الأخبار |

أخبار عربية ودولية

2018-03-14 17:07:13  |  الأرشيف

23 دبلوماسي روسي خارج بريطانيا في مهلة أقصاها أسبوع

منحت لندن 23 دبلوماسيا روسيا مهلة أسبوع واحد لمغادرة الأراضي البريطانية وفقما أعلنت رئيسة الوزراء تيريزا ماي.
 
وفي كلمة لها أمام مجلس العموم البريطاني، اليوم الأربعاء، لفتت ماي إلى أن ترحيل الدبلوماسيين الروس سيقوض نشاط الاستخبارات الروسية في بريطانيا لسنوات عديدة.
 
كما رأت رئيسة الوزراء أن قطع الحوار بين روسيا وبريطانيا بشكل كامل لا يصب في مصلحة البلاد "لكن العلاقات لن تكون كما كانت في السابق"، وأضافت: "ليس من مصلحتنا الوطنية قطع العلاقات والحوار بالكامل مع ورسيا. لكن في ضوء ما حدث… لا يمكن لعلاقة بلدينا أن تكون طبيعية".
 
وتابعت: قررت بلادنا ترحيل أكثر من ثلث الدبلوماسيين الروس — 23 شخصا، وأعطتهم مهلة لمدة أسبوع لمغادرة البلاد، "لديهم أسبوع لمغادرة البلاد".
 
وأردفت ماي: "سيكون ذلك أكبر ترحيل خلال 30 عاما، وهو يعكس حقيقة قيام الدولة الروسية وليس للمرة الأولى بعمل ضد بلادنا، وبفضل الترحيل نحن سنقوض عمل الاستخبارات الروسية في بريطانيا لسنوات عديدة". كما عولت رئيسة الوزراء البريطانية على اتخاذ "تدابير دولية" بحق روسيا مؤكدة أن بريطانيا ستدعو لذلك في مجلس الأمن الدولي. معتبرة أن ما حدث في قضية تسمم العميل السابق سيرغي ساكريبال هو "استخدام للسلاح الكيميائي". كما اتهمت ماي روسيا بمحاولة اغتيال سكريبال وابنته.
 
وأعلنت تيريزا ماي أن بلادها ستجمّد أصول الدولة الروسية في حال إثبات إمكانية استخدامها لتهديد حياة وممتلكات المواطنين البريطانيين.
 
وكانت ماي قد أعلنت يوم الأول من أمس أن سكريبال، وهو موظف سابق في مخابرات الجيش الروسي الذي فر إلى بريطانيا هاربا من عقوبة التجسس لصالح المخابرات الأجنبية، تعرض للتسميم عبر دس سم "نوفيتشوك" في طعامه.
عدد القراءات : 3279
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3463
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018