دمشق    24 / 05 / 2017
ضبابية السياسة الخارجية الأميركية ومخاطر الغوص في المستنقع السوري  عون يؤكد رفض لبنان لإعلان الرياض ومضمونه  البابا فرنسيس يستقبل ترامب في الفاتيكان  لأول مرة..قوات مصرية الى حدود الاردن مع سورية!!  بعد اغلاق نفق القابون.. علبة الدخان بـ 25 الف ليرة بالغوطة و “غرفة نوم مقابل ثلاث علب”  الهجوم الإرهابي في بريطانيا: هل يتعظ الغرب؟.. بقلم: جميدي العبد الله  بالتفصيل:عملية الاختلاس التي تمت في المصرف التجاري.. وحاكم المركزي يؤكد تزوير تصديق رئيس الوزراء  وكالة الأنباء القطرية تنفي نشرها تصريحات منسوبة لأمير الدولة وتقول إن موقعها تعرض للاختراق  ترامب يعلن مبادرة سلام خلال شهر  ليلة ساخنة جداً بين السعودية وقطر  في حضرة البابا.. إيفانكا وميلانيا ترامب تتوشحان بالأسود  ميدالية وخمس شهادات تقدير لسورية في الأولمبياد الآسيوي للرياضيات  عناصر الهندسة في الجيش العربي السوري يواصلون تمشيط حي الوعر ويفككون شاحنة مفخخة من مخلفات التنظيمات الإرهابية  لاعب منتخب سورية عمر السومة هدافا قاتلا ضمن أبرز نجوم آسيا  الجيش السوري يعلن عن تصفية "وزير الحرب" في داعش  الرياض تحجب مواقع القنوات والصحف القطرية  إنزال أميركي يستهدف المسؤول المالي لداعش بين الحدود العراقية السورية  الجيش السوري يستعيد السيطرة على مطار الجرّاح ويقتل "وزير حرب" داعش بريف حلب  الحمى المالطية: الأعراض والعلاج  «الناتو» إلى الهلال الخصيب  

حوادث وكوارث طبيعية

2017-04-29 00:02:28  |  الأرشيف

أثارت ضجة في سورية.. وفاة عروسين صباح يومهما الأول والسبب؟!

شهدت منطقة الكسوة في ضواحي العاصمة السورية دمشق حادثة مؤلمة، أثارت ضجة كبيرة بين أهالي المنطقة بعد وفاة عروسين صباح يومهما الأول نتيجة اختناقهما في حمام المنزل.

صباح 25 ابريل/ نيسان الجاري، وبينما كانت أم لؤي تحضر الفطور لابنها وعروسه قامت بتفقد ابنها في غرفته ولم تجده حيث سمعت صوتا من الحمام فلم ترغب بإزعاج ابنها في صباح يومه الأول مع زوجته، لكن مضت ساعتان تقريبا ولم يخرج ابنها من الحمام.

وتضيف "أم حسن" من أقرباء لؤي: "بعد ساعتين ذهبت أم لؤي لتفقد ابنها وطرقت باب الحمام لكن لم يأت أي صوت من الداخل، واستمرت قرابة 5 دقائق بطرق الباب ولا صوت يأتي من الداخل، فطلبت من ابنها الموجود في البيت أن يأتي ويفتح الباب واستمرت محاولة خلع باب الحمام قرابة ربع ساعة".

وعندما فتح الباب وجدوا العروس مستلقية على الأرض متوفاة ولؤي كان متكئا على الحائط وما زال على قيد الحياة، ولكنه يتنفس بصعوبة كبيرة، ولم تنجح محاولات إسعافه بإنقاذ حياته.

وقام أهالي الكسوة بتشييع العروسين معاً إلى مثواهما الأخير في مقبرة البلدة، وقاموا بوضع باقة ورد العروس فوق قبرها، متمنّين أن يكون لقاؤهما أكثر سعادة في العالم الآخر.

وعن سبب وفاة "لؤي وعروسه بيلسان" نقلت "أم حسن" عن الأطباء في مستشفى البلدة قولهم، إن سبب الوفاة كان وجود قدر الماء فوق الغاز أدى إلى امتصاص الأوكسجين من الهواء بفعل تكاثف بخار الماء، فضلا عن وجود تسرب في جهاز التسخين.

 وأشار الأطباء إلى أن الجسم في مثل تلك الحالات يصاب بحالة من التخدير والارتخاء وعدم القدرة على الحركة والكلام، ويشعر الإنسان أنّه يتكلم أو يصرخ لكن ذلك الشعور يكون عبارة عن وهم ومع طول الوقت يتوفى الشخص.

عدد القراءات : 737

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider