دمشق    25 / 07 / 2017
جولة أردوغان الخليجية: نافذة الحل مغلقة  تركيا تغلق كافة المعابر مع سورية بعد سيطرة جبهة النصرة على كامل المنافذ الحدودية  إذا قال الخليج لا.. لأميركا !!.. بقلم: نبيه البرجي  واشنطن تتخلى عن تل أبيب.. موسكو أقوى!..بقلم: إيفلين دوبا  سورية.. وتوازن المصالح الدولية.. بقلم: رفعت البدوي  توقعات بتعديلات حكومية تطال محافظين ومدراء عامين..ووزراء أيضاً!  هكذا يرى أمراء السعودية "تجريد" بن نايف من صلاحياته  الاتحاد الاوروبي: لن نقبل بفرض عقوبات أمريكية ضد روسيا تنتهك مصالحنا  الجيش العراقي: لن نتدخل في حال قيام دولة كردية  استشهاد أردني وإصابة اسرائيلي بإطلاق نار داخل سفارة كيان الاحتلال في عمان  طيران “التحالف الأمريكي” يرتكب مجزرة جديدة راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي  بأمر ملكي خادم الحرمين ينيب ولي العهد مكانه  لزيادة الفاتورة ..مشفى خاص تبقي شخص متوفي في العناية المشددة لمدة أربعة أيام  قيادة عمليات مقاتلي حزب الله: المعركة مع "جبهة النصرة" أشرفت على النهاية  مؤامرة لإغراق الجزائر بـ6 ملايين إفريقي  مؤتمر دولي نقابي ضد الإرهاب في دمشق أيلول المقبل بمشاركة أكثر من 100 منظمة دولية  ماذا عن تيلرسون.. هل قرّر الاستقالة؟  الصراع الوجودي بين "النصرة" و"أحرار الشام": الواقع، الحقائق والخلفيات!  "عاصفة القلمون" تقترب من ساعة الحسم  الانتهاء من إعداد سيناريو عزل الملك السعودي وتنصيب نجله  

حوادث وكوارث طبيعية

2016-07-14 02:04:50  |  الأرشيف

ما مصير الثور الذي يقتل مصارعه في إسبانيا؟

 تعد مصارعة الثيران في إسبانيا موروثا ثقافيا تناقلته الأجيال وتقام له عاما بعد عام احتفالات كرنفالية في جميع انحاء البلاد.

وترتبط هذه الرياضة الاسبانية القديمة بعدة تقاليد غريبة من بينها مصير الثور الذي يقتل مصارعا خلال المواجهة بين المصارع والثور في الحلبة المخصصة لهذه الرياضة على مرأى ومسمع من الحاضرين.

وكشفت صحيفة "أ ب س" الإسبانية أن الثور الذي يقتل مصارع ثيران يتوجب على صاحب المزرعة التي أتى منها أن يضحي به وكذلك بكل عائلته وخاصة أمه.

وقالت الصحيفة أن هذه التقاليد تحمل في طياتها أضرارا كبيرة لأصحاب مزارع تنشئة الثيران المخصصة للمصارعة، لأنها تكلف كثيرا من الناحية المالية بالإضافة إلى السمعة السيئة التي تلحق بالمزرعة ما يصعّب عليها تسويق ثيرانها إلى الحلبات على إثر ذلك.

وقد سجلت مصارعة الثيران هذا العام أول حادثة من نوعها في إسبانيا منذ سنة 1992، بعد أن وجّه الثور لورنزو الذي يبلغ وزنه قرابة 529 كيلوغراما إلى مصارع الثيران الشهير الشاب فيكتور باريو الذي يبلغ من العمر 29 سنة ضربةً على مستوى الصدر أودت بحياته يوم الأحد 10 يوليو/تموز.
وتشهد هذه الرياضة موجات كبيرة من الاحتجاجات من قبل أنصار الرفق بالحيوان إلا أن ذلك لم يلق أي صدى لدى المجتمع الاسباني المحافظ على مثل هذه التقاليد، فيما استجاب إقليم كاتالونيا لهذه النداءات ومنع مصارعة الثيران منذ سنة 2012 مع الاحتفاظ بالاحتفالات التقليدية للثيران التي تقام في البلدات الكتالونية.
عدد القراءات : 4440

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider