دمشق    23 / 01 / 2017
مفارقات وطرائف المعارضة السورية قبل أستانة !  امرأة تعثر على "رسالة في زجاجة" غير اعتيادية  لافروف يكشف عن الوجهة الأولى لبوتين عام 2017  تفاصيل الجلسة العامة لاجتماع أستانا ومواقف طرفي النزاع السوري  قوات هادي تعلن سيطرتها على مدينة المخا بالكامل  برعاية السيدة أسماء الأسد.. تتويج الفائزين بالمراكز الأولى في المنافسات النهائية للأولمبياد العلمي السوري  رئيس الوزراء يكلف شادي جوهرة بادارة المؤسسة العامة للتجارة  الوزير ميالة: “أم اي سي” الإيرانية تؤسس المشغل الثالث برأسمال 300مليون دولار  غرفة في فندق بالمرجة .. وكر تزوير وثائق حكومية و أختام رسمية  محافظة دمشق: البنى التحتية لمشروع 66 ستكون جاهزة الشهر الثامن  صحيفة: واشنطن تنشئ قاعدة عسكرية غرب الحسكة  "الفيفا" يوافق على إجراء قرعة نهائيات مونديال 2018 في الكرملين  الجعفري: هناك مفاجأة واحدة فقط من المعارضة السورية ..!!!  في سباق مع الزمن: مبادرات اسرائيلية على طاولة "ترامب"؟!!  اغتيال عضو لجنة المصالحة "رفعت الريس" في برزة.. وأصابع الاتهام تتجه لـ"النصرة"  الأردن في خطر.. وتحذير شيخ الحضرة الهاشمية لملوك وأمراء الخليج غير مسبوق ويجب أن يؤخذ بجدية.. الازمة المالية خانقة.. والشعب على وشك الانفجار  أولويات قطبي المفاوضات في الجولة الأولى من لقاء أستانا  85 قتيلًا في فيضانات تايلاند.. واستمرار الأمطار الغزيرة  دي ميستورا: سنعمل حتى ساعات الصباح الأولى  دعوى قضائية ضد ترامب لانتهاكه الدستور الأمريكي  

حوادث وكوارث طبيعية

2016-10-21 13:37:12  |  الأرشيف

في الـ 9 من عمره: المدرسة صباحاً.. وإلى الجامعة مساءً!

على الرغم من أن الطفل البولندي كاميل وورسكي لم يبلغ العاشرة من عمره بعد، إلا أنه يداوم الآن رغم سنه الصغيرة على دورات بالجامعة التقنية في لوبلين.

حيث ساعد شغف الصبي ذي التسعة أعوام للروبوتات، في أن يصير أصغر طالب في بولندا يدرس الميكاترونيك.

إذ ذكرت الصحيفة البولندية Rzeczpospolita أن الطفل كاميل الذي يمتلك شغفاً للروبوتات ونماذج الـ 3D، يمكنه الآن أن يمارس شغفه تحت إشراف وتوجيه مهني بالدراسة الجامعية.

كما يستطيع كاميل أن يدرس دورات في الميكاترونيك، والفيزياء، والرياضيات، والروبوتات، وتقنيات التصنيع والتجميع في جامعة لوبلين للتقنية.

وقد سلمت الجامعة بطاقة طالب جامعي إلى كاميل في أول يوم دراسي له، عندما رافقه والداه ليقوداه إلى الجامعة.

كما نقلت الصحيفة أن ذلك الصبي ذا الأعوام التسعة، لا بد أن يذهب إلى مدرسة الموهوبين حتى وأنه لا يزال يدرس في الصف الرابع الابتدائي كباقي أقرانه.
عدد القراءات : 3595

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider