دمشق    24 / 06 / 2018
إيطاليا مستاءة من مالطا لرفضها استقبال سفينة مهاجرين والأخيرة ترد  البنتاغون يعلق مناورات عسكرية مع كوريا الجنوبية  حريق في مستودع للأدوات الصحية بحي العمارة وفرق الإطفاء تعمل على إخماده  تسريع تنفيذ اتفاق التسوية بدوما.. وحجب مواقع «الإعلام الحربي المركزي» على «فيسبوك وتويتر»! … الجيش يردي مسلحي «النصرة» وداعش في ريفي حماة وحمص  خلافات بين الدول المساندة للمعارضة حول ممثليها في «الدستورية» … روسيا: ندعم عمليات الجيش السوري في جنوب البلاد  وفد عسكري أميركي زار منبج: لا تغيير في إدارة المدينة … نظام أردوغان يعتبر استمرار احتلاله يحمل أهمية لسورية!  عن «جسد المسيح» وهوليود الدعاية الأميركية: هل من مكانٍ للأخلاق في السياسة؟  هزائم بالجملة وخروج جماعي.. حصيلة عربية متواضعة في مونديال روسيا  إسرائيل كانت في جوبر … أهم عمليات الموساد بمساعدة “الثوار” عندما تصدق رواية دمشق عن المؤامرة  عرب الثروة يقتلون عرب الثورة.. بقلم: طلال سلمان  ملف الجنوب السوري.. أميركا التي لم تُسلّم والمعارضة التي لم تتعلم  ما هي الرسالة التي أرسلتها الولايات المتحدة للميليشيات المسلحة جنوب سورية؟  أولاد الفكر الحرام …بقايا برنار ليفي.. بقلم: يامن أحمد  الأداء البرلماني.. هل حقق رضى المواطن؟ برلمانيون يعترفون: لا نلبّي تطلعات الشارع ولا نملك أقلاماً خضراء  واشنطن تبلغ المعارضة والمسلحين بأنها لن تتدخل في جنوب البلاد  6 مليارديرات ساهموا في خروج ترامب من الاتفاق النووي  كيف سيؤثر تحرير درعا على موازين القوى في سورية؟  الأتراك يدلون بأصواتهم اليوم في انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة  "نيويورك تايمز": الآفات "الترامبية" تنتشر في العالم لذا يجب على الغرب الوقوف بحزم في وجهها  

صور من العالم

2018-05-31 11:51:18  |  الأرشيف

عشرة حمير تشعل أزمة دبلوماسية بين فرنسا وبوروندي !

أمر وزير الزراعة البوروندي بوضع عشرة حمير وهبتهم فرنسا لبوروندي في إطار مشروع تموله في الحجر الصحي.

وتمّ شراء الحمير من تنزانيا ووضعت تحت تصرف سكان إحدى القرى في منطقة جيتيغا، وذلك لمساعدة النساء والأطفال على نقل المنتجات الزراعية والماء وخشب التدفئة.

وأثار هذا المشروع جدلاً واسعاً في الأوساط الحكومية البوروندية، حيث اعتبرت شخصيات مقربة من السلطة هذه الهبة "إهانة" للبلاد، كما اعتبرت أن هذا النوع من الحمير يرمز إلى "الجهل والغباء" في اللغة الفرنسية.

وأشار وزير الزراعة الفرنسي في تغريدة له على تويتر إلى أن المشروع تم في إطار عمل إحدى المنظمات غير الحكومية في بوروندي وقامت فرنسا بدعم وتمويل المشروع، وقال إنه تم احترام كل الإجراءات حسب معلوماته.

وقال دبلوماسي أوروبي فضّل عدم الكشف عن هويته إن فرنسا تدفع ثمن بيانها الذي انتقد الاستفتاء الأخير الذي يسمح للرئيس البوروندي بالبقاء في منصبه حتى عام 2034، بالإضافة إلى زيارة رئيس رواند إلى فرنسا في الوقت الذي تشهد فيه علاقات بوروندي وراوندا توتراً كبيراً.

ووصف الدبلوماسي الجدل الحاصل حول الموضوع "بالتسييس المفرط" للمشروع، وأكد أن ذلك سينعكس بشكل سلبي على الفلاحين الذين كانوا سيتسفيدون من إدخال ألف حيوان إلى المنطقة.

عدد القراءات : 3336

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider