الأخبار |
الحديدة وإتفاق ستوكهولم.. هل يتحقق السلام؟  المعارك تواصلت ومزيد من الخسائر في صفوف الميليشيا … «قسد»: السيطرة على هجين يحتاج بعض الوقت  البرلمان العربي يدعو (الجامعة) لإعادة سورية إلى مقعدها والعمل العربي المشترك  رِهان الجولاني السرِّي.. بقلم:عبد الله سليمان علي  الدول الضامنة تستعد لإعلانها من جنيف قبل نهاية الأسبوع الجاري … لائحة المشاركين في «الدستورية» جاهزة ولن تلتئم قبل شباط المقبل  «واشنطن بوست»: القوات الأميركية في سورية تواجه خطراً  ١٤٨ ألف مواطن تلقوا الرعاية النفسية في 9 أشهر  سيناريو عفرين يتكرر.. أردوغان إلى ما أبعد من حلم المناطق الآمنة!  أول ردود فعل فلسطينية وعربية على قرار أستراليا  ترامب يعلن استقالة وزير داخليته المتهم بسوء استخدام الأموال  "السترات الحمراء" في تونس.. ما هدفها ومن يقف وراءها؟  مفاوضات ستوكهولم والفشل الذي مُني به تحالف العدوان السعودي  "إس 300" التي باتت تهدد القواعد الأميركية في سورية!  حادث أليم.. مصرع حفيدة أحد رؤساء أفريقيا  السفارة السورية في الأردن تجري مصالحة مع من ارتكب جرماً … عودة أكثر من 1200 مهجّر خلال 24 ساعة  نجل نتنياهو: السلام يتحقق بطرد كل المسلمين!  سر "السوار الأحمر" في يد ابن سلمان وابن زايد... ماذا يحدث مارس المقبل  نظام أردوغان: ننسق مع موسكو وواشنطن.. وأميركا للمسلحين و«الائتلاف»: ابقوا بعيدين  حزب العمال الكردستاني: سنرد بقوة في حال استهدفت تركيا الأكراد بسورية  أين ألعابنا الأخرى..؟.. بقلم: صفوان الهندي     

أخبار عربية ودولية

2018-05-29 18:26:05  |  الأرشيف

حركة "نداء تونس" تعتبر أن حكومة يوسف الشاهد لم تعد حكومة وحدة وطنية بل عنوان أزمة سياسية

اعتبرت حركة "نداء تونس" التي تقود الائتلاف الحاكم في تونس، الحكومة الحالية برئاسة يوسف الشاهد بأنها "عنوان أزمة سياسية ولم تعد حكومة وحدة وطنية".
 
وانتقدت الحركة، في بيان أصدرته عقب اجتماع اليوم الثلاثاء، "الأطراف التي ترفض تغيير الحكومة بمبرر الحرص على المصلحة الوطنية والاستقرار"، في إشارة إلى موقف حركة "النهضة" التي قال رئيسها راشد الغنوشي إن "الحفاظ على الحكومة الحالية يمثل استقرارا لتونس".
 
ويأتي هذا الموقف بعد يوم من قرار الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي تعليق العمل بـ"وثيقة قرطاج" لأجل غير مسمى بسبب خلافات حول التعديل الحكومي وتغيير رئيسها يوسف الشاهد.
 
وفي اجتماع عقد أمس الاثنين في قصر قرطاج برئاسة الرئيس السبسي، تمسك كل من حركة "نداء تونس" و"الاتحاد الوطني الحر" و"اتحاد الشغل" و"اتحاد المرأة" بالمطالبة بإجراء تغيير شامل في الحكومة بما فيها رئيسها يوسف الشاهد، فيما تمسكت حركة "النهضة"، و"حزب المبادرة"، و"حزب المسار"، وطاتحاد المزارعين" بإجراء تغيير جزئي على الحكومة والإبقاء على رئيسها يوسف الشاهد.
 
وتشكلت حكومة يوسف الشاهد الحالية في آب/ أغسطس 2016، بعد إقالة حكومة الحبيب الصيد، ورفض البرلمان التصويت بالثقة لصالحها.
 
وتعقد الكتلة البرلمانية لحركة "نداء تونس"، غدا الأربعاء، اجتماعا استثنائيا لمناقشة تطورات الأزمة السياسية، والنظر بإمكانية طرح تصويت بالثقة في حق حكومة الشاهد.
عدد القراءات : 2987
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3463
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018