الأخبار |
الحريري يتطلع لرؤية سيدة على رأس الحكومة اللبنانية  السبب الرئيسي للسمنة في الدماغ البشري  صحيفة: ملكة بريطانيا انتهكت القانون ولن تعاقب  سناتور أميركي: ولي العهد السعودي يتحمل مسؤولية قتل خاشقجي  مشافي غزة مهددة بالتوقف خلال ساعات جراء ازمة الوقود  لجنة أردنية سورية لتسهيل مشاركة المقاولين الأردنيين بإعادة الإعمار  نجم برشلونة عقبة في طريق رحيل سواريز  تركيا على مفترق طرق... فإما القبول بالمضايقات أو الرضوخ لاتفاق إجباري  أنشيلوتي يغدر بميلان  سورية تدين بأشد العبارات استمرار اعتداءات “التحالف الدولي” واستهدافه المدنيين السوريين  دعوات ألمانية لبريطانيا تحثها على البقاء في "الحضن الأوروبي"  هازارد يصدم تشيلسي.. وريال مدريد يكثف محاولات ضمه  فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية في الجزائر  "قسد" تقترح أن تكون جزء من الجيش السوري  البيت الأبيض: محادثات التجارة مع الصين تحقق تقدما  مسؤول بـ"الناتو": لم نتوصل لأي اتفاق مع ليبيا حول بناء جيش متطور  "تويتر" يعترف بسر خطير يؤذي هواتف "أندرويد"  "Matrix" تطرح ساعة ذكية لا تحتاج للشحن!  ترامب: لن أعلن حالة الطوارئ  متحول جنسياً في البرلمان الألماني لأول مرة في تاريخه     

أخبار عربية ودولية

2018-05-17 18:59:51  |  الأرشيف

الدفاع الروسية: تقرير"حظر الكيميائي" حول "هجوم سراقب" يثير الاستغراب

انتقدت وزارة الدفاع الروسية تقريرا صدر أمس عن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بخصوص الهجوم الكيميائي المزعوم في مدينة سراقب السورية في ريف إدلب الجنوبي الشرقي.
 
وأعربت وزارة الدفاع في بيان لها اليوم عن استغرابها إزاء هذه الوثيقة، موضحا أن الهيئة الأكثر مصداقية في الموضوع عالميا تستخدم في تقريرها، الذي يتحدث عن آثار الإصابة بغاز الكلور لدى بعض "المتضررين" في سراقب، عبارة "من المرجح" التي تعيد إلى الأذهان قضية التسميم المزعوم لعميل الاستخبارات الروسية السابق سيرغي سكريبال في بريطانيا.
وأشارت الوزارة إلى أن خبراء المنظمة، حسب نص التقرير، لم يحضروا موقع الهجوم الكيميائي المزعوم، بسبب خضوع المنطقة لسيطرة التنظيمات الإرهابية، مؤكدة أن الأدلة التي يستند إليها التقرير هي صور تظهر أسطوانات ما، ورسائل من تطبيق "واتس آب" و"عينات التربة" التي حصل عليها الخبراء من "نشطاء" لم يكشف عن أسمائهم.
 
وأكدت الوزارة أن جميع المعلومات عن الهجوم المزعوم، كما تبين من نص التقرير، سُلّمت إلى الخبراء الدوليين من قبل منظمات غير حكومية وعلى رأسها "الخوذ البيضاء" ذات السمعة السيئة، وتابع: "سبق أن لاحظت وزارة الدفاع الروسية غير مرة مصادفات عجيبة، إذ تأتي الاتهامات باستخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا داخل المناطق الخاضعة لسيطرة الإرهابيين حيث يوجد كل مرة محتالون مع أجهزة التصوير من "الخوذ البيضاء".
 
وذكّرت وزارة الدفاع بأن المحققين الدوليين، أثناء زيارتهم إلى مدينة دوما في غوطة دمشق الشرقية، لم يزوروا مستشفى قيل إنها تلقت المتضررين جراء الهجوم المزعوم الآخر بل والتقوا بالمواطنين الذين أجبروا على المشاركة في تصوير ذلك الفيديو المفبرك.
 
واستنتجت الوزارة أن منظمة حظر الكيميائي لم تعثر على أي أدلة تثبت تورط الحكومة السورية في الهجوم المزعوم بمدينة دوما والذي استخدمتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا كذريعة لشن ضربات على سوريا في 14 أبريل الماضي.
 
ورجحت الوزارة أن دول الغرب التي نفذت ذلك الهجوم تحاول الآن إجبار منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بتوجيه أي تهم إلى دمشق بهدف منح بعثة تقصي الحقائق، وهي هيئة تقنية حصرا، صلاحيات إضافية، على غرار آلية التحقيق المشتركة بين الأمم المتحدة ومنظمة حظر الكيميائي والتي فقدت مصداقيتها، حسب البيان، وأوقف   عملها في أواخر 2017.
 
وحذرت وزارة الدفاع من أن الهدف الحقيقي لهذه الضغوط يعود إلى رغبة الولايات المتحدة في تحويل منظمة حظر الكيميائي إلى آلية ضغط سياسي على سوريا.
عدد القراءات : 110
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3466
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019