دمشق    23 / 09 / 2017
تصعيد خطابي بين كيم وترامب: بيونغ يانغ تهدّد بتجربة «هيدروجينية» جديدة  العالم كله ضد اسرائيل.. بقلم: جهاد الخازن  مصر: وفاة محمد مهدي عاكف المرشد العام السابق للإخوان المسلمين في سجنه  خطط سرية تركية للرد على استفتاء إقليم كردستان  الاردن يرد على الضغط الاقتصادي الخليجي بفتح المعابر مع سورية والعراق  النصرة تقتل 4 نساء بدم بارد بريف درعا.. و السبب ؟  سوريون يرفعون الصوت ..نريد الزواج المدني  موسم الهجرة الى خليج البنغال الأميركيون يحشدون والسعوديون ينفّذون وكردستان حصان طروادة...!  دير الزور تغلي على صفيح من نار .... ومعسكرات داعش تتساقط  مدريد تتأهب للتصدي لاستفتاء كاتالونيا بإرسال تعزيزات أمنية إلى الإقليم  قتلى وجرحى أثناء زيارة البشير إلى دارفور  لافروف يؤكد للجعفري الدعم الروسي لوحدة أراضي العراق  إنزال أمريكي لدعم "قسد" في دير الزور  المعلم: من الغباء الرد على ترامب  تفاصيل مقتل “معارِضة” سورية وابنتها في إسطنبول  برزاني يطالب سكان كردستان بالتصويت الاثنين على استفتاء الانفصال عن العراق  سلو: تحرير الرقة خلال أسبوع أو أسبوعين  البرزاني يرمي كرة النار: نتفاوض بعد الاستفتاء  بشرى سارة!!!.. محافظة دمشق تحدد بدل استحقاق الدفن بقبر ذي طابقين بـ150 ألف ليرة  الانقراض الجماعي السادس يطرق أبواب الأرض!  

مدونة م.محمد طعمة

2017-01-01 04:35:39  |  الأرشيف

هذا هو التحدي الأكبر أمام "فيسبوك" في 2017

نما "فيسبوك" خلال سنة 2016 بمعدل كبير. وواصل النمو بشكل قوي جعله يحقق أرباحاً قدرت بـ 25 مليار دولار إضافة إلى توسعه كأكبر شبكة اجتماعية في العالم وصل تعدادها إلى مليار و700 ألف مستخدم. إلا أن موقع "فروتشن" يقترح أن "فيسبوك" قد يكون ضحية نجاحه هذا، وأن الأخير يطرح أمامه تحدياً أكبر في السنة الجديدة.

وأوضحت الصحيفة أن التحدي يظهر عندما يحاول الموقع النمو أكثر للعام المقبل. ومحاولة الحصول على المزيد من الأرباح. فالموقع يعتمد أساساً على مداخيل الإعلانات. لكن المؤسسين أنفسهم اعترفوا بأن الموقع قد بلغ الحد الأقصى من المساحات الإعلانية التي يمكن إضافتها.

ويرى كثيرون أن "فيسبوك" قد يكون المنصة الإعلانية التالية. لكن ذلك غير مضمون النتائج. فقد اتخذ الفيديو خطوة لا رجعة فيها لتحويل الفيديو إلى المحتوى الأساسي في المنصة. ودفع الكثير من الأموال وغير خوارزميته للوصول إلى هذه النتيجة لكنه قد يكون ضحية هذا التوجه.

فالإعلانات على الفيديو سوف تكون في البداية أو النهاية أو الوسط. لكن نادراً ما يشاهد شخص مقاطع الفيديو التي تكون في البداية والنهاية. ولا يمكن تبرير وضع إعلان في وسط الفيديو الذي يتميز بقصره أصلاً. وعند البث المباشر سوف يغادر المستخدمون الفيديو بمجرد بدء الإعلانات عليه.

وقد يزيد الوضع سوءاً بزيادة تدفق المقاطع وزيادة مستوياتها في المنصة. إذ تقول القاعدة إن أسعار الأشياء تتراجع كلما كثرت. وهذا ما قد يحصل مع إعلانات الفيديو. ما يطرح تحدياً كبيراً أمام الموقع الأزرق سيكون عليه مواجهته في السنة المقبلة.

عدد القراءات : 3879

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider