دمشق    19 / 06 / 2018
أنباء عن تنفيذ اتفاق روسي تركي بشأن تل رفعت مطلع تموز المقبل! … مراقبون: الدولة أحرص ما يكون على إعادة الأهالي إلى منازلهم  الجيش يحبط محاولات تسلل «الإرهاب» في بادية تدمر وريف القنيطرة.. ويواصل إرسال تعزيزاته صوب الجنوب … الرئيس الأسد يوجه بعودة أهالي الغوطة والبداية من «مرج السلطان»  إشكاليات اللجنة الدستورية في جنيف.. بقلم: محمد نادر العمري  مباحثات سورية إيرانية حول إعادة الإعمار  صدمة في إسرائيل: إنجاز استخباري إيراني غير مسبوق  20 ملياراً لتأهيل مشافي ومراكز الغوطة الشرقية  المنتخبات الكبرى... سوء طالع أم تغيّر في المعادلات؟ .. بقلم: محمد حسن الخنسا  بعد القمة التاريخية… اميركا تتحدى الصين والأخيرة ترد بحزم!  الاغتيال يطال رؤوس إرهابية كبيرة في ريف إدلب .. جيش الأحرار بلا رأس مدبّر  العراق.. هل يتجه نحو المجهول؟.. بقلم: محمد عاكف جمال  قتلى وجرحى في شجار بين أتراك وسوريين بمدينة غازي عنتاب التركية  مسؤول أمريكي: الغارة قرب البوكمال كانت إسرائيلية  زعيم كوريا الشمالية يصل بكين  غضب في "إسرائيل" من الأمير ويليام لهذا السبب؟  واشنطن تدخل على خط الهدنة في افغانستان.. مناورة تكتيكية أم تغيير استراتیجي؟  وزير إسرائيلي يعمل جاسوس لصالح إيران.. تفاصيل مذهلة في هذا التقرير !  ممثلوها والمبعوث الأممي عقدوا اجتماعات ثنائية في جنيف … «ضامنة أستانا» تجتمع مع دي ميستورا اليوم بشأن «لجنة مناقشة الدستور»  سارق “يغزو” محلات المجوهرات ويسرق بالملايين منها في دمشق !  استنفار عام و مداهمات.. ماذا يحدث في الرقة ؟  

آدم وحواء

2017-12-10 05:43:22  |  الأرشيف

هل يجوز أن يشكر الزوجان بعضهما بعد انتهاء العلاقة الحميمية؟

تقول دراسة لموقع “ريديت” الأمريكي إن بعض الأزواج يتحرجون من النّطق بكلمة “شكراً” بعد ممارسة العلاقة الحميمية، خشية إعطاء الانطباع بأنها عطاء من طرف واحد، كما ترى الدراسة أن غالبية الأزواج يرون في كلمة “شكراً” أو “رائع” ترجمة للإحساس المشترك بالمتعة، كمن يتناول وجبة شهية فيعبر عن رضاه بإشارة من عينيه أو يديه تحمل معنى التقدير والإعجاب بطعم الوجبة.

في ما ذكرت دراسة أخرى تحمل عنوان: “ماذا تقولين بعد الممارسة الحميمية لتجعلي شريكك يشعر أنها كانت رائعة؟” تقول جامي ليلو في موقع “إيليت ديلي”: “إنه عندما تغادرين حالة النشوة إلى لحظات الراحة الزاهية، بعد أن تتباعد أجسادكما، فليس أفضل من كلمة شكر تنقلين فيها إحساسكِ بأنكما تتشاركان في المتعة بكل مفرداتها الجسدية والنفسية، ومع الوقت ستجدين تعبير الشكر الذي يداعب خيال شريكك”.

ورغم أن هناك من يتفق على أهمية شكر الزوجيْن لبعضهما بعد انتهاء العلاقة الحميمية، بالمقابل، هناك من يعدّه غير مناسب، ولا داعي له، بحكم أن الطرفيْن يتشاركان في تحقيق السعادة والنشوة المطلوبة لكليْهما.

فمن وجهة نظر أخرى، فقد أكدت المستشارة النفسية والأسرية الدكتورة دلال العلمي لـ “فوشيا” أن الشُّكر بين الزوجيْن بعد انتهاء العلاقة الحميمية غير منطقي ولا مقبول.

فالمرأة والرجل لا يقيمان العلاقة إلا نتيجة الحاجة والرغبة عندهما، وهو ما يتكلل بعملية الجِماع، التي هي نتيجة الحبّ بينهما، وأن تلك العملية حقّ أساسي لكليْهما.

وأوضحت العلمي أن الشكر عادة يتم تبادله بين الأشخاص جراء تقديم خدمة ما من أحدهم للآخر، إنما أي شكر وثناء بين زوجين، فهذا أمر غير وارد تحديداً في مفهوم العلاقة الأسرية الجميلة الحميمية، وكي ينطبق هذا المسمى على العلاقة يجب إزالة الكلمات الرسمية التي فيها نوع من البروتوكول.

ونوهت العلمي إلى أنه في حال كان الزوجان في حاجة بعضهما، فلا داعي لعبارات الشكر الرسمية بينهما، طالما يقيمان العلاقة وهما في أمسّ الحاجة لتبادل الودّ والمحبة والحاجة للالتقاء الجسدي.

وعلى الرغم أن رسائل الشكر والامتنان بين الزوجين لا تكلفهما مالاً ولا وقتاً ولا تفكيراً، إلا أنها تعني الاهتمام الكافي لبعضهما، وأن تكون مكافأة على تصرفات ومواقف عديدة تحدث بينهما، ولكن ليست مكافأة على قيامهما بالعملية الحميمية، التي هي ليست خدمة من أحدهم للآخر، وإنما حقّ لهما.

 

عدد القراءات : 3689
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider