دمشق    20 / 02 / 2018
التضليل وفبركة الأخبار… أسلوب مفضوح لرعاة الإرهاب لمنع اجتثاث مرتزقتهم من سورية  (التحالف الأمريكي) يرتكب مجزرة راح ضحيتها 16 مدنيا بريف دير الزور  كيف قطعت مياه الأمطار طريق حماة مصياف؟ ومن المسؤول؟  من أوصل البضائع التركية إلى أسوِاق طرطوس؟  مقتل 5 عناصر أمنية باشتباكات مع المحتجين في طهران  ألمى كفارنة للأزمنة : أعجبتني فكرة كيف تم صناعة دمية نجمة إعلام .  استشهاد 6 مدنيين وإصابة 29 جراء الاعتداء المتواصل للمجموعات المسلحة بالقذائف على أحياء سكنية بدمشق وريفها.. ووحدات الجيش ترد على مصادر اطلاقها  لافروف: روسيا ترفض محاولات قوى خارجية استغلال الوضع في عفرين  يحيى رسول: خلايا "داعش" ما زالت تعمل في العراق  مجلس الشعب يقر القانون الجديد الناظم لعمل وزارة الثقافة.. يهدف لمواكبة التطور المجتمعي  قوات شعبية تدخل إلى عفرين لدعم أهاليها … والقوات التركية تستهدفها بالمدفعية  "وحدات حماية الشعب" الكردية تعلن دخول القوات السورية إلى عفرين  بوتين يبحث مع أعضاء مجلس الأمن الروسي الوضع في سورية  الخارجية الروسية: سقوط قتلى من روسيا ورابطة الدول المستقلة في اشتباك مؤخرا بسورية  الخارجية: منع بعض الدول الغربية مجلس الأمن من إدانة جرائم الإرهابيين سيوجه رسالة لهم ولداعميهم للاستمرار في جرائمهم  دي ميستورا: الغوطة الشرقية قد تتحول إلى حلب ثانية  الرئيس الأوكراني يوقع قانون إعادة دمج دونباس  لودريان يزور موسكو وطهران لبحث الوضع في سورية  قال وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إن بلاده تتعرض لـ"عملية غدر" بسبب مقاطعة دول عربية لها، مؤكدا أن الولايات المتحدة "ستلتزم بإعلان الدفاع المشترك" مع قطر في حال تعرضت الأخيرة لهجوم خارجي.  

آدم وحواء

2017-09-11 00:46:15  |  الأرشيف

هذه حقيقة ما تشعر به النساء تجاه اللحظات الحميمة‎

تجد الكثير من النساء أن الجنس هو علاقة أعمق من الحب نفسه، لكن الطريقة التي تعبر بها المرأة عن رغباتها الجنسية مختلفة جدا عن طريقة الرجل في التعبير عنها.

إليك كيف تفكر النساء باللحظات الحميمة وبعض الاختلافات بين الرجل والمرأة في التعبير عن رغباتهما الجنسية.
يبدأ في الدماغ

جسد المرأة مختلف هرمونيا بشكل كبير عن الرجل. التستوستيرون يطلق الرغبة الفسيولوجية في كلا الجنسين، ولكن بدرجات مختلفة. بالنسبة للمرأة، تخيل الجنس الساخن هو الذي ينعش رغباتها، لذلك، حين تعجب بشخص أو تقع في الحب وعندما تفكر باستمرار في كونهما معا تصبح رغبتها الجنسية عالية ومن السهل إثارتها.
يعني أن تكون مرغوبة

أن تشعر المرأة بأنها مرغوبة هو الأهم. رؤية رجل جذاب قد يسبب القليل من الإثارة للمرأة، لكن الإحساس بأنه يراها جذابة ومثيرة يضرب في دماغها مثل البرق. معرفة أن الرجل راغب فيها يشعل الأفكار المثيرة في الدماغ كما ذكرنا.
يختلط بأشياء أخرى

الرغبة الجنسية لدى المرأة يمكن بسهولة أن تنخفض بسبب التعب، والاستياء، والمشاكل الفسيولوجية كالألم وانقطاع الطمث.. كما أن أشياء عادية مثل أعمال المنزل والأطفال ومشاكل العمل يمكن لها تشتيت تركيز المرأة عن العلاقة الجنسية. المرأة عندما تأتي إلى الفراش غالبا ما تكون على استعداد لممارسة الجنس، لكن بسبب ما يشغل بالها يصبح الوصول إلى ذروة الإثارة أمرا صعبا.
بدايات مختلفة

عادة ما تبدأ المرأة حياتها الجنسية ضمن علاقة مع رجل، في حين أن جميع الرجال تقريبا تبدأ حياتهم الجنسية مع الاستمناء. الرغبة في ملامسة الرجل جنسيا هو شكل من أشكال الضعف والمرأة بحاجة للشعور بالأمان عاطفيا قبل خوض تجربة جنسية،على عكس الرجل الذي يمكن أن يخوض تجربة جنسية دون مشاعر مسبقة. لذلك على الرجل أن يعمل على خلق أجواء من الرومانسية والاهتمام للوصول إلى علاقة متوازنة تجلب السعادة لكلا الطرفين.
جانب واحد فقط للحب

الجنس، والكلام، والخروج معا، والعمل معا، وإدارة المنزل والأسرة كفريق، والشعور بالتقدير، والاحتفال بالأعياد، وإعطاء الهدايا، والمودة كلها معا تعني الحب بالنسبة للمرأة، والجنس بالنسبة لها هو جزء من الكل فهو يزدهر من الدفء الذي تشعر به في العلاقة ككل.
طريقة لإظهار الحب

أحيانا تمارس المرأة الجنس على الرغم من عدم رغبتها فقط لتلبية حاجة شريكها، وهذا التصرف هو تعبير خالص عن الحب، خصوصا إذا كانت العلاقة بينهما تتسم بالدفء. على العكس من الرجل الذي يرى أن الجنس يجب أن يترافق مع الرغبة الحقيقية في الجنس دائما. بعض النساء تجدن الرضا العميق في ممارسة الجنس حتى لو لم تصل للنشوة؛ لأن الحميمية في العلاقة تشعرها بالحب بغض النظر عن مدى استمتاعها بالجنس وهو أمر صعب عند الرجال.

الرجال والنساء بحاجة لهذا الارتباط الحميم للشعور بالسعادة، والعلاقة العاطفية إلى جانب العلاقة الجنسية الحميمة هو الخليط الذي يخلق شراكة عاطفية مميزة.

عدد القراءات : 3892

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider