الأخبار |
الميليشيا طلبت إبقاء 1500 عنصر من قوات الاحتلال … فوتيل يخيب آمال «قسد»: أميركا ستسحب كل قواتها  «روستيخ» الروسية مستعدة لتنفيذ مشاريع البنية التحتية في سورية  مسؤول تشيكي سابق: أردوغان متورط مع داعش في سورية  تصاعد خروقات الإرهابيين لـ«اتفاق إدلب» والجيش يقضي على العشرات منهم  خطاب الرئيس الأسد.. بين الشفافية والحزم.. بقلم: محمد نادر العمري  فنزويلا تتحدّى تهديدات ترامب: تأهّب على الحدود تحسّباً لمواجهة  «النصرة» تبحث عن جلد جديد: ثوب «الإخوان» في الخدمة  الإنسان خطِرٌ  جامعات تركيا: الطلاب يزيدون والتعليم يتراجع  وزارة الداخلية: لا صحة لتعرض طفلة للخطف في مساكن برزة بدمشق  16 ولاية تقاضي ترامب لإعلانه الطوارئ  «التحالف» يُعِدّ لإعلان «النصر»: دفعة أخيرة من «نازحي الباغوز»؟  معركة حجور في آخر فصولها: مشروع تأليب القبائل نحو فشل متجدّد  دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا.. ليفربول والبايرن يؤجلان الحسم لموقعة الإياب  مستقبل ساري في يد مانشستر سيتي  وزارة الاتصالات تستعد لإطلاق 10 خدمات إلكترونية للمواطنين  بريطانيا تطالب ألمانيا برفع الحظر على مبيعات الأسلحة للسعودية     

صور من العالم

2018-03-24 22:37:02  |  الأرشيف

دفاتر المستقبل قد تُصنع من براز الفيلة

يدعي تقرير جديد أن براز الفيلة والبقر والخيول يمكن أن يكون مصدراً مستداماً لعنصر أساسي وضروري في تصنيع الورق.
 
وظهرت فكرة الاستخدام غير المعتاد لبراز البقر والفيلة لأول مرة عندما لاحظ الباحث الدكتورألكسندر بسمارك شيئاً غريباً في فضلات الماعز أثناء قضاء العطلة في اليونان. وتم إنتاج التقرير الجديد من قبل الباحثين في الجمعية الكيميائية الأمريكية (ACS).
 
ولاحظ بسمارك أن بعض المعز يأكل الأعشاب الجافة في الصيف وتوصل إلى استنتاج مثير للاهتمام حول البراز الناتج. وقال الدكتور بسمارك: أدركت أن ما يخرج في النهاية هو مادة نباتية مهضومة جزئياً لذا يجب أن تحتوي على سيليلوز. وتأكل الحيوانات الكتلة الحيوية منخفضة الدرجة التي تحتوي على السيليلوز وتمضغها وتعرضها إلى الإنزيمات والحامض في المعدة ومن ثم تنتج السماد. واعتماداً على الحيوان 40% تقريباً من هذا السماد يحوي السليلوز الذي يمكن الوصول إليه بسهولة.
 
ولذلك فإن تحويل المادة المهضومة جزئياً إلى ألياف النانو السيليلوزية سيحتاج إلى طاقة أقل بكثير من استخدام الخشب الخام حسبما ذكر الدكتور بسمارك.
 
وقالت الدراسة: بعد العمل مع روث الماعز، انتقل الباحثون إلى روث الخيول والأبقار وفي النهاية الأفيال. إن إمدادات المواد الخام كبيرة فالحدائق في إفريقيا التي تؤوي مئات الأفيال تنتج كل يوم كميات كبيرة من الروث وتنتج مزارع الأبقار الضخمة في الولايات المتحدة وأوروبا جبالاً من السماد الطبيعي.
 
واستخدم الباحثون محلول هيدروكسيد الصوديوم لعلاج السماد الخاضع للاختبار والذي أدى إلى إزالة جزء من اللجنين (مركب كيميائي معقد يستخرج في أغلب الأحيان من الخشب ويشكل حوالي ربع إلى ثلث كتلته الجافة) من بين الشوائب الأخرى مثل الخلايا الميتة والبروتينات.
 
ومن أجل إزالة اللجنين تماماً وإنشاء اللب الأبيض لإنتاج الورق يجب أن يتم تبييض المادة باستخدام هيبوكلوريت الصوديوم. ولكن الدراسة أفادت بأن "السيليلوز يتطلب القليل من الطحن إن وجد لتكسيره إلى ألياف نانوية استعداداً لاستخدامه في الورق على النقيض من الطرق التقليدية. كما أن البقايا النانوية الموجودة في البراز يمكن أن تستخدم لدعم أجهزة الترشيح التي تقوم بتنظيف مياه الصرف الصحي، قبل إطلاق المادة في البيئة.
 
وفي المناطق التي تحتوي على الكثير من حيوانات المزرعة مثل الأبقار يمكن أن تكون إعادة تدوير الروث واستخدامه في المنتجات الورقية طريقة رخيصة وسليمة بيئياً للتخلص من هذه المخلفات الزراعية المنتشرة.
عدد القراءات : 973

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3472
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019