الأخبار |
بوتين يصادق على سياسة الدولة بشأن السلامة النووية حتى عام 2025  " الرئيس الأسد انتصر وخسرت واشنطن"...فشل أمريكي في سورية  السِجال حول اللجنة الدستورية .. من إدلب إلى شرق الفرات.. بقلم: عبد الله سليمان علي  داعش يتداعى.. بقلم:مصطفى محمود النعسان  أخت رفعت دعوى نفي نسب على والديها لتثبيت زواجها من أخيها … ارتفاع دعاوى نفي النسب في القضاء خلال الأزمة .. 50 دعوى في «جنايات دمشق» متعلقة بأفعال منافية للحشمة  راموس يشيد بعقل برشلونة ويُبعد نفسه عن قضية ألبا  قوات الاحتلال وميليشيات كردية يسرقون كنوز وآثار منبج  دعا بلاده إلى إنهاء آخر مغامرة سيئة في الشرق الأوسط … مسؤول أميركي سابق: الرئيس الأسد يحظى بثقة عريضة  سفينة ترامب... الدور يصل إلى ماتيس  ترامب: أثق بزعيم كوريا الشمالية  معبرا نصيب والقنيطرة إلى العمل مجدداً  55 عاماً على استقلال جنوب اليمن: الاحتلال باقٍ... بنُسخة أبشع  هجرة الأطباء... أزمة اختصاصات في مستشفيات غزة  مقتل 4 أشخاص بإطلاق نار أثناء حفل في تكساس  وصول سفينة إنزال أمريكية إلى قطر تحمل 3 آلاف فرد  إسرائيل تفجر جهاز تجسس زرعته في بلدة جنوبي لبنان  مواد سمية في طلاء الأظافر ترتبط بالعقم والسرطان  إرهابيو الشمال يستغلون حاجة الأهالي ويجندون الأطفال  ليبرمان: لا داعي لاحتلال قطاع غزة بهدف تسديد ضربة لـ"حماس"  الخطة الأمريكية البديلة التي كانت معدة لمعاقبة تركيا لو لم تفرج عن القس     

آدم وحواء

2018-05-07 03:28:12  |  الأرشيف

لهذا السبب لا يجب أن يتقاسم بعض الأزواج سرير النوم!

قد يكون الزوجان في أقصى درجات السعادة والتفاهم خلال ساعات النهار، لكن الوضع قد ينقلب عند نومهما على سرير واحد أثناء الليل، والسبب وراء ذلك قد يكون “عدم توافق نمط النوم بينهما”، وهو ما يؤدي إلى شعور أحدهما أو كليهما بنوبات أرق.
 
وكشف بحث أجرته مؤخرًا جامعة ليدز بالتعاون مع شركة Silentnight أن 25 % من البريطانيين ينامون 5 ساعات أو أقل أثناء الليل، وأن الحل لمواجهة مشكلة الأرق التي تواجه الزوجين نتيجةً لاختلاف أنماط نومهما هي فصل أسِرَّة النوم، بمعنى أن ينام الزوج في سرير والزوجة في سرير آخر ليتلافا تلك المشكلة بشكل كبير.
 
خبيرة النوم، نيرينا راملاخان، تقول: “أرى وفق خبراتي أن كثيرًا من مشكلات النوم تنتج عن تقاسمك السرير مع شخص آخر لا يوجد بينك وبينه توافق على صعيد نمط النوم، وهو ما يؤدي لحدوث الأرق”.
 
 
وأضافت نيرينا أنه يمكن تقسيم الناس لنوعين حين يتعلّق الأمر بالنوم، أولاً النوع الحسّاس الذي يستيقظ ليلاً من أقل صوت ولا يمكنه النوم إذا شعر بتوتر ويحتاج لأحد جانبي السرير وبحوزته وسادة خاصة به، والنوع الثاني هو “المارتيني” الذي يمكنه النوم في أي وقت وفي أي مكان، وهو ما يوضّح مدى الاختلاف بينهما.
 
وهنا شدّدت نيرينا على ضرورة أن يلجأ الأزواج الذين يعانون من مشكلة اختلاف أنماط النوم الخاصة بهما لحل فصل الأسِرَّة، بحيث ينام كل واحد منهم على سرير خاص به، مع تنبيهها على ضرورة وجود تفاهم بين الطرفين حتى لا تتأثر العلاقة الحميمة بينهم، وأن بمقدورهم فعل ذلك من خلال التواصل بلغة ود وحب دون إلقاء لوم على أي طرف، مع الحفاظ على روح الدعابة وتقبّل فكرة النوم على أسِرَّة مختلفة طالما أن ذلك يصب في صالحكما في الأخير وهو أمر ضروري منعًا لحدوث مشاكل أكبر.
عدد القراءات : 3784

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3376
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018