دمشق    23 / 03 / 2017
وصول كافة المدعوين للمفاوضات السورية إلى جنيف وبدء الاجتماعات التحضيرية  ارتفاع حصيلة ضحايا هجوم لندن إلى 5 قتلى و40 جريحا  الابتزاز القضائي الأمريكي للسعودية يبدأ فور انتهاء زيارة الأمير بن سلمان لواشنطن..  النصرة تحاصر “محردة” و”حميميم” يقول إنها خط أحمر  بريطانيا.. 7 معتقلين ولا مؤشرات على هجمات جديدة  الفساد يهز عرش أكبر مصدر للحوم في العالم  مقتل 10 عسكريين مصريين و15 إرهابيا في سيناء  خطة لإجلاء ربع مليون إسرائيلي بسبب حزب الله  السبب الخفي وراء فرض القيود الأمريكية على شركات الطيران  مقتل نائب روسي سابق في حادث إطلاق نار بوسط كييف  إحباط هجوم إرهابي بسيارة مفخخة على أطراف قرية المشرفة والقضاء على إرهابيين من “جبهة النصرة” و”داعش” بريف حمص  الجيش يعزز ويستعيد المبادرة في معارك ريف حماة  أضرار مادية جراء اعتداءات ارهابية بالقذائف على منطقتي الروضة والعباسيين السكنيتين بدمشق  هآرتس: موسكو طلبت معلومات عن كوهين ودمشق نفت علمها بمكان دفنه  “داعش” يتبنى “هجوم لندن”  بوتين: سنزود قواتنا النووية الاستراتيجية بأحدث أنواع الأسلحة  أوروبا تنتظر توضيحات من أردوغان  أنقرة تستدعي القائم بأعمال السفارة الروسية  الشرطة البلجيكية تعتقل رجلا حاول الدخول إلى شارع تجاري بسيارة بسرعة عالية  المنتخب سوري يفوز على منتخب أوزبكستان في تصفيات كأس العالم  

آدم وحواء

2016-10-27 03:08:15  |  الأرشيف

أسرار النجاح العاطفي!

البساطة وعدم المبالغة

قد لا تحتاج المسألة إلى معجزة كما يعتقد البعض. بل إنها تحتاج إلى خبرة في إدارة الأمور والمواقف والمستجدات عموماً. لا يمكن علاقة مبنية على المبالغة أن تنجح. البساطة هي الأساس. الروتين قاتل لا بد من تجنبه. التوقف عن التفاصيل السخيفة أمرٌ لا بد من تجنبه. التعاطي مع المواقف الشخصية مسألة دقيقة. فيما يبقى التعبير عن الاحترام والثقة والتقدير المتبادل أولوية مرجوّة.

* البساطة في التعامل مع الشريك: إنه السر الأبرز للنجاح العاطفي إن لم نقل أنه السر الوحيد. البساطة في التعامل مع الشريك أولوية لا بد منها، بعيداً من المبالغة في التعبير التي قد تتحوّل ضعفاً، خصوصاً في حال اختلفت طباع الشركاء. ونقصد بالبساطة التحكم بالمشاعر كي لا تتحوّل الى معرقل أو مصدر إزعاج او تعبير درامي. الأهم ان لا تخف من الفقد او الغياب او تعتبره هاجساً لا يمكنك أن تقوى عليه. تذكّر أن الخسارة العاطفية أمرٌ وارد، وأنك حين تخاف من خسارة الشيء ستخسره لا محالة. حاول تعزيز الجوانب الأخرى من حياتك كالجانب المهني والعائلي الى جانب الشق العاطفي.

 *تجديد في النشاطات والمشاريع المشتركة: الروتين يقتل العلاقة العاطفية. المال رغم أهميته ليس أولوية. الأهم هو الابتكار والقدرة على التجديد في المشاريع والأنشطة الترفيهية. في حال كنتما معتادين على زيارة أماكن معينة، حاولا اكتشاف أماكن جديدة. ذلك يساهم في تجديد العلاقة.

* التعبير عن الاحترام والتفهم: جميل التعبير الدائم عن مدى الاحترام والتقدير لأي مبادرة يقوم بها الشريك. هذا ما يعزز النقاط المشتركة بينكما بدلاً من اعتبارها مجرّد مبادرات عادية يقوم بها الشريك نحوك.

* التسامح: الحقد لا يولد سوى المزيد من الفشل والاخفاق في حياتك العاطفية، كما الاجتماعية. تناسى النقاط السلبية قدر المستطاع. وفي حال نشبت مواجهة كبيرة او خلاف لا يمكن العودة عنها بينك وبين الشريك، ابحث عن وسيط بينكما في حال وجدت أن إمكان التنازل ليست لصالحك. التنازل قد يعتبر نقطة سلبية لا تصب في خانتك بشكلٍ دائم. بدلاً من ذلك لا بد من ترك الأبواب مفتوحة دون إجبار احد على دخولها.

* الغيرة المتوازنة: أن تغار على الشريك أمرٌ ايجابي. أن تبالغ في الغيرة عليه هذا عاملٌ سلبي. التكافؤ في المشاعر مسألة لا بد منها. احرص على إعطاء كلّ ذي حقّ حقه. المواقف التي قد لا تطلب منك التوقف عندها، تفاداها قدر المستطاع. وتلك التي لا بد من ابداء موقف صريح تجاهها، واجهها بدلاً من التهرب منها.
عدد القراءات : 3895

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider