دمشق    29 / 06 / 2017
تصعيد واشنطن مستمر: «برنامج الأسد» الكيميائي يتخطى الشعيرات  عنصر منفلت يرمي قنبلة في شارع القريات.. والعناية الالهية تمنع وقوع ضحايا  لماذا تقرع أمريكا طبول الحرب الكيماوية في سورية الان مجددا؟  هل تصبح ’قطر’ بمثابة ’بولندا’ في الحرب العالمية الثانية؟  حمد وفورد وماكرون...في سورية انتهت اللعبة  التحرش الجنسي يلاحق وزير مالية الفاتيكان  لأول مرة في سورية.. روسيا تكشف للأسد في حميميم عن مدرعة خارقة  القوات الأمريكية تقصف الجيش العراقي في الموصل  مصر توجه رسالة شديدة اللهجة إلى قطر  تهديدات "الكيماوي" في سورية و"أم القنابل" رسالة ترامب الأكثر خطورة إلى العالم  ابن نايف تحت الإقامة الجبرية وممنوع من مغادرة السعودية  أنور عشقي: السعودية تقبل التطبيع مع إسرائيل بشرط؟!  ذرائع الكيميائي والقادة الأميركيون؟  تغريم غوغل 2.42 مليار يورو  إزالة حواجز وكتل إسمنتية بدمشق وريفها وحماة.. وإبقاء الضروري منها  رغم الوعود.. كثير من صرافات التجاري والعقاري خارج الخدمة بالعيد  نسبة النجاح.. بقلم: سامر يحيى  "جنون" ترمب .. و"حذاء" الرئيس الأسد  4 عمال يوفرون 87 مليون ليرة…و10 آلاف ليرة مكافأة لهم!!  «غزاة جدد» للساحل المصري: هل أخلّت «قناة السويس الجديدة» بالتوازن البيئي؟  

آدم وحواء

2017-01-19 14:23:35  |  الأرشيف

ما عدد مرات الجماع التي يحتاجها الأزواج للشعور بالسعادة؟

وفقا لدراسة جديدة، مرة واحدة فقط في الأسبوع هو كل ما يلزم لتحقيق السعادة المثلى بين الازواج والذين يعيشون في علاقات طويلة الأمد. وتستند النتائج على دراسات استقصائية لأكثر من 30.000 شخص تم جمعها على مدى أربعة عقود.

"على الرغم من أن المزيد من اللقاءات الجنسية ينسجم مع الشعور بسعادة أكبر، إلا أن هذه النظرية لم تنطبق على ممارسة الجنس بإنتظام مع مرة واحدة في الأسبوع"، وقالت كبيرة الباحثات آمي ميوز، وهي طبيبة نفسانية اجتماعية وحاصلة على زمالة ما بعد الدكتوراه، " تشير نتائجنا الى انه من المهم الحفاظ على اتصال حميم مع شريك حياتك، ولكنك لست بحاجة الى ممارسة الجنس كل يوم طالما تحافظان على تلك الصلة."

وأشار الباحثون إلى أن الدراسة لم تكن مصممة لإظهار السبب والنتيجة، لذلك لا يزال غير معروف ما إذا كانت السعادة تؤدي إلى ممارسة الجنس مرة في الأسبوع أو إذا كان الجنس مرة في الأسبوع يثير المزيد من الفرح في الحياة.

واقتصرت الدراسة أيضا على أناس في علاقات عاطفية، وليسوا عازبين. وقالت ميوز، "في الواقع، لم يكن هناك ارتباط بين عدد مرات الجنس والرفاه بالنسبة للعازبين."

كما كانت النتائج أيضا متناسقة عبر الفئات العمرية والجنس وطول العلاقة - سواء أشهر أو عقود. وقالت ميوز أن الأزواج يجب أن يناقشوا ما إذا كانوا يحصلون على احتياجاتهم الجنسية ، بدلا من مجرد الضغط للحصول على المزيد من الجنس. واضافت، "من المهم الحفاظ على اتصال حميم مع شريك حياتك دون أن تضعي الكثير من الضغوط على ممارسة الجنس بشكل متكرر."

عدد القراءات : 634

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider