دمشق    24 / 07 / 2017
نائب قائد «التحالف» يطمئن «قسد»: دعمنا لكم مستمر وسقوط داعش حتمي  أهالي مفقودي الحرب: بحثاً عن الأبناء عند السحرة والنصّابين  جولة أردوغان الخليجية: نافذة الحل مغلقة  سلب وابتزاز في درعا ..ورئيس العصابة معروف بالاسم ..!!  تركيا تغلق كافة المعابر مع سورية بعد سيطرة جبهة النصرة على كامل المنافذ الحدودية  إذا قال الخليج لا.. لأميركا !!.. بقلم: نبيه البرجي  واشنطن تتخلى عن تل أبيب.. موسكو أقوى!..بقلم: إيفلين دوبا  سورية.. وتوازن المصالح الدولية.. بقلم: رفعت البدوي  توقعات بتعديلات حكومية تطال محافظين ومدراء عامين..ووزراء أيضاً!  هكذا يرى أمراء السعودية "تجريد" بن نايف من صلاحياته  الاتحاد الاوروبي: لن نقبل بفرض عقوبات أمريكية ضد روسيا تنتهك مصالحنا  الجيش العراقي: لن نتدخل في حال قيام دولة كردية  تحطم طائرة إسرائيلية في الضفة الغربية  استشهاد أردني وإصابة اسرائيلي بإطلاق نار داخل سفارة كيان الاحتلال في عمان  حاكم المركزي: القانون يسمح لنا بسك خمسين ليرة معدنية.. ونريدها  مقتل 10 من مسلحي "النصرة" بتفجير في إدلب  مفاعليها ظهرت بين الإرهابيين مع أول اشتباكات بين «النصرة» و«فيلق الرحمن» … هدنة الغوطة الشرقية صامدة: الجيش يلتزم و«العلالشة» يخرقونه  عبوة ناسفة تستهدف مدير مكتب «جبهة المقاومة السورية» بحلب  صرف 19 مليار ليرة تعويضاً لـ63 ألف مواطن تضررت عقاراتهم  

آدم وحواء

2017-04-25 11:33:47  |  الأرشيف

إمتنعوا عن التحدّث بهذه المواضيع في اللقاء الاول

عندما يتعرّف المرء إلى أشخاص جدد، سواء في الإطار المهني أو الاجتماعي، يتكوّن انطباعهم الأولي عنه من خلال الحديث المتبادل.
ومن هذا المنطلق، كشف الخبراء عن المواضيع التي يجب الامتناع عن التطرق اليها في اللقاء الأول، ومن بينها:
- طرح أسئلة تتعلّق بمبلغ المال الذي يجنيه الشخص الآخر او براتبه الشخصي لأنه أمر شخصي للغاية.
- التكلّم عن المواضيع السياسية وخصوصاً مهاجمة الرأي الآخر أو الأحزاب الأخرى.
- التطرّق الى المواضيع الدينية أو الحياة الشخصية مثل توجيه أسئلة لمعرفة ما إذا كان الشخص الآخر مرتبطًا.
- إبداء الرأي بالمظهر الخارجي للشخص الآخر أو بشخصيته، حتّى لو كانت التعليقات إيجابية بهدف مدحه.
- التكلّم عن النفس طوال الوقت لأن ذلك يدل على أنانية وعلى ثقة مفرطة بالنفس. يجب توجيه الأسئلة المناسبة إلى الآخرين والتكلم عن التجربة الخاصة عند الضرورة فقط.

عدد القراءات : 3573

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider