دمشق    21 / 10 / 2017
أردوغان بقناع جديد..بقلم: محمود الشاعر  مقتل وإصابة عدد من رجال الشرطة المصرية في عمق صحراء طريق الواحات  ليبيا ما بعد القذافي.. الدولة المفقودة  بوتين وأردوغان يبحثان الأزمة السورية  «داعش» يحتضر ويهدد.. بقلم: يونس السيد  سقوط صواريخ في الحي الدبلوماسي وسط كابل  الموز والبطاطا اللبنانية إلى الأسواق السورية  دراسة: 3 ملايين أمريكي يحملون سلاحا معبأ يوميا  الجيش السوري يعلق على الاعتداء الاسرائيلي  القيادة العامة للجيش: العدو الإسرائيلي يعتدي على موقع عسكري بالتنسيق مع المجموعات الإرهابية في ريف القنيطرة  توقيع مذكرة تفاهم بين الجيشين الإيراني والسوري  إصابة 4 أشخاص بعملية طعن في ميونيخ  أزمةُ كوردستان ؛ خيانةٌ أم تواطؤ ؟!  بعد 3 أسابيع من احتلال داعش لها..القريتين تحت سيطرة الجيش السوري وحلفائه  الكونغرس سُيصيغ خطة لكسب صلاحيات جديدة فيما يخص الاتفاق النووي  انطلاق خط الشحن البحري مع روسيا بداية الشهر القادم  الخارجية: الاعتداء الإسرائيلي في ريف القنيطرة محاولة يائسة لدعم المجموعات الإرهابية  البحرين تحتل المركز الأول عربياً في عدد السجناء  علماء فلك : "مطر من الشهب" ليلة السبت!  

حوادث وكوارث طبيعية

2016-12-28 02:50:07  |  الأرشيف

هذا ما لا تعرفه عن الصندوق الأسود في الطائرات!

يتضمن "الصندوقان الأسودان" اللذان يسجلان كل البيانات المتعلقة بالرحلة الجوية، بما في ذلك المحادثات داخل قمرة القيادة، معلومات أساسية تقدم فرضيات للتحقيق، تسمح بتحديد أسباب الحادث الجوي.

وأتاحت عمليات البحث العثور على أحد الصندوقين الأسودين لطائرة توبوليف-154 الروسية الثلاثاء 27 ديسمبر/ كانون الأول 2016، التي تحطَّمت صباح الأحد في البحر الأسود على بعد 1600 متر من الساحل، على عمق 17 متراً.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن الصندوق الأسود سينقل إلى موسكو لتفريغه. وقد يستغرق ذلك عدة أسابيع.

ونقلت وكالة "إنترفاكس" عن مصدر أن علبة التسجيل التي عثر عليها "في حالة جيدة"، وهي تتضمن الإحداثيات الفنية للرحلة، وهذا يعني أنه لا يزال ينبغي العثور على الصندوق الذي يتضمن التسجيلات الصوتية لقمرة القيادة. ويسمح الصندوقان الأسودان بفهم أسباب 90% من الحوادث.

ويفيد مكتب التحقيق والتحليل الذي يتولى التحقيق لصالح السلطات الفرنسية في الطيران المدني أن طريقة عمل الصندوقين الأسودين هي نفسها في كل الطائرات على اختلافها.

والصندوقان هما "مسجل إحداثيات الرحلة" و"مسجل أصوات القمرة".

ويسجل الأول جميع بيانات الرحلة ثانية بثانية لمدة 25 ساعة في الجو، من سرعة وارتفاع ومسار وغيرها.

أما الثاني وهو عبارة عن جهاز تسجيل فيحفظ آخر ساعتين من كل الأحاديث، وكذلك الأصوات والإعلانات التي تسمع في قمرة القيادة وفي الطائرة.

والصندوقان مجهزان بجهاز بث يبدأ العمل عند السقوط في الماء فيبث إشارة بالموجة فوق الصوتية كل ثانية، لمدة لا تقل عن ثلاثين يوماً، يمكن التقاطها على مسافة كيلومترين تقريباً.

والصندوقان اللذان بدأ استخدامهما في الستينات موضوعان داخل علب معدنية مصفحة، مصممة لتقاوم صدمات بالغة الشدة والنيران القوية، والغرق في أعماق البحار لفترات طويلة.

يزن كل من الصندوقين من 7 إلى 10 كلغ، وهما في الواقع باللون البرتقالي، وعليهما أشرطة بيضاء عاكسة للضوء لتسهيل رصدهما. والبيانات تسجل فيهما داخل علبة مصفحة تحميها في حال الغرق حتى عمق ستة آلاف متر، أو التعرض لدرجات حرارة مرتفعة جداً تصل إلى 1100 درجة مئوية لمدة ساعة.

وكانت البيانات تحفظ في أولى مسجلات معطيات الرحلات على ورق فوتوغرافي، تحميه علبة سوداء، ومن هنا جاءت تسمية الصندوق الأسود.

عدد القراءات : 4333

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider