دمشق    22 / 07 / 2018
الداخلية الأفغانية تعلن مقتل وإصابة 850 مسلحا من الجماعات المتشددة خلال أسبوع  باكستان تقتل العقل المدبر لأسوأ تفجير انتحاري في تاريخها  المجموعات المسلحة في بلدتي المزيريب واليادودة بريف درعا تواصل تسليم أسلحتها الثقيلة للجيش  اندلاع حريق ضخم في أكبر مستوطنة على حدود غزة  مسؤول بالحرس الثوري الإيراني يعلن المتسبب في مقتل 11 من "الباسيج"  شركات نفط أمريكية تعارض تشديد العقوبات على روسيا  الحرب التجارية تخيّم على اجتماع قادة المال بمجموعة العشرين  كيف ينظر الروس الى خطوة الناتو الجديدة للتوسع نحو الشرق؟  أميران يهددان عرش الملك المنتظر..  قانون القومية الإسرائيلي... ماذا بقي للفلسطينيين؟  بدء إخراج حافلات تقل الإرهابيين الرافضين للتسوية مع عائلاتهم من بلدة محجة بريف درعا الشمالي  تحضيرات لإخراج دفعة ثانية من الإرهابيين الرافضين للتسوية وعائلاتهم من قرية أم باطنة في ريف القنيطرة إلى شمال سورية  كاسادو يفوز برئاسة حزب الشعب الإسباني المحافظ خلفا لراخوي  مقتل 11 عنصرا من الحرس الثوري في اشتباكات غربي إيران  إصابة أربعة يمنيين إثر عدوان جديد للنظام السعودي على صعدة  الحركة العالمية لمقاطعة “اسرائيل” تدين قرار كيان الاحتلال العنصري  عشائر جنوب العراق تقدم شروطها للعبادي مرفقة بالتهديد  دراسة: الأسلحة النووية الروسية أشد من الأمريكية بعدة مرات  الصين والإمارات مستعدتان لإنشاء آلية للتعاون العسكري والنووي  

آدم وحواء

2018-07-09 04:29:42  |  الأرشيف

درّبي نفسك على الاستماع لشريكك .. وسيصغي إليك بكل حواسه

التشبث بالرأي وعدم الاستماع لآراء الشريك، يعد من المشاكل الكبرى، وواحدة من أهم الأسباب لانهيار العلاقة وضياعها، ونقطة البداية للنهاية المأسوية، وتفاقم المشاكل وخروجها عن السيطرة.
ومن هذا المنطلق، ندعوكِ لتدريب نفسك على تجنب الجدال، والاستماع لشريكك بأذن صاغية، للوصول لنقطة التلاقي الذهني معه، وتوصيل المعلومة له بشفافية تامة؛ ما يساعده على فهمك جيدًا، والاستماع لك باهتمام وتركيز.
لا تقاطعيه أثناء الحديث
قد تتسبب مقاطعتك لشريكك، في تشتيت ذهنه وفقدان تركيزه، لذا عليك بالاستماع الجيد وعدم التدخل في التفاصيل، فبعض الأشخاص يجدون سعادتهم في التحدث، والتعبير عما بداخلهم، فيما يبذل آخرون جهدًا مضنيًا للفضفضة والتحدث بصدق، لذا امنحي شريكك فرصته، وبدوره سيستمع لك جيدا، ويركز في التفاصيل، انتظري دورك للتحدث بصبر، ولا تتعجلي بإلقاء اللوم وكثرة الحجج.
لا تفترضي سوء النّية
بعد انتهاء شريكك من التحدث، اطلبي منه توضيح بعض المسائل المبهمة، ولا تفترضي سوء النية وتتأهبي للهجوم بمجرد انتهائه من كلامه، كوني صبورة ولا تنشغلي بالإعداد لما يُقال مسبقا، وتجنبي دفاعك المستميت بجدال لا طائل منه، فالنتيجة الحتمية هي سوء الفهم، والوصول لطريق مسدود، ولن تصلا لحل يرضيكما في النهاية.
الوفاء بالوعود
لا تؤجلي النقاش بتقديم الوعود الواهية، فإذا كنت مشغولة فاطلبي منه التحدث في وقت لاحق، ولا تتكهني بنتائج الحديث، أو تفرضي رأيك قبل النقاش، استمعي لشريكك عندما يريد ذلك، وأظهري اهتمامك بما يقوله، وستشعرين بفارق كبير بعد تدريب نفسك على هذه العادات.
 
عدد القراءات : 3395

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider