الأخبار |
سلطنة عمان: سياستنا الخارجية لا تتبع أجندات خفية وحدودنا مع الجيران "متفق عليها"  الأمم المتحدة تدين استغلال إسرائيل للموارد الطبيعية في المناطق الفلسطينية  أنقرة تعلن عن عملية مشتركة مع طهران ضد "العمال الكردستاني"  سلطنة عمان تقرر الخروج من "أوبك+"  سفاح نيوزيلندا – وأوروبا.. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  خاميس رودريجيز يقلل من أهمية عودة زيدان  اجتماع حاسم لحل أزمة إيكاردي في إنتر ميلان  نيويورك تايمز: ابن سلمان أطلق حملة وحشية سرية لملاحقة معارضيه منذ 2017  أردوغان يصارع في كلّ الاتجاهات من أجل الفوز بالانتخابات البلدية.. بقلم: د.هدى رزق  العماد أيوب: لا نساوم ولا نناقش بحقنا في الدفاع عن سيادتنا وسنستعيد السيطرة على كل شبر من الأرض السورية  مباحثات عسكرية سورية عراقية إيرانية في دمشق لمكافحة الإرهاب  أكثر من 160 ألف مهجر عادوا من الخارج خلال 8 أشهر.. وأرسلان: لا للإعاقة  يتحرك بسرعة 5 كم في الثانية... ناسا تعلن موعد اقتراب كويكب ضخم من الأرض  كن أنت… وارمِ قناعك.. لايمكنك الاختفاء وراء الأقنعة لأنه مهما طال الزمن ستسقط  ضفّة الفرات الشرقية: «داعش لا يزال هنا»  «ثلاثية دمشق» تبحث «الحدود» و«القوات الأجنبية»  الدفاع الروسية تعلن تجهيز منطقة "خط برافو" في الجولان لعودة قوات حفظ السلام  الكونغرس يطرح مطالبه: تعويضات مليارية... والإفراج عن أميركي!  بوتين يزور القرم بمناسبة احتفالات الذكرى الخامسة لضمها إلى روسيا  قاتل «كرايستشيرش» يمثل أمام القضاء: سعي رسمي لامتصاص الغضب     

أخبار عربية ودولية

2018-06-13 13:49:06  |  الأرشيف

مصر.. موجة غلاء جديدة على أبواب العيد بعد رفع أسعار الكهرباء

أعلنت الحكومة المصرية عن زيادة أسعار الكهرباء بنسبة ستة وعشرين بالمئة بداية من الأول من يوليو تموز في خطوة سبقها رفع أسعار مترو الأنفاق والمياه وعدد من الخدمات ما يزيد العبء على كاهل المصريين في وقت يترقبون فيه زيادات جديدة في أسعار المحروقات. وتأتي هذه الاجراءات ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي التي اقرته منذ عامين.
على ابواب عيد الفطر السعيد يترقب الشارع المصري موجة غلاء جديدة بعد رفع اسعار الكهرباء يليها المحروقات لتكون الزيادة الثانية منذ بداية العام. 
 
الحكومة رفعت أسعار الكهرباء بمتوسط نحو ستة وعشرين بالمئة بداية من الأول من تموز يوليو اي بداية السنة المالية الجديدة... نسبة الزيادة الأكبر في شرائح استخدام الكهرباء وصلت إلى نحو سبعين في المئة لكنها كانت على حساب الفقراء الأقل استهلاكا للكهرباء. 
الزيادة هذه تأتي بعد رفع الحكومة بداية شهر رمضان لاسعار المياه بنسبة ستة واربعين فاصل خمسة وسبقها مترو الانفاق بنسبة مئتين وخمسين بالمئة اضافة الى عدد من الخدمات الاخرى.
 
الاجراءات هذه تندرج حسب الحكومة المصرية ضمن برنامجها للاصلاح الاقتصادي المقرر تنفيذه لمدة ثلاث سنوات يشمل تحرير سعر الصرف وخفض دعم الطاقة والمياه سنويا وزيادة إيرادات الدولة وإقرار عدد من القوانين الجديدة المحفزة للاستثمار.
 
وزير الطاقة المصري محمد شاكر اعتبر في مؤتمر صحفي بالقاهرة ان إعادة هيكلة دعم الكهرباء أمر ضروري وحتمي للاستمرار في توليد الكهرباء واشار الى ان خطة الدعم كان من المفترض ان تنتهي العام القادم ولكنها تأجلت نتيجة للإصلاح الاقتصادي الضروري ورفع أسعار الفائدة وتحرير سعر الصرف.
 
خبراء اقتصاديون حذروا من ان هذه الزيادة اضافة الى الاسعار البترولية المتوقعة ستنعكس على معدل التضخم الخاص الشهر القادم بنسبة تتراوح بين ثلاثة واربعة بالمئة.  
 
ويعتقد الخبراء ان الطبقة الوسطى والفقيرة في مصر ستكون الأكثر تضررا من الزيادات الجديدة بعد معاناة في العامين الأخيرين من ارتفاع حاد في أسعار جميع السلع والخدمات جراء قرار الحكومة بتحرير سعر صرف الجنيه. فيما تسود مخاوف من أن تؤدي موجة الغلاء هذه إلى غضب  شعبي على غرار ما حصل في الأردن الشهر الماضي.
 
عدد القراءات : 3343
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3476
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019