دمشق    22 / 07 / 2018
الداخلية الأفغانية تعلن مقتل وإصابة 850 مسلحا من الجماعات المتشددة خلال أسبوع  باكستان تقتل العقل المدبر لأسوأ تفجير انتحاري في تاريخها  المجموعات المسلحة في بلدتي المزيريب واليادودة بريف درعا تواصل تسليم أسلحتها الثقيلة للجيش  اندلاع حريق ضخم في أكبر مستوطنة على حدود غزة  مسؤول بالحرس الثوري الإيراني يعلن المتسبب في مقتل 11 من "الباسيج"  شركات نفط أمريكية تعارض تشديد العقوبات على روسيا  الحرب التجارية تخيّم على اجتماع قادة المال بمجموعة العشرين  كيف ينظر الروس الى خطوة الناتو الجديدة للتوسع نحو الشرق؟  أميران يهددان عرش الملك المنتظر..  قانون القومية الإسرائيلي... ماذا بقي للفلسطينيين؟  بدء إخراج حافلات تقل الإرهابيين الرافضين للتسوية مع عائلاتهم من بلدة محجة بريف درعا الشمالي  تحضيرات لإخراج دفعة ثانية من الإرهابيين الرافضين للتسوية وعائلاتهم من قرية أم باطنة في ريف القنيطرة إلى شمال سورية  كاسادو يفوز برئاسة حزب الشعب الإسباني المحافظ خلفا لراخوي  مقتل 11 عنصرا من الحرس الثوري في اشتباكات غربي إيران  إصابة أربعة يمنيين إثر عدوان جديد للنظام السعودي على صعدة  الحركة العالمية لمقاطعة “اسرائيل” تدين قرار كيان الاحتلال العنصري  عشائر جنوب العراق تقدم شروطها للعبادي مرفقة بالتهديد  دراسة: الأسلحة النووية الروسية أشد من الأمريكية بعدة مرات  الصين والإمارات مستعدتان لإنشاء آلية للتعاون العسكري والنووي  

أخبار عربية ودولية

2018-06-24 05:53:22  |  الأرشيف

6 مليارديرات ساهموا في خروج ترامب من الاتفاق النووي

كشفت تقارير إيرانية يوم امس عن أسماء 6 شخصيات أجنبية ساهمت بشكل كبير في قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالخروج من الاتفاق النووي بين إيران ومجموعة 5+1.
 
وجاء التقرير على شكل لائحة من المراتب تضم مجموعة من الشخصيات كلهم من أصحاب المليارديرات والسطوة والنفوذ المرتبطين بالكيان الصهيوني.
 
شيلدون أديلسون
 
وهو رئيس "كازينو لاس فيغاس سندرس"، أحد أغنى الشخصيات في العالم، ويعدّ من أبرز ممولي مجموعات اللوبي التي تدعم الكيان الصهيوني والسياسيين اليمنيين المتطرفين في الولايات المتحدة، وهو ينكر وجود الفلسطينيين كشعب عربي مستقل، ويأمل في شن حرب نووية لدفع إيران لإيقاف تخصيب اليورانيوم.
 
برنارد ماركوس
 
وجاء في المرتبة الثانية برنارد ماركوس، المدير العام لشركة إنتاج معدات تزيين الأبنية "Home Depot"، لعب دورا لا يقل أهمية عن الدور الذي لعبه أديلسون في خروج أمريكا من الاتفاق النووي.
 
وأضاف التقرير ان "بعد تقاعده، تفرغ بكل طاقته لتمويل مجموعات المحافظين الجدد والسياسيين اليمنيين المتطرفين في أمريكا".
 
بول سينغر
 
وجاء بول سينغر في المرتبة الثالثة وهو المؤسس والمدير العام لشركة الاستثمار "Elliott Management Corporation"، إحدى الشركات الداعمة والممولة للسياسيين والتيارات الداعمة لإسرائيل، والمناوئة للاتفاق النووي. حيث سينغر كما أيلسون، وبرنارد ماركوس هو عضو أيضا في "تحالف اليهود الجمهوريين".
 
جورج نادر
 
الملياردير ذو الأصول اللبنانية اتر في المرتبة الرابعة وهو مستشار ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد، ومتهم بقضايا تحرش جنسي بأطفال قاصرين.
 
وبعد مضي عامين من التقارب الكبير بين نادر ونتنياهو واللوبيات الداعمة لإسرائيل، في واشنطن. كتبت صحيفة "هآرتس" في ذلك الحين: "لقد أصبح مساعدا لرونالد لاودر، رئيس مؤسسة يهود العالم، وبمساعدته يحاول عقد اتفاق سلام بين سوريا وإسرائيل، لكن الأمر مني بالفشل بالتأكيد".
 
إليوت برويدي
 
في المرتبة الخامسة اتى إليوت برويدي، المساعد المستقيل لـ"اللجنة الوطنية للجمهوريين"، وأحد الممولين للحملة الانتخابية لدونالد ترامب، ومالك شركة "Circinus LLC" الخاصة الناشطة في مجال تقديم الخدمات الأمنية-الدفاعية، والمقرب بواسطة جورج نادر من البلاط الإماراتي والسعودي، والذي حاول دفع سياسات البيت الأبيض لتصب ضد مصلحة إيران وقطر. ويعرف بلوبي الكيان الصهيوني؛ لعلاقته الشخصية المقربة من نتنياهو".
 
ريك دين برنس
 
واتى في المرتبة الأخيرة الملياردير الأمريكي ريك دين برنس، وهو مؤسس شركة " بلاك ووتر" الأمنية. وأضاف التقرير انه "بعد فضيحة هذه الشركة في ملف مقتل السكان المدنيين العراقيين عام 2007، تخلى عن ملكية هذه الشركة، ويضطلع في الوقت الراهن برئاسة شركة" Frontier Resource Group".
عدد القراءات : 3316

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider