الأخبار |
دراما كروية تقتل فرحة يونايتد وتهدي تشيلسي نقطة  سورية تطالب مجلس الأمن بتحمل مسؤولياته في منع اعتداءات “التحالف الدولي” ومعاقبة المعتدين  ليفانتي يُعمق جراح ريال مدريد  هل باتت رقبة ابن سلمان بين أيدي إردوغان؟  في اليوم الأول للانتخابات الأفغانية... عشرات القتلى والجرحى خلال 100 اعتداء  الهند.. ارتفاع حصيلة ضحايا حادث دهس القطار إلى 59 شخصا  بريطانيا تبحث "الخطوات المقبلة" بعد اعتراف السعودية بوفاة خاشقجي.. و\r"العفو الدولية": حيادية التحقيق "موضع شك" .. ومصر تثمن نتائج التحقيقات  تسوية وضع السيارات السورية العالقة في الأردن  لمواجهة العقوبات الأمريكية... إيران والهند يستخدمان الروبية والريال في مشروع مشترك  محافظة دمشق تقترح خروج الموظفين والطلاب بأوقات مختلفة لحل مشكلة المواصلات  الشركة العامة للمنتجات الحديدية: حاجة سورية في مرحلة الإعمار مليونا طن حديد سنوياً  5 خطوات تخفف معاناة النساء في سن اليأس!  الرضاعة الطبيعية قد تحمي البشرية من خطر كبير يضاهي الإرهاب!  طريقة جديدة لعلاج ارتفاع ضغط الدم  سورية تمنح الأولوية في إعادة الإعمار لكل من حارب الإرهاب معها  تسيبي ليفني: إسرائيل تجري مفاوضات غير مباشرة مع "حماس"  قيادة العمليات المشتركة العراقية: جهودنا باتجاه الحدود السورية حققت أهدافها  موسكو والدوحة: لا بديل للتسوية السياسية في سورية  ميلان مهدد بعقوبات قاسية من يويفا     

أخبار عربية ودولية

2018-06-23 17:46:07  |  الأرشيف

سياسي عراقي: المحكمة الاتحادية ارتكبت جريمتين بحق الناخبين

أكد الأمين العام للحزب الطليعي الناصري العراقي، الدكتور عبد الستار الجميلي، أن الانتخابات العراقية الأخيرة تم إجرائها في ظروف غير مواتية، لأن الوضع العام في البلاد لم يكن يسمح بذلك ولكن بعض الأطراف كان لديها إصرار على إجرائها.
 
وأضاف الجميلي، لـ "سبوتنيك"، اليوم السبت، 23 يونيو/حزيران، أن "الجهات التي أصرت على إجراء تلك الانتخابات رغم علمهما بما سيحدث، بل وساعدوا على عملية التزوير عبر استيراد أجهزة غير فعالة وغير آمنة والتي أتاحت بدورها فرصة سهلة لعمليات التزوير ووضع البلاد في المأزق الذي تعيشه الآن".
 
وتابع الجميلي، "الحقيقة أن من أدخل البلاد في تلك الأزمة هى المحكمة الاتحادية في العراق، فهي التي أقرت موعد الانتخابات رغم أنه ليس من صلاحياتها بل من صلاحيات الحكومة والبرلمان والمفوضية العامة، وبالتالي فإن المحكمة الاتحادية هى التي تتحمل المسؤولية الكاملة لإدخال البلد في فوضى تزوير تلك الانتخابات".
 
وقال الأمين العام للحزب الطليعي، "إن الشعب العراقي يعرف جيدا إن نسبة المشاركة كم تصل إلى 18%، وأن السفير الأمريكي في العراق هو من فرض على المفوضية العليا للانتخابات أن تعلن أن نسبة المشاركة 44% وبالتالي أدخلوا البلد في دوامة بعد أن زوروا الانتخابات، ومن الطبيعي أن تكون هناك ردود فعل رسمية وبرلمانية على التزوير غير المسبوق ليس في العراق فقط ولكن في العالم كله بعد أن تم التزوير بتلك الطريق المكشوفة، وبالتالي البرلمان له الحق في أن يتصدى من أجل إعادة الانتخابات إلى وضعها كشعب، فقد واجهنا كشعب هذا التزوير المفضوح في نتائج الانتخابات وعدم احترام إرادة العراقيين، وارتكبت المحكمة الاتحادية جريمة ثانية باطلاق رصاصة الرحمة على إرادة العراقيين عبر موافقتها على عدم إلغاء نتائج الانتخابات والتي أدخلت البلاد في فوضى، وفتح الملف العراقي على احتمالات خطيرة".
عدد القراءات : 3348
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3377
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018