دمشق    20 / 08 / 2018
انقلابات في الميدان السوري وانهيارات بالجملة  الجيش الإسرائيلي يستعد لـ”ثاني أقوى جيش في الشرق الأوسط”.. بقلم: عبد الله محمد  الرهان على أردوغان: حصرم في حلب!.. بقلم: رفعت البدوي  ما وراء التنقلات الكبرى في الجمارك ؟!  كيف يواجه العرب «الدولة القومية ليهود العالم»؟!.. بقلم: طلال سلمان  إطلاق رصاص على السفارة الأمريكية في أنقرة  ضحايا الزلزال في جزيرة لومبوك الأندونيسية يصبح خمسة أشخاص  مبعوث صيني: لا يوجد رقم محدد لعدد الويغور الذين يقاتلون في سورية  معركة ادلب … هل هي على غرار الجنوب السوري أم نحن امام تصعيد من نوع آخر؟!!!  فورين بوليسي: محمد بن سلمان ضعيف، ضعيف، ضعيف  ترامب: رئيس حكومة إسرائيل سيكون اسمه محمد خلال سنوات  حقيبة الحجوزات على السلاح الروسي تصل إلى 45 مليار دولار  أيُّها السّوريّ، إيّاك و السّفر ليلاً  افتتاح معبر "أبو الظهور" أمام تدفق مدنيي إدلب من مناطق سيطرة "النصرة"  السلطات السعودية تنفذ حكم الإعدام بحق هذه الناشطة السعودية!  الإمام الخامنئي في نداء للحجاج يوم عرفة: اسألوا الله أن يقطع يد أمريكا وباقي المستكبرين وعملائهم  بريطانيا على خط انقضاء صلاحية الإرهابيين في سورية  حماس في ذكرى إحراق الأقصى: نرفض المجالس الانفصالية  فشل تسويق «البطاقة الذكية»... وتذمّر شعبي  إحالة دكتور في جامعة البعث لمجلس تأديبي بتهمة الفساد .. وآخر ينتظر التحقيقات  

حوادث وكوارث طبيعية

2016-08-26 05:36:32  |  الأرشيف

قبّلها حبيبها ليلاً.. فماتت!

وقف الأطباء عاجزين عن مساعدة فتاة توفيت من صدمة الحساسية أو الصدمة الاستهدافية (anaphylactic shock). والكلام هنا عن فتاة اسمها ماريام ديوكريه ليماي (20 عاما) وهي من سكان مدينة مونريال الكندية وتوفيت بعد أن قبلها صديقها قبلة حميمة في الليل.
وتبين لاحقا أن سبب وفاة الفتاة، وجود حساسية شديدة لديها تجاه الفستق السوداني وأن صديقها قبل أن يقبلها، تناول شطيرة خبز مع زبدة الفول السوداني.
ومعلوم أنه من أسباب الحساسية، تلوث البيئة والغذاء وعوامل أخرى تعتبر من الأمراض المنتشرة على غرار السكري والسرطان وغيرها.
وأفادت صحيفة "Journal De Quebec" أن الفتاة البائسة لم تخبر صديقها بوجود هذا المرض لديها ولذلك كان كل ما حدث عبارة عن مصادفة مأساوية.
وذكرت الصحيفة أن سيارة الإسعاف وصلت الى المكان بعد 8 دقائق فقط، ولكنها لم تتمكن من مساعدة المصابة التي توفيت من الصدمة.
وأجرت الشرطة تحقيقا تبين منه أن الشاب فعلا لم تكن لديه نية سيئة.
وقالت والدة الفتاة إنها لا تعتبر الشاب مذنبا وأعربت عن أسفها لأن ابنتها لم تحمل على معصمها سوارا خاصا يحذر من وجود حساسية خطيرة لديها.

عدد القراءات : 5452

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider