الأخبار |
قطر تصعد الأزمة وتوجه أخطر اتهام إلى السعودية والإمارات  كيف نتخلص من دهون البطن؟  الجعفري: سورية تعتبر التصويت لمصلحة مشروع القرار حول حالة حقوق الإنسان فيها عملاً عدائياً موجهاً ضدها  لماذا لم يصدق أحد "درع نتنياهو"؟  الخارجية: استمرار دول “التحالف” بارتكاب المجازر بحق المدنيين السوريين وتدمير بيوتهم يؤكد استخفافها بالشرعية الدولية  "اللقاء الساخن"... كوشنر يصرخ في وجه مسؤول عربي رفيع: "لا تهددني"  روسيا تكذّب ادعاءات إسرائيل بتدميرها مفاعلا نوويا في سورية عام 2007  تناول "الأوساخ" يمنع الإصابة بالسمنة!  أردوغان: ترامب رد بـ"إيجابية" على عمليتنا شرق الفرات وستبدأ في أي لحظة  القضاء العراقي يبطل قرار العبادي عزل رئيس "الحشد الشعبي"  "إل جي" تطلق أخفّ حاسب بشاشة 17 بوصة  "Puma" تطلق "أحذية ذكية"!  تصاعد النزاع بين أمريكا والصين وسط دعوات بإصلاح منظمة التجارة العالمية  الرئيس الأسد يستقبل وفدا من الجالية السورية في أرمينيا وعددا من رجال الأعمال الأرمن  إيران تلجأ للاتحاد الأوروبي للضغط على واشنطن بشأن طائرات إيرباص  وقوع انفجار قرب محطة "سكاي تي في" اليونانية  اجتماع لوزراء خارجية الدول الضامنة لمسار أستانا الثلاثاء في جنيف  الخلاف السعودي الكويتي يظهر الى العلن.. بالتفاصيل  روسيا ترد على ادعاءات الاحتلال بتدميره مفاعلا نوويا بسورية  ما هي فُرص الحزب الديموقراطي في الضغط على ترامب؟     

أخبار عربية ودولية

2018-06-13 13:49:06  |  الأرشيف

مصر.. موجة غلاء جديدة على أبواب العيد بعد رفع أسعار الكهرباء

أعلنت الحكومة المصرية عن زيادة أسعار الكهرباء بنسبة ستة وعشرين بالمئة بداية من الأول من يوليو تموز في خطوة سبقها رفع أسعار مترو الأنفاق والمياه وعدد من الخدمات ما يزيد العبء على كاهل المصريين في وقت يترقبون فيه زيادات جديدة في أسعار المحروقات. وتأتي هذه الاجراءات ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي التي اقرته منذ عامين.
على ابواب عيد الفطر السعيد يترقب الشارع المصري موجة غلاء جديدة بعد رفع اسعار الكهرباء يليها المحروقات لتكون الزيادة الثانية منذ بداية العام. 
 
الحكومة رفعت أسعار الكهرباء بمتوسط نحو ستة وعشرين بالمئة بداية من الأول من تموز يوليو اي بداية السنة المالية الجديدة... نسبة الزيادة الأكبر في شرائح استخدام الكهرباء وصلت إلى نحو سبعين في المئة لكنها كانت على حساب الفقراء الأقل استهلاكا للكهرباء. 
الزيادة هذه تأتي بعد رفع الحكومة بداية شهر رمضان لاسعار المياه بنسبة ستة واربعين فاصل خمسة وسبقها مترو الانفاق بنسبة مئتين وخمسين بالمئة اضافة الى عدد من الخدمات الاخرى.
 
الاجراءات هذه تندرج حسب الحكومة المصرية ضمن برنامجها للاصلاح الاقتصادي المقرر تنفيذه لمدة ثلاث سنوات يشمل تحرير سعر الصرف وخفض دعم الطاقة والمياه سنويا وزيادة إيرادات الدولة وإقرار عدد من القوانين الجديدة المحفزة للاستثمار.
 
وزير الطاقة المصري محمد شاكر اعتبر في مؤتمر صحفي بالقاهرة ان إعادة هيكلة دعم الكهرباء أمر ضروري وحتمي للاستمرار في توليد الكهرباء واشار الى ان خطة الدعم كان من المفترض ان تنتهي العام القادم ولكنها تأجلت نتيجة للإصلاح الاقتصادي الضروري ورفع أسعار الفائدة وتحرير سعر الصرف.
 
خبراء اقتصاديون حذروا من ان هذه الزيادة اضافة الى الاسعار البترولية المتوقعة ستنعكس على معدل التضخم الخاص الشهر القادم بنسبة تتراوح بين ثلاثة واربعة بالمئة.  
 
ويعتقد الخبراء ان الطبقة الوسطى والفقيرة في مصر ستكون الأكثر تضررا من الزيادات الجديدة بعد معاناة في العامين الأخيرين من ارتفاع حاد في أسعار جميع السلع والخدمات جراء قرار الحكومة بتحرير سعر صرف الجنيه. فيما تسود مخاوف من أن تؤدي موجة الغلاء هذه إلى غضب  شعبي على غرار ما حصل في الأردن الشهر الماضي.
 
عدد القراءات : 3343
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3464
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018