دمشق    20 / 09 / 2018
محللون: اتفاق إدلب مرتبط بمصير «الجهاديين».. وقد ينهار  تحرير إدلب بدأ الآن.. بقلم:أحمد فؤاد  الدفاع الروسية تنفي إسقاط "إيل-20" بسبب عدم تشغيل نظام تحديد العدو والصديق  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  زاخاروفا: تصرفات الولايات المتحدة في الشرق الأوسط أدت إلى كوارث عالمية  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  تقرير خطير.. صراع أفظع من الصراع السوري سيندلع في “المتوسط”!  سقوط للطائرة الروسية أم سقوط للمشروع الصهيوني في سورية؟  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  المقترضون المتعثرون يعودون لإجراء تسويات أو سداد ديون للمصارف الخاصة  مسلحو «لواء القريتين» سجلوا أسماءهم للخروج باتجاه الشمال … الجيش يواصل دك الدواعش في البادية.. و«التنف» على طريق التفكيك  كم هو دنيء البدء بحرب عالمية ثالثة لدعم الإرهابيين في إدلب!  الجنسية التركية باتت أقلّ ثمناً  أردوغان: تركيا لا تعاني أزمة اقتصادية كما يشاع  بومبيو: الصين في المستقبل البعيد أكثر خطرا علينا من روسيا  الحكم بالمؤبد على ابن قتل والده المتزوج من سبع زوجات … الأيوبي: يجب ألا يؤدي الزواج المتعدد إلى خراب وتفكك الأسرة  الرقصة الأخيرة للبطة العرجاء.. بقلم: نبيه البرجي  تبديل محاور الهجوم في الحديدة: تكتيك لا يمنح الإمارات انتصاراً  إصابة خمسة أشخاص إثر تصادم حافلة ركاب بشاحنة صغيرة في أقصى شرق روسيا  

صور من العالم

2018-07-02 10:36:24  |  الأرشيف

عاصفة جديدة تضرب كوكب الأرض يوم 23 تموز/يوليو

كوكب الأرض والقمر
 
تضرب كوكب الأرض يوم 23 تموز/يوليو عاصفة مغناطيسية من المستوى الأول (ج 1) وفقا للمؤشر ذي 5 درجات. وسيبقى الغلاف المغناطيسي في حالة توتر خلال أيام 15 و20 و22 تموز/يوليو.
 
 وقال علماء مختبر علم الفلك بالأشعة السينية للشمس بمعهد علم الفيزياء التابع لأكاديمية العلوم الروسية، إن العواصف السابقة وقعت في أيام 28 حزيران/يونيو ويومي 6 و7 أيار/مايو. بينما وقعت العاصفة الكبرى منذ بداية العام الحالي يوم 20 نيسان/أبريل. وكانت عاصفة أخرى شديدة جدا قد وقعت ليلة 18/19 آذار/مارس الماضي (بتوقيت موسكو)، إلا أن المدة التي وصلت شدة العاصفة خلالها حدها الأقصى بلغت حوالي 2.5 ساعة فقط.
 
يذكر أن العواصف المغناطيسية التي بإمكاننا أن نصفها بالعواصف من المستوى الأول (ج 1) قد تؤدي إلى تقلبات ضعيفة في منظومات الطاقة، بالإضافة إلى أنه قد يكون لها تأثير غير كبير على أنظمة التحكم في المركبات الفضائية. وفي هذه الحالة قد نتمكن من رؤية الشفق القطبي عند خطوط العرض العالية من 60 درجة فما فوق.
عدد القراءات : 126

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider