الأخبار |
الإرهابيون يصعّدون من خرقهم لـ«اتفاق إدلب».. والجيش يتصدى  ميليشيا كردية تستهدف الاحتلال التركي وميليشياته في عفرين  معارضون يقرون بمسؤولية «جيش الإسلام» عن اختفاء زيتونة وزملائها  الصفدي يبحث مع جيمس جيفري وجول ريبيرن مستجدات الأزمة السورية  هل يستطيع الاتحاد الأوروبي إنشاء جيش أوروبي موحد ؟.. بقلم: تحسين الحلبي  قضية خاشقجي إلى التدويل: أنقرة على خط معارضي ترامب  مصر..ضربة اقتصادية جديدة: رفع الدعم عن الوقود في 2019  غرفة صناعة دمشق: المنظفات المزورة موجودة.. وأخذ العينات من المعمل لا المحلات  الفنانة القديرة دينا خانكان للأزمنة : البعض يريدون وضعي في قوقعة الأدوار الصغيرة كما أنه يتم تحييدي عن الدراما التلفزيونية وبأدوار لا تليق بي.  ليبيا: أطراف داخلية وخارجية تحاول أفشال العملية الدستورية في البلاد  واشنطن ودجاجة “داعش” التي تبيض ذهباً.. بقلم: محمد محمود مرتضى  لوبان: ماكرون لا يريد التخلي عن نهجه الفاشل  مصير الحدُيدة يعرقل مشاورات السويد: طريق مسدود في انتظار «تغيير» دولي  الأردن..تظاهرة «الدوار الرابع» تطاول الملك المشغول بـ«مكافحة الإرهاب»!  ضغط عمل في محكمة حرستا … يومياً.. تثبيت 10 حالات زواج  حصاد مسار أستانا.. بقلم: عمار عبد الغني  العراق: إجراءات جديدة لتأمين الحدود مع سورية ومنع اختراقها     

أخبار عربية ودولية

2018-03-11 18:52:06  |  الأرشيف

الصدر يتحالف مع الشيوعيين لخوض الانتخابات التشريعية العراقية

فجر زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر مفاجأة بتحالفة مع حزب شيوعي لخوض الانتخابات التشريعية العراقية في مايو/أيار المقبل في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ الانتخابات العراقية.
 
ونقلت "فرانس برس" عن إبراهيم الجابري القيادي في التيار الصدري ويشرف على تنظيم التظاهرات فيه أن هذا التحالف هو الأول في العراق. إنه ثورة العراقيين من أجل الاصلاحات مع مدنيين أو تيار إسلامي معتدل.
 
وبحسب "فرانس برس" فقد بدا الجابري (34 عاماً) صاحب اللحية حمراء بعمامته السوداء وعباءته متحمساً وهو يقف وسط مئات المتظاهرين المعارضين لسياسة الحكومة الذين يحتشدون كل جمعة في ساحة التحرير بوسط بغداد. وقال الجابري نحن غير متعجبين من هذا التحالف لأننا نقاتل سوية منذ أكثر من عامين ضد الطائفية في جميع المحافظات.
 
وبدأت حركة الاحتجاج في تموز /يوليو 2015 بمبادرة ناشطين في المجتمع المدني انضم إليهم بعد ذلك التيار الصدري للمطالبة بإصلاحات ومحاربة الفساد وتحسين الخدمات.
 
وقال رائد فهمي سكرتير الحزب الشيوعي العراقي لـ"فرانس برس" إن هذه المطالب لا ترتدي طابعاً طائفياً ومن أجل مشروع وطني مدني يهدف لتحقيق العدالة الاجتماعية. وأضاف المهم أنه سمح للناس الذين ينتمون إلى حركة إسلامية وعلمانيين بالعمل معاً.
 
وأوضح فهمي الذي كان يتحدث من مقره حيث رفع علم الحزب الشيوعي الأحمر إلى جانب العلم العراقي الذي يحمل عبارة "الله أكبر" أن "التعاون ولد بين أشخاص لم يكن لديهم في بادىء الأمر أي أيديولوجيا مشتركة وتطور بعدها إلى تحالف سياسي.
 
ويشارك في هذا التحالف الذي يحمل اسم سائرون نحو الإصلاح ست كتل بينها الحزب الشيوعي العراقي وحزب "الاستقامة" الذي يضم تكنوقراط مدعومين من مقتدى الصدر الذي علق كتلة الاحرار (33 نائباً) التي تمثله في البرلمان وطلب من أعضائها عدم الترشح للانتخابات المقبلة التي ستجرى في 12 أيار/مايو.  
عدد القراءات : 3302
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3463
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018