الأخبار |
إطلاق أكثر من 400 قذيفة صاروخية من قطاع غزة تجاه الأراضي الإسرائيلية  رئيس الوزراء الكندي يؤكد تلقي بلاده تسجيلات صوتية تتعلق بمقتل خاشقجي  إفلاس أم بداية الإقرار بالهزيمة في العراق؟.. بقلم: أحمد ضيف اللـه  مصدر عسكري سوري: معركة إدلب على الأبواب  عدوان مدروس وتداعيات خطيرة .. فشل اسرائيل في خطف قياديين من حماس  قطار التطبيع.. جسر اقتصادي وسياسي مع اسرائيل.. يخترق العواصم المعتدلة!!  لماذا انتهى شهر العسل بين ماكرون وترامب؟  مهمة ماي «الصعبة»: الاتفاق مع بروكسل... والحفاظ على الحكومة  جهد ديبلوماسي «صامت» بين واشنطن وأنقرة: «داعش» يواصل هجماته شرق الفرات  «الحشد» أعلن مقتل وإصابة 20 داعشياً في الجانب السوري … «قسد» لم تبدأ بعد المعركة البرية الجديدة ضد داعش شرق دير الزور!  أبواب الحُديدة لا تُفتح: عودة الزخم إلى حراك وقف الحرب  "جنون الحب"... ياباني يتزوج من صورة "ثلاثية الأبعاد"  صراع «رايات» في الشمال بعد تعديلات «الإنقاذ» على علم الانتداب الفرنسي! … الجيش يكثف استهدافه لخارقي «اتفاق إدلب» رغم الظروف الجوية  فرنسا تحاكم أما تركت رضيعها في صندوق سيارة عامين  مقتل 10 أشخاص بهجوم مسلح شمال بغداد  حقيقة وفاة إليسا في دبي  «النصرة» تستغل المعابر لفرض «الإتاوات» وتخنق الشمال اقتصادياً  الدولية للطاقة: روسيا المورد الرئيسي للغاز إلى أوروبا حتى عام 2040     

أخبار عربية ودولية

2018-06-14 11:11:46  |  الأرشيف

نائب في "ائتلاف النصر": إيران وراء إعلان تحالف "فتح-سائرون"

اعتبر محمد نوري عبد ربه النائب العراقي في "ائتلاف النصر" الذي يرأسه رئيس الحكومة الحالي حيدر العبادي، أن إيران تقف وراء إعلان الائتلاف الذي أعلنه مقتدى الصدر بين "سائرون" و"الفتح"، مستبعداً انضمام ائتلافه إليهما.

وقال نوري في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك"، إنّ "الإرادة الإيرانية هي من كانت وراء إعلان هذا التحالف لأنه جاء وبحسب معلوماتنا بعد سلسلة لقاءات وضغوط إيرانية كبيرة على الكتل الشيعية لمشاركة جميع تلك الكتل في الحكومة المقبلة"، لافتاً إلى أن "الضغوط الإيرانية أثمرت هذا التحالف ونجحت في تغيير رؤى السيد الصدر الذي كان يتحدث عن أفكار جديدة بعيدة عن الطائفية وكان أول المنتقدين لرئيس الوزراء حيدر العبادي عندما قرر قبل الانتخابات التحالف مع "فتح".

وتوقع النائب العراقي "عدم قبول ائتلاف النصر والسيد العبادي بالانضمام إلى هذا التحالف"، مشيرا إلى أن "خطوة تحالف سائرون والفتح كانت مدروسة إيرانيا من عدة اتجاهات أهمها إعادة التحالف الوطني الشيعي وقطع الطريق أمام العبادي لتولي رئاسة الوزراء لمرة ثانية".

وأضاف: "هذا التحالف يشكل خطرا على العراق لأنه سيعيد البلاد إلى المربع الأول عبر إعادة تشكيل التحالف الوطني (الشيعي) ولكن بحلة جديدة باعتباره أول تحالف يعلن بشكل رسمي لأن ما أعلن سابقا بين سائرون والوطنية والحكمة كان ورقة تفاهم لم ترتق إلى مستوى التحالف الرسمي بعد".

وأوضح: "هذا التحالف الذي تم إعلانه بين كتلتين شيعيتين يدفع الكتل الأخرى إلى التخندق في الجانب الآخر وهو ما يعني عودة العراق إلى التخندقات الطائفية"، مشيراً إلى أن "السيد الصدر أعلن هذا التحالف بشكل مفاجئ دون مشاورة كتل الوطنية والحكمة وهو ما يعني تحركهم في الفضاء المذهبي وليس في الفضاء الوطني كما كان متفق عليه".

وشدد عبد ربه على أنّه "في حال قرر ائتلاف النصر بزعامة العبادي الذهاب إلى هذا التحالف فبالتأكيد نحن كنواب سنة لن نذهب معه إلا في حال حصول مشاورات وتفاهمات مع الكتل الأخرى وانضمامها إلى هذا التحالف كالكتل السنية والأكراد".

وكان الصدر قد أعلن، الثلاثاء الماضي، عن تحالف قائمته المتصدرة في الانتخابات "سائرون"، وقائمة "الفتح" بزعامة هادي العامري التي حلت بعدها في الانتخابات، لتشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان العراقي.

عدد القراءات : 90
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018