دمشق    23 / 05 / 2018
دمشق: انسحاب أو بقاء القوات الحليفة في سوريا شأن يخصنا وغير مطروح للنقاش  تنحي رئيس أساقفة أستراليا بعد إدانته باستغلال طفل  مخيم اليرموك شبه مدمر بالكامل وعدد الفلسطينيين الذين بقوا لا يزيد عن 200  الخارجية الروسية: الشروط التي طرحتها أمريكا على إيران غير مقبولة بالنسبة لطهران  "أنصار الله": قصف صاروخي ومدفعي على تجمعات جنود التحالف  السفارة الأمريكية توضح ملابسات تسلمها لوحة تظهر"المعبد الثالث" بدل الأقصى  روسيا تعلن عن كشف نفطي مهم في العراق  الجيش يتصدى لمحاولة تسلل إرهابيين من "داعش" إلى عدد من النقاط في بادية الميادين  التلويح بالسيناريو الليبي.. واشنطن لا ترى بشرا خارج "الناتو"  "بي بي" تعلق العمل في حقل غاز مشترك مع إيران  روسيا تتهم دولا غربية بالسعي لتسييس منظمة حظر الأسلحة الكيميائية  الجامعة العربية توقف التعامل مع غواتيمالا بعد نقل سفارتها إلى القدس  أنغولا تقيل ممثلها الذي حضر افتتاح السفارة الأمريكية في القدس  ليبرمان: مشروع "حماس" العسكري باء بالفشل وعليها الاعتراف بذلك  إعصار يضرب منطقة أرض الصومال ويقتل عشرات الأشخاص  اكتمال تركيب مراكز المراقبة الروسية والتركية والإيرانية على الخط الفاصل في إدلب  حكومة يوسف الشاهد في تونس على وشك الرحيل  ترامب يقول حتى الجاسوس داخل المقر لم يعثر على أثر لـ"التواطؤ مع روسيا"  صحيفة: الناتو يقف عاجزا أمام "قاتل حاملات الطائرات" الروسي  الرئيس اللبناني يجري غدا استشارات نيابية لتسمية رئيس الحكومة الجديدة  

أخبار عربية ودولية

2018-04-27 05:03:22  |  الأرشيف

ما هو برنامج الرئيس الاميركي في 13 تموز؟

يقوم الرئيس الاميركي دونالد ترامب بزيارة الى بريطانيا في 13 تموز/يوليو، كما اعلنت الخميس رئاسة الوزراء البريطانية والسفير البريطاني لدى واشنطن.
واعلنت رئاسة الحكومة البريطانية في بيان "ان الرئيس الاميركي سيزور بريطانيا في 13 تموز/يوليو. وسيجري مباحثات ثنائية مع رئيسة الوزراء تيريزا ماي خلال زيارته" مؤكدة بذلك تغريدة للسفير كيم داروش.
 وكان الاخير اعرب عن "سروره" لاعلان الزيارة التي كان يفترض ان تتم في الخريف لكنها ارجئت بسبب مخاوف من تنظيم تظاهرات مناهضة للرئيس الاميركي.
وعلى الفور غرد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون ان يأتي ترامب "اخيرا" الى بريطانيا "نبأ سار". واضاف "من دعاة سروري ان التقي اقرب حلفائنا واصدقائنا خلال اهم زيارة على الاطلاق".
واوضح مصدر حكومي ان ترامب سيقوم بزيارة عمل وليس زيارة دولة التي تستقبله بموجبها الملكة اليزابيث الثانية في قصر باكينغهام.
وقال المصدر ذاته ان الدعوة لزيارة الدولة التي وجهتها تيريزا ماي في كانون الثاني/يناير 2017 لا تزال قائمة.
وزيارة ترامب لبريطانيا تشكل معضلة للحكومة البريطانية بسبب التهديد بتظاهرات بعد ان اثارت مواقف ترامب حول الهجرة خصوصا استياء في الضفة الاخرى من الاطلسي.
ووقع حوالى 1,9 مليون شخص مذكرة تطالب بزيارة عادية وليس زيارة دولة.
وقبل ايام اعلن رئيس بلدية لندن صديق خان "ليس لدي ادنى شك بان اشخاصا سيرغبون في التعبير عن آرائهم علنا في حال مجيئه".
 وكان تبادلا حصل بين ترامب وخان في وقت سابق حول طريقة التعامل مع الاعتداءات التي شهدتها بريطانيا في 2017.
       
والعلاقة "المميزة" بين واشنطن ولندن تأثرت بسبب توترات يعود آخرها الى تشرين الثاني/نوفمبر عندما اعاد ترامب نشر اشرطة فيديو ضد المسلمين نشرتها على الانترنت نائبة رئيس مجموعة "بريتن فرست" من اليمين المتطرف.
وفي كانون الثاني/يناير الغى الرئيس الأميركي دونالد ترامب زيارة لتدشين السفارة الاميركية الجديدة في لندن مؤكدا في حينها انه لا يثمن اطلاقا "ادارة اوباما التي باعت السفارة السابقة التي كانت في افضل موقع في لندن بسعرزهيد، لكن البعض رأوا في ذلك رغبة في عدم التعرض لتظاهرات.
ومؤخرا تعاون البلدان مع فرنسا لتنفيذ عدوان على  سوريا ردا على هجوم كيميائي مزعوم منتصف نيسان/ابريل.
وتعول بريطانيا كثيرا على الحليف الاميركي لما بعد بريكست وتأمل في توقيع اتفاق تجاري كبير مع الولايات المتحدة. وعلى الارجح سيتم التطرق الى هذا الموضوع خلال المحادثات التي سيجريها ترامب مع ماي في حين تتفاوض لندن مع بروكسل حول سبل انسحابها من الاتحاد الاوروبي.
ويأتي الاعلان عن الزيارة بعد زيارة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الى الولايات المتحدة وقبل زيارة الجمعة للمستشارة الالمانية انغيلا ميركل لواشنطن.
وستتم بالتزامن مع قمة حلف شمال الاطلسي في 11 و12 تموز/يوليو في بروكسل.
 
عدد القراءات : 3424
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider