دمشق    19 / 11 / 2017
عودة الحريري مفتاح لكل الاحتمالات.. إلا الحل  قاضٍ أميركي بالمحكمة العليا يتباهى “بعلاقاته الجنسية مع 50 امرأة”  الغواصة الأرجنتينية المفقودة تصدر إشارات استغاثة  النيل يلفظ أنفاسه، والسيسي يحذِّر  الوهابيّة الفاشلة.. بقلم: نور نعمة  نجاة محمد بن سلمان من اغتيال  وكيل وزارة الدفاع في الامارات: علاقتنا باسرائيل تشبه (الأخوة)  ماذا يجري في البوكمال؟  السعودية تمنح المنطق القطري ذريعة التفوّق.. بقلم: روزانا رمال  البيت الأبيض: ترامب وماكرون يتفقان على محاربة إيران  14.3 مليون شيلي ينتخبون رئيسا جديدا اليوم  مقتل 19 شخصا وإصابة 8 آخرين في حريق جنوبي بكين  قطر تعلن أنها "مستعدة جيدا" لمواجهة تحرك عسكري محتمل من قبل دول المقاطعة  عزز مواقعه في محيط ضاحية الأسد … الجيش يزيد الضغط على الإرهابيين في محيط إدارة المركبات  داعش جنوب دمشق ينقسم إلى داعشين … فرع اليرموك لحزب «البعث» يدعو لاستعادة المخيم عاجلاً وليس آجلاً  «قسد» تمنع نازحي دير الزور من دخول الحسكة  70 بالمئة زادت المخالفات بعد تخفيض الأسعار … جديد في أسواقنا.. زيتون مع «الدود»!  أكد البدء بإرسال الصحف إلى دير الزور.. إطلاق ثلاث صحف جديدة.. كيبل TV في سورية قريباً … ترجمان: تأمين رعاية لباس للمذيعات مثل «الشحادة»!  دراسة لغرفة تجارة دمشق: أبرز تحديات التجارة في سورية غياب خطة واضحة للتنمية  2100 صائغ في دمشق .. الذهب السوري يطير تهريباً إلى دبي عبر لبنان والسوريون يتجهون إلى بيع مدخراتهم الذهبية  

آدم وحواء

2017-06-17 02:57:52  |  الأرشيف

هل ستقعين في الحب مجدداً؟

هل تعرضت للأذية او الخيانة أو الانفصال المؤلم عن الحبيب، لسبب أو لآخر؟ إذا من المؤكد أنك عرضة للضياع النفسي والعاطفي الناجم عن قلة الثقة بالنفس التي أحدثها هذا الانفصال الدرامي في حياتك، خصوصاً أنك تشعرين بطعم الالم والوجع وعدم الأمان، بعد خسارتك لمن وضعت ثقتك الكاملة في يده من دون الحصول على نهايتك السعيدة.

فكانت صدمة الحب التي أحدثت في نفسك ألماً لا يمكن وصفه من المؤكد أنه سيترك ندبة في قلبك الى الأبد، لكن من المهم، بعد اختبار مرحلة الحزن هذه ضمان عدم استمرارها والحؤول دون حصول انعكاساتها على مسار علاقاتك العاطفية المقبلة.
 
فالحياة هي عبارة عن مدرسة تعلمك كيف تتطور وتحسن من شخصيتك وطباعك بغية الوصول الى ما تستحقه من سعادة في حياتك، سواء على الصعيد المهني أو العاطفي أو الاجتماعي وبالتالي الحياة لا تتوقف عند انتهاء علاقة عاطفية، فهي على الارجح لم تكن مناسبة لك وستسبب لك التعاسة الابدية، من دون أن تدركي ذلك.
 
من هنا، حاولي إغلاق صفحة الماضي، مع ضرورة أخذ العبر والتعلم من الاخطاء السابقة بغية عدم تكرارها في علاقاتك العاطفية المقبلة، والمضي قدماً، لأنه عندها فقط تكونين مستعدة للوقوع في الحب مجدداً.
 
فالوقوع في الحب أمر يمكن حصوله كل يوم، شرط أن تكوني على استعداد لذلك، والتوقف عن التطلع الى الوراء والتجارب السابقة والأهم عدم الدخول في مشكلة المقارنة لأنه بذلك نهاية بداية اي علاقة عاطفية قد تدخلينها.
 
علماً أن مشاعر الحب تنضج مع مرور الوقت، فالحب الاول الذي غالباً ما يكون في مرحلة المراهقة سيتطور ويتحول الى مزيج بين المشاعر الصادقة المبنية على الانجذاب والعشق والفكر والوعي العاطفي لتتمكني بذلك من انجاح العلاقة العاطفية واختيار الحبيب المناسب لك الذي يلائم تطلعاتك وحاجاتك.
 
وبالتالي، اعلمي دائماً أن الحب بانتظارك، شرط معرفة اختيار الشريك المثالي لك، مع ضرورة تحكيم العقل والقلب سوياً بغية ضمان وقوعك في حب الحبيب المناسب الذي سيعاملك بالطريقة التي تستحقينها ويمنحك الحب الذي تستحقينه.

عدد القراءات : 3697

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider