الأخبار |
وفد مجلس الشعب يتابع مشاركته في اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي  جرحى باشتباكات في مخيم للاجئين الفلسطينيين جنوبي لبنان  في إطار حملته القمعية..نظام أردوغان يوقف عن العمل259 مسؤولا  لافروف يستقبل الأمين العام الجديد لـ"منظمة شنغهاي"  السعودية على حافّة السقوط؟  ما علاقة أجهزة السمع وجراحة المياه البيضاء بالخرف؟  آبل توفر مسلسلات وأفلاما مجانية لمستخدميها  تعرف على أفضل هاتف لحماية بيانات وخصوصية المستخدم  تقرير أمريكي يكشف نية السعودية في تدمير مراكز التموين الغذائي في اليمن  مدرب بلجيكا يقلل من فرص انتقال هازارد لريال مدريد  مودريتش: رونالدو خذلنا  إسرائيل مهددة حماس: "صبرنا نفد"  عشر شركات ضخمة كويتية وإماراتية ومصرية وأردنية تستكمل إجراءات عملها في السوق السورية  التأمينات الاجتماعية تهدد بحجز أموال مستثمرين بحال لم يسددوا اشتراكاتهم  نتنياهو: نتحرك عسكريا ضد الوجود الإيراني في سورية في هذه الأيام بالذات  أردوغان يستقبل وزير دفاع قطر في أنقرة  مكملات "جنسية" تخفي "سرا" خطرا صحيا!  حدث في سورية... أخت رفعت دعوى نفي نسب على والديها لتثبيت زواجها من أخيها !!  تقرير: لهذا الأسباب تراجع سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي  إدلب إلى الواجهة من جديد.. إنما للصبر حدود     

آدم وحواء

2017-09-06 01:14:45  |  الأرشيف

أكثر السلوكيات الجارحة في العلاقة بين الزوجين!

تميل النساء في العادة إلى الفَضفضة مع الصديقات حول المشكلات التي قد يواجهنها مع أزواجهنّ، لكنّ الكثيرات لا يدركن أنّ ذلك يزعج الرجل وربّما يجرح كرامته.
رصدت دراسة ألمانية حديثة أكثر السلوكيات الجارحة في العلاقة بين الزوجين، وأظهرت الاختلاف الكبير بين أشد الأمور إزعاجاً بالنسبة للزوج والزوجة.
وتوصلت إلى أنّ 27 في المئة من الرجال يشعرون بالانزعاج الشديد عندما تفشي الزوجة أسرار حياتهما الخاصة لصديقاتها، أو تتحدّث مع أي طرف عمّا يدور داخل البيت سواء من خلافات أو تفاصيل الحياة الحميمة.
وأوضحت خبيرة علم النفس ليزا فيشباخ لصحيفة «دي فيلت» الألمانية: «يهتم الرجل كثيراً بصورته كشخص مستقل، ويمكن أن يؤدي حديث زوجته مع صديقاتها عن أمورهما الحياتية إلى إشعاره بفقدانه السيطرة على صورته أمام الآخرين».
وفي المقابل جاءت أكثر الأمور الجارحة للمرأة في العلاقة مختلفة تماماً، حيث كشفت الدراسة التي شملت أكثر من 11000 شخص، أنّ عدم حصول المرأة بين 18 و30 عاماً على ردّ سريع على رسائلها من شريك الحياة، يولّد لديها الانطباع بأنه ليس على ثقة تامّة من مشاعره تجاهها. وأشارت نصف المشاركات في الدراسة الى أنّ عدم ردّ الشريك على رسائلهنّ هو من أكثر ما يُزعجهنّ.
وأشارت فيشباخ إلى أنّ النساء خصوصاً في تلك المرحلة العمرية، يفتقدن للهدوء والتعامل بثقة مع شركائهنّ، ولا يُدركن أنّ عدم ردّ الأزواج على رسائلهنّ لا يعني بالضرورة رغبتهم في إنهاء العلاقة.
وأظهرت نتائج الدراسة أنّ الكلام الطيّب وخفة الظل من أفضل الطرق لإنهاء خلاف ما بين الشريكين، في حين أنّ تجاهل رغبات الآخر وانزعاجه قد يؤدي إلى اشتعال المشاكل بشكل غير متوقع.
ولفت المتخصّصون إلى أنّ قيام شريك الحياة بمغازلة شخص آخر أو عدم المشاركة في الأعمال المنزلية لم يتصدرا قائمة الأمور المزعجة في الحياة المشتركة بين الزوجين، بل سبقتهما فكرة التجاهل بعد الخلاف، حيث ذكر أغلب المشاركين أنّ أكثر الأمور الجارحة لهم هي عدم محاولة شريك الحياة إنهاء الخلاف بشكل ودود أو حتّى بدعابة.


 

عدد القراءات : 4089
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3376
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018