دمشق    21 / 08 / 2018
الحلم الممنوع.. بقلم: د. ندى الجندي  عودة إلى دفاتر «أستانا»: موسكو تشدِّد على «محاربة النصرة»  إسرائيل و«شماعة» تحميل السلطة عرقلة التهدئة  العام الدراسي في موعده... لكن «الأونروا» تفقد ذاكرتها!  ابن سلمان هارِباً من المأزق: اعتقالات إضافية ومحاكمات سرية قريباً  «توتال» تغادر «بارس»: الصين بديل إيران الجاهز  مفاتيح تحرير إدلب.. بقلم:عمر معربوني  عندما تبدأ المعركة لن يجد المسلحون مكاناً للاختباء !  لأسباب صحية .. إغلاق أهم محلي حلويات وشاورما في دمشق  المال السعودي لتمديد الحرب على سورية…!.. بقلم: جمال محسن العفلق  غلاء فاحش وغير منطقي..كلفة إكساء الشقق السكنية أغلى من تكلفة بناءها!  ترامب على استعداد لرفع العقوبات عن روسيا ولكن بشرط  هل بدأت السعودية بالعودة للنهج التقليدي؟  واشنطن بوست: ستة أسابيع تفصلنا عن انهيار اقتصادي عالمي  خسائر كبيرة في صفوف المرتزقة وكسر 3 زحوف لهم في عسير  ايران تزيح الستار عن مقاتلة حربية حديثة محلية الصنع  اختفاء عاملة فلبينية في الكويت يهدد باندلاع أزمة جديدة مع مانيلا  دخول أكثر من 80 ألف ياباني المستشفى جرّاء الحر  نزوح 4 آلاف شخص عن إدلب إلى حماة شمال غربي سورية  هادي: المعركة الأخيرة شارفت على النهاية  

أخبار عربية ودولية

2018-05-13 10:22:18  |  الأرشيف

وزير الداخلية الفرنسي يعقد اجتماعا طارئا مع ممثلي الخدمات الخاصة ووحدات مكافحة الإرهاب

أعلن وزير الداخلية الفرنسي غيرارد كولون، اليوم الأحد، عن انعقاد اجتماع طارئ مع ممثلي الخدمات الخاصة ووحدات مكافحة الإرهاب بسبب الهجوم على المارة في وسط باريس.
 
وقال كولون في تغريدة عبر "تويتر": "في اليوم التالي بعد الهجوم الذي وقع في باريس، قمت بعقد اجتماع في ساحة بوفو في مبنى وزارة الداخلية الفرنسية، لمناقشة هذا الهجوم مع خدماتنا الخاصة ووحدات مكافحة الإرهاب، التي كان من الممكن أن يكون ضحاياها أكبر لو لم يتدخل رجال الشرطة".
 
هذا ووقع الاعتداء في حوالي الساعة 21.00 بتوقيت فرنسا المحلي، في الدائرة الثانية قرب دار الأوبرا وسط العاصمة الفرنسية. وهاجم مجهول أحد المارة بسكين في حي يضم مطاعم ومسارح. ونتيجة للهجوم، توفي شخص واحد بعد إصابته بجراح قاتلة، وأصيب أربعة آخرون بجروح، جراح اثنين منهم خطيرة. قامت الشرطة بتصفية المهاجم حيث لم يتم العثور بحوزته على أي وثائق.
 
وفي وقت سابق صرح المدعي العام الفرنسي فرانسوا مولينز، أن الشرطة كشفت أن دوافع إرهابية كانت وراء الهجوم على المارة في باريس، والذي أسفر عن مقتل رجل وإصابة أربعة، وأن المهاجم هتف "الله أكبر". مشيراً إلى أن مكتب المدعي العام لمكافحة الإرهاب بدأ تحقيقا في الحادث.
 
كما وأفادت البوابة "فرانس إنفو"، أن تنظيم "داعش" الإرهابي  أعلن مسؤوليته عن الهجوم على المارة في باريس.
عدد القراءات : 3427
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider