دمشق    19 / 07 / 2018
ترامب: العلاقات مع روسيا تحسنت بعد القمة مع بوتين  الإيرانيون باقون في سورية.. إسرائيل وهلسنكي: لا بشائر إيجابية  مسار التسوية في سورية: من الجنوب إلى الشمال.. بقلم: عدنان بدر حلو  الصحة تطلب سحب الأدوية المحتوية على مادة الفالسارتان  بوتين: الإرهابيون يتحملون مسؤولية سقوط ضحايا مدنيين في سورية  الدفاع الروسية: مستعدون لتنفيذ اتفاقات قمة بوتين-ترامب وتكثيف الاتصالات مع واشنطن حول سورية  بمشاركة الأهالي.. رفع العلم الوطني في بصرى الشام إيذانا بإعلانها خالية من الإرهاب  ترامب يعلن هزيمة بلاده من هلسنكي و(إسرائيل) تتجرّع طعمها في الميدان!  مفوضية اللاجئين في الأردن: عودة السوريين إلى بلادهم هي الأنسب  صفحات «القوى الرديفة» تنفي التوصل إلى اتفاق لإخلاء الفوعة وكفريا  7000 متطوع يؤهلون مدارس وأحياء في كفربطنا وسقبا وعين ترما وزملكا وداريا والزبداني … «سوا بترجع أحلى» تصل إلى مرج السلطان  إعلام «إسرائيل» أسف لتخليها عن حلفائها … الإدارة الأميركية تمهد لمواصلة احتلالها لأراض سورية  سورية تنتصر واردوغان يتجرع كأس السم الذي طبخه في شمال سورية  إنهاء الحرب السورية و”الأسد الى الأبد”.. أوراق أميركية وروسيّة مهمّة!  لماذا يتورط حلفاء السعودية بالفساد؟  «مقايضة» بين الخضر السورية والقمح الروسي … الفلاحون باعوا «الحبوب» 245 ألف طن قمح بـ40 مليار ليرة  العدوان الإسرائيلي عجز أم استنزاف؟.. بقلم: ميسون يوسف  بنسبة 13٫7 بالمئة وسط استقرار سعر الصرف … 224 مليار ليرة زيادة في موجودات 13 مصرفاً خاصاً خلال 3 أشهر  دبي تحول وتلغي مئات الرحلات الجوية!!  قرار بإنهاء تكليف مدير الشركة السورية للاتصالات  

آدم وحواء

2017-02-23 14:03:38  |  الأرشيف

عبارة واحدة لزوجك تفعل العجائب في علاقتكما

عادةً ما يدخل الزوج المنزل بعد يوم عمل طويل، حاملاً معه متاعبه وهمومه ومشاكله التي لا تنتهي، وعند سؤال الزوجة عما يزعجه، يبدأ بالإنفعال والشكوى وغيرها من الأمور السلبية التي تتدفق في وجه الزوجة وتجعلها تبدو كأنها هي السبب في كل ما يمرَ بها زوجها.

بعض النساء لا يجدنَ غير الردَ بالصراخ والشكوى أيضاً من الحياة والعمل والبيت والأولاد، ليتحول الأمر إلى مشادة وشجار بين الزوجين.

لكن عبارةً واحدةً قد تفعل فعل السحر في هذه الحالة، وهي عبارةٌ جربتها إحدى السيدات مع زوجها وأثمرت نتيجةً جيدة.

العبارة بكل بساطة هي: كيف يمكنني المساعدة؟ عندما استخدمت السيدة هذه العبارة مع زوجها المتعب والذي كان يشكو لها متاعب وهموم العمل، وجدت زوجها فور سماعه لتلك العبارة يهدأ ويعتذر عن انفعاله الشديد ويعدها بعدم ترك مشاغل العمل تنغص عليهما حياتهما.

 

ما السرَ السحري في هذه العبارة؟

إنها ببساطة تعبَر للرجل عن القدر الذي تهتمين به لأمره ولشؤونه، تعني أنك تحبينه وأنك تشعرين به وأنك حاضرةٌ دوماً بجانبه لمساعدته ومؤازرته متى ما احتاج ذلك، تعني أنه ليس وحيداً وأنكما تتشاركان هموم الحياة معاً، وتعني بالأخص أنه يمكنه الإعتماد عليك متى ما احتاج لذلك أكثر من أي شخص آخر في الدنيا بدون أن تزيدي من شدة الأمر عليه.

والأهم أن الزوج في هذه الحالة سيبدأ بالتحدث معك والمصارحة حول أمور حياتية كثيرة كان يظن أنه يستطيع معالجتها لوحده، وهو ما تطمح إليه معظم النساء.

الدعم المعنوي والنفسي أهم بكثير من الدعم المادي في الحياة الزوجية، فإن كان الرجل بحاجة لجرعة دعم إضافية منك، لا تبخلي بإعطائه أياها والتركيز معه على أنكما شريكان في هذه الحياة وبالتالي تتشاركان أفراحها وأحزانها ومسؤولياتها كلها.


 

عدد القراءات : 648
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider