دمشق    20 / 08 / 2018
انقلابات في الميدان السوري وانهيارات بالجملة  «أنصار الله» تحضّر أوراقها لـ«جنيف 3»:مكاسب في الميدان ورؤية سياسية للمشاورات  الجيش الإسرائيلي يستعد لـ”ثاني أقوى جيش في الشرق الأوسط”.. بقلم: عبد الله محمد  الرهان على أردوغان: حصرم في حلب!.. بقلم: رفعت البدوي  ما وراء التنقلات الكبرى في الجمارك ؟!  كيف يواجه العرب «الدولة القومية ليهود العالم»؟!.. بقلم: طلال سلمان  إطلاق رصاص على السفارة الأمريكية في أنقرة  ضحايا الزلزال في جزيرة لومبوك الأندونيسية يصبح خمسة أشخاص  مبعوث صيني: لا يوجد رقم محدد لعدد الويغور الذين يقاتلون في سورية  معركة ادلب … هل هي على غرار الجنوب السوري أم نحن امام تصعيد من نوع آخر؟!!!  فورين بوليسي: محمد بن سلمان ضعيف، ضعيف، ضعيف  ترامب: رئيس حكومة إسرائيل سيكون اسمه محمد خلال سنوات  حقيبة الحجوزات على السلاح الروسي تصل إلى 45 مليار دولار  بعد استثمار 15 مليار دولار… قطر تعلن خطوتها الثانية لدعم تركيا  فشل تسويق «البطاقة الذكية»... وتذمّر شعبي  إحالة دكتور في جامعة البعث لمجلس تأديبي بتهمة الفساد .. وآخر ينتظر التحقيقات  نتنياهو يشدد لبولتون على رفض امتلاك إيران للسلاح النووي  واشنطن تلمح لاستخدام "مرتزقة" في حربها بأفغانستان  إصابة أطفال ورجال شرطة بحريق قرب باريس  

آدم وحواء

2017-09-23 06:08:29  |  الأرشيف

عندما يرفض الرجل اهتمام المرأة به.. ما هو الحلّ؟

تتوقع المرأة أحياناً بأن اهتمامها المنصبّ تجاه زوجها أو حبيبها، هو أمر رائع ستجد مقابله كل التقدير والثناء من قبل الشريك، لكنها قد تُصدم من عدم اكتراثه لهذا الاهتمام، ما يُشعرها بالإحباط وعدم الثقة في خططها التي تسعى لإرضائه وجعله سعيداً. فمن منا لا يرغب بإيجاد من يهتم به؟

يتردد الكثير من الرجال في الإفصاح عن مشاعرهم بالكلام الجميل، لذا يرفضون اهتمام المرأة بهم، ومن هنا، يجب على المرأة أن تمنحه الفرصة الكافية كي تكتشف إن كانت الأمور ستتغير للأفضل أم تُنذر بعلاقة سيئة غير واضحة المعالم.

ولكن، لماذا يرفض الرجل اهتمام حبيبته به؟
التعمّد في اللامبالاة:

على غرار: “الأشياء التي تأتي سريعاً تذهب سريعاً”، أي قد يكون إعجاب الرجل بحبيبته كبيراً، إلا أنه يتعمّد إظهار عدم الاهتمام بها رغبة في زيادة تعلقها به والاكتراث له والركض وراءه بشكل متزايد، ورغبة في بذل جهد أكبر لإرضائه وجذبه.
الخوف من العلاقات العاطفية:

قد يكون خوف الرجل من الانغماس في علاقة عاطفية جديدة، مدعاة لتقليص اهتمامه بالمرأة، وكلما أعطته اهتماماً زائداً، يبدأ في الابتعاد عنها ورفضها، خوفاً من الخوض في غمار حبّها.
شخصيته انطوائية:

أي تكمن طبيعته في عدم اهتمامه لاقتراب الناس منه، ربما لمشكلة نفسية يعاني منها، أو لتجربة فاشلة كان قد مرّ بها جراء تعامله مع الآخرين، وهذه النوعية من الرجال ليس من السهل التعامل معهم أوجذبهم.
وكيف يمكن التعامل معه؟

لذلك، وقبل أن تصبّ المرأة اهتمامها على حبيبها أو زوجها، أن تنتبه للطريقة التي يتعامل بها معها، وإن كانت ستنال التقدير الذي تستحقه أم لا، وفي حال وجدت هناك عدم احترام لأفكارها ومشاعرها، عليها أن تفكر مليّاً بإيقاف العلاقة بينهما، تحسباً من البقاء معه في أجواء لا تنبّئ بالخير مطلقاً، إن كانا في أول العلاقة.

عدد القراءات : 3821
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider