دمشق    23 / 09 / 2017
"إس-200" السورية تسقط طائرة إسرائيلية  جِلَّق البدء والمُنتهي..!!.. بقلم: سيدي محمد ولد ابه  صحيفة أميركية: العاهل السعودي سيعلن من روسيا دعمه لاتفاق خفض التصعيد في سورية  أردوغان: قوات تركيّة ستنتشر في إدلب بموجب اتفاق خفض التصعيد  27 مخالفة شاورما في يوم واحد .. وتحديد سعر السندويشة ب275 ليرة  أيام داعش الأخيرة بريفي حمص وحماة ..والجيش يصل إلى الحدود الإدارية للرقة  دير الزور.. خزان الذهب الأسود في الشرق السوري  المعلم يلتقي باسيل على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك: العلاقات السورية اللبنانية ثابتة.. سورية ماضية في مكافحة الإرهاب  هل يكون استفتاء كردستان بداية لرسم شرق أوسط جديد.. بقلم : غسان يوسف  إنّه إعلان حَرب وَضعت إسرائيل سيناريوهاتها.. بقلم: عبد الباري عطوان  تركيا: عودة مطار أتاتورك للعمل إثر حريق في طائرة خاصة  الدفاع الروسية: تحرير 87.4 % من الأراضي السورية من "داعش"  زعيم كوريا الشمالية يوجه إهانة شديدة لترامب  لقاء في دمشق يبحث عودة العلاقات بين مصر وسورية  خامنئي: على النخب الأمريكية الخجل من أن يمثلها رئيس كترامب  ترامب: كيم "المجنون" سيدفع كوريا الشمالية إلى "اختبار ليس له مثيل"  مقتل 6 مدنيين وإصابة 30 ,في قصف متبادل عبر حدود باكستان والهند  تيلرسون: على الولايات المتحدة وروسيا البحث عن نقاط توافق  تفاصيل مقتل “معارِضة” سورية وابنتها في إسطنبول  برزاني يطالب سكان كردستان بالتصويت الاثنين على استفتاء الانفصال عن العراق  

صور من العالم

2011-06-04 11:33:40  |  الأرشيف

فندق داخل أنبوب صرف صحي….شاهد الصور

قد لا يكون حلم العثور على مكان هادئ لنيل قسط من النوم هو أول ما يخطر ببال زائري منتزه برن بارك في ألمانيا عندما يرون خمس أنابيب صرف من الخرسانة تزن الواحدة منها 5ر11 طن ويبلغ طولها ثلاثة أمتار وقطرها 4ر2 متر.
لكن الفنان النمساوي أندرياس شتراوس حول تلك الأنابيب الكبيرة إلى أماكن لقضاء الليل. فبالداخل، هناك فرش وأيضا وجبات خفيفة لوقت ما قبل النوم، ما يجعل هذا المكان الواقع في حديقة بوتروب (نحو 20 كم شمال إسن غرب وسط ألمانيا) فندق أنابيب الصرف الأول في البلاد.
ورمز الأمان الذي يستخدم لفتح باب الأنبوب الثاني هو 7772، فبمجرد كتابة الرقم سيفتح الباب الخشبي المصنوع على شكل قشرة بيضة بصوت عال. ولقد قام شتراوس بابتكار تلك “الغرف” حاملا في رأسه فكرة أن الخرسانة ستوفر السكون.
وقال شتراوس: “أي شخص يسعى إلى السلام والسكينة يمكن أن يدلف إلى الأنبوب… يمكنك أن تغلق الباب على نفسك بعيدا ومن دون أن يعلم أحد بهويتك”.
ويتميز الجو في الداخل بالدفء. وعلى الفراش هناك ملاءتان مخيطتان على شكل حقيبة نوم إضافة إلى بطانيتين من الصوف وعلبتين صغيرتين من الحلوى.
ولابد من الحجز عن طريق الإنترنت حيث يتم إرسال رمز الأمان إلى الهاتف الخلوي في رسالة نصية. وليس هناك مكتب للتعامل مع الجمهور حيث يدفع الأشخاص الذين يمكثون في الداخل ما يرون أنه يستحق. ويقول شتراوس إنها لعبة، متسائلا ما هي الكلفة التي يتحملها الناس لقضاء ليلة هنا؟ وما مدى الاحترام الذي يكنونه لهذا العمل الفني؟
ويقول ستراوس إن 20 يورو (28 دولارا) “عادلة… لكن مرحبا بالمزيد” فبعد كل شيء يجب تغطية نفقات خدمات التنظيف والإصلاحات.
ويمكن للزائر أن يبقى لمدة لا تتجاوز الثلاثة أيام كحد أقصى، فلقد وضع الفنان هذا المبدأ الإرشادي نظرا لحكمة هي أن الضيوف مثل الأسماك ينتنون بعد ثلاثة أيام







عدد القراءات : 5080

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider