الأخبار |
السفيرة الأمريكية في بيروت: الولايات المتحدة قلقة من دور "حزب الله" المتزايد في لبنان  البرلمان الأردني يطالب بطرد السفير الإسرائيلي  جهانغيري: مخططات واشنطن في سورية والمنطقة فشلت  ترامب: نبحث تمديد فرض رسوم جمركية على بضائع صينية لكنه لن يكون موعدا سحريا  أردوغان: لن نقدر على تحمل موجة لجوء جديدة بمفردنا  بيرني ساندرز ينضم لسباق الترشيح لانتخابات الرئاسة الأمريكية 2020  حل مبتكر ينقذ حياة الآلاف من "مرض مميت"!  مادة غذائية تعزز تطور السرطان بصورة حادة  "سامسونغ" تطلق أقوى حواسبها اللوحية  "آبل" تطلق حواسب "MacBook Pro" بحلتها الجديدة  الإنسان خطِرٌ  وزير الاقتصاد: اهتمام صيني بالصناعة والاستثمارات بالمناطق الحرة السورية  وزارة الداخلية: لا صحة لتعرض طفلة للخطف في مساكن برزة بدمشق  تهمة الخيانة العظمى بانتظار الإرهابيين العائدين إلى بريطانيا  دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا.. ليفربول والبايرن يؤجلان الحسم لموقعة الإياب  مستقبل ساري في يد مانشستر سيتي  وزارة الاتصالات تستعد لإطلاق 10 خدمات إلكترونية للمواطنين  لبناني ينافس مرشح ترامب على رئاسة البنك الدولي  بريطانيا تطالب ألمانيا برفع الحظر على مبيعات الأسلحة للسعودية     

أخبار عربية ودولية

2018-07-11 19:22:58  |  الأرشيف

"قرار محتمل" من أردوغان بشأن الجيش التركي

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، احتمالية ربط هيئة الأركان بوزارة الدفاع، مشيرا إلى أنه لا يستبعد تعيين نائبا ثانيا له.
 
 وقال أردوغان، في تصريحات للصحفيين خلال عودته من أذربيجان اليوم الأربعاء، نقلتها وسائل إعلام محلية: "الجيش التركي قد يندرج تحت سلطة وزارة الدفاع، ولا يوجد أي مانع بهذا الخصوص".
 
وبوقت سابق،  تم إخضاع قيادات القوات البرية والجوية والبحرية لوزارة الدفاع.
 
وكشف أردوغان عن عن اتجاهه لتعيين نائب ثان له قائلا: "يمكنني أن أعين نائبا ثانيا لي"، وذلك بعد أن قام بتعيين بشار غولر نائبا أولا له.
وبشأن تقلبات سعر الدولار في الأسواق قال أردوغان إن "تقلبات الدولار ستنحسر وإنه يعتقد أن أسعار الفائدة في تركيا ستهبط".
 
ودافع أردوغان عن تعيين صهره وزيرا للمالية في التشكيلة الحكومية الجديدة قائلا: "لا أبالي بانتقادات وسائل الإعلام الغربية المتعلقة بعدم تعيين محمد شيمشك، ونحن لا نتصرف حسب الإعلام الغربي في الاقتصاد".
 
وتابع: "اخترت ألبيرق كوزير المالية والخزانة لأنه يتمتع بخبرة نظرية وعملية في الشؤون المالية".
 
وأدى الرئيس التركي اليمين الدستورية لتنتقل البلاد من النظام البرلماني إلى الرئاسي، الذي منح الرئيس صلاحيات واسعة ويلغي العديد من المناصب مثل رئيس الوزراء.
 
وتمكن أردوغان من جمع كل السلطات في يده بعد تسلمه مهامه كرئيس للبلاد بموجب التعديلات الدستورية التي أقرها الشعب التركي عبر استفتاء جرى 16 أبريل/نيسان 2017.
 
وحصل أردوغان على 52.59% من الأصوات في الانتخابات الرئاسية المبكرة التي أجريت في 24 يونيو/حزيران الماضي.
 
وترى المعارضة التركية أن النظام الرئاسي الجديد، الذي جرى اعتماده يقضي على مبدأ الفصل بين السلطات ويوجه ضربة للديمقراطية في البلاد كما تصف النظام الجديد بـ"حكم الرجل الواحد".
عدد القراءات : 3319
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3472
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019