دمشق    28 / 02 / 2017
الجيش السوري يتقدم نحو منبج ويقطع الطريق على القوات التركية وفصائل "درع الفرات"  ديمستورا يمنع الموبايلات ..ويعتذر من الجعفري..  الجيش السوري يقطع الطريق على الغزو التركي: الشرق بوصلة «سباق الأمم»  الجيش السوري يطرق باب إدلب لأول مرة منذ سقوطها  «داعش» يهدّد معلّمات رفح: النقاب أو القتل!  تركيا وإيران: نهاية عقود العسل؟! ..بقلم: علي هاشم  أردوغان في الخليج.. يعرج في حارة المكسرين.. بقلم: إيفين دوبا  نمشي.. وتنأين يا جنيف!.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  "فوكس نيوز" تكشف كيف خدعت ترامب بشأن السويد!  تنظيم "داعش" يقيم معقلا بالقرب من الولايات المتحدة!  الأمم المتحدة تدين أعمال العنف "الوحشية" ضد الروهينغا في ميانمار  إصابة 7 أشخاص بجروح جراء اعتداءات إرهابية بالقذائف على منطقة العدوي في دمشق  نائب وزير الخارجية الكازاخي: كازاخستان مستعدة لاستضافة “اجتماع تقني” آخر بشأن سورية  خلال ساعات.. سلاح إيراني للجيش اللبناني !  الجعفري يُعرّي تركيا ..وأردوغان يتستر عبر”العربية”  بالصور..ماذا تفعل الحسناء الروسية في سوريا وبماذا وعدت الرئيس الأسد؟  قادمون يا نينوى تعلن تحرير قرى جديدة في الموصل  الجيش السوري يستهدف مقرات “النصرة ” في مزارع برزة  كوريا الجنوبية.. احتجاجات على استضافة منظومة "ثاد" الصاروخية الأمريكية والصين تهدد  تركيا تعارض إقامة مناطق كردية آمنة في سورية!  

صور من العالم

2012-10-05 06:55:51  |  الأرشيف

دراسة: ارتفاع الدخل يزيد من النشوة الجنسية

ربما يعجز المال عن شراء الحب، ولكنه قد يسمح لصاحبه بالحصول على حياةٍ جنسية جيدة، إذ أن شركة متخصصة بإجراء مسوحٍ للطبقة الغنية حول العالم أثبتت خلال مسحٍ أجرته عام 2007 بأن 70 في المائة من أفراد الطبقة الثرية ممن يمتلكون أكثر من 90 مليون دولار يؤكدون أنهم يستمتعون بحياة جنسية رائعة.
وأشار روبرت فرانك خلال مقالٍ كتبه بعنوان “الشهوة الجنسية لدى الأغنياء” أن 63 في المائة من الرجال الأثرياء أقروا بحصولهم على حياةٍ جنسية جيدة، محددين مفهوم “الجيدة” بأنها تتمثل بزيادة عدد المرات التي يمارسون خلالها الجنس، أما 88 في المائة من النساء الثريات فقد أكدن بأن “نوعية الحياة الجنسية أصبحت أفضل“.
ومن المعروف أن زيادة المال قد تخلص المرء من التوتر المصاحب للأمور المتعلقة بالمشاكل المالية، مما يساعد فئة الأثرياء، التي تبلغ نسبتهم حوالي 1 في المائة، على الاسترخاء والاستمتاع بالحياة، وفقاً للمسح الذي أعدته شركة “برينس وشركائه.”
ولكن في الوقت ذاته، يمكن للنسبة المتبقية، الممثلة بـ 99 في المائة من أفراد المجتمع، أن تستمتع بالجنس دون الحاجة إلى المال، فقد دلت إحدى الدراسات التي قامت بها كل من جامعتي دارتموث ووارويك في بريطانيا على ازدياد نسبة السعادة المتحققة لدى الأشخاص جراء ممارستهم للجنس.
وقال المعالج النفسي الاجتماعي جاستن ليميلر إن: “سعادة الإنسان تطلب أكثر من مجرد عدة دقائق من التواصل الجسدي،” إذ أن السعادة التي تأتي من ممارسة الجنس تحصل بسبب إفراز الجسم لعددٍ من الهرمونات المساعدة على الشعور بالسعادة كهرمون الدوبامين والفاسوبراسين والأوكسيتوسين، وهذه هي الهرمونات التي تساعد الشخص على التعاون والإبداعية وقابلية حل المشاكل والشعور بالثقة.
عدد القراءات : 13730


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider