضبة الجولان  البيان الختامي للقمة الثلاثية بين مصر والعراق والأردن: مكافحة الإرهاب وداعميه  مجلس الوزراء يقر الوثيقة الوطنية لتحديث بنية الخدمة العامة  5 ملايين توقيع لإلغاء اتفاقية "البريكست"  تركيا تفتح تحقيقا بعد شكاوى ضد بنك أمريكي "أطاح بعملتها"  القضاء العراقي يعلن تشكيل هيئة تحقيق خاصة في كارثة عبارة الموصل  زاخاروفا تدافع عن الجولان السوري وترد على بومبيو بشأن القرم  وزير الخارجية الأردني: النصر على "داعش" إنجاز مهم لكن لا يعني انتهاء تحدي الإرهاب  ألمانيا واليابان: موقفنا ثابت ولا نعترف بضم إسرائيل للجولان  خوري: مصلحة لبنان تقتضي تعزيز العلاقات مع سورية     

أخبار عربية ودولية

2018-03-11 18:52:06  |  الأرشيف

الصدر يتحالف مع الشيوعيين لخوض الانتخابات التشريعية العراقية

فجر زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر مفاجأة بتحالفة مع حزب شيوعي لخوض الانتخابات التشريعية العراقية في مايو/أيار المقبل في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ الانتخابات العراقية.
 
ونقلت "فرانس برس" عن إبراهيم الجابري القيادي في التيار الصدري ويشرف على تنظيم التظاهرات فيه أن هذا التحالف هو الأول في العراق. إنه ثورة العراقيين من أجل الاصلاحات مع مدنيين أو تيار إسلامي معتدل.
 
وبحسب "فرانس برس" فقد بدا الجابري (34 عاماً) صاحب اللحية حمراء بعمامته السوداء وعباءته متحمساً وهو يقف وسط مئات المتظاهرين المعارضين لسياسة الحكومة الذين يحتشدون كل جمعة في ساحة التحرير بوسط بغداد. وقال الجابري نحن غير متعجبين من هذا التحالف لأننا نقاتل سوية منذ أكثر من عامين ضد الطائفية في جميع المحافظات.
 
وبدأت حركة الاحتجاج في تموز /يوليو 2015 بمبادرة ناشطين في المجتمع المدني انضم إليهم بعد ذلك التيار الصدري للمطالبة بإصلاحات ومحاربة الفساد وتحسين الخدمات.
 
وقال رائد فهمي سكرتير الحزب الشيوعي العراقي لـ"فرانس برس" إن هذه المطالب لا ترتدي طابعاً طائفياً ومن أجل مشروع وطني مدني يهدف لتحقيق العدالة الاجتماعية. وأضاف المهم أنه سمح للناس الذين ينتمون إلى حركة إسلامية وعلمانيين بالعمل معاً.
 
وأوضح فهمي الذي كان يتحدث من مقره حيث رفع علم الحزب الشيوعي الأحمر إلى جانب العلم العراقي الذي يحمل عبارة "الله أكبر" أن "التعاون ولد بين أشخاص لم يكن لديهم في بادىء الأمر أي أيديولوجيا مشتركة وتطور بعدها إلى تحالف سياسي.
 
ويشارك في هذا التحالف الذي يحمل اسم سائرون نحو الإصلاح ست كتل بينها الحزب الشيوعي العراقي وحزب "الاستقامة" الذي يضم تكنوقراط مدعومين من مقتدى الصدر الذي علق كتلة الاحرار (33 نائباً) التي تمثله في البرلمان وطلب من أعضائها عدم الترشح للانتخابات المقبلة التي ستجرى في 12 أيار/مايو.  
عدد القراءات : 3302
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3477
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019