دمشق    29 / 05 / 2017
عمليات ’الفجر الكبرى’ وسط سورية مُستمرة.. وإرهابيو ’داعش’ مُنهارون  ارتفاع عدد قتلى الفيضانات في سيرلانكا إلى 151 وأكثر من 100 مفقود  محادثات روسية مصرية بصيغة "2+2" في القاهرة الاثنين  بيونغ يانغ تطلق مجددا صاروخا باليستيا سقط في بحر اليابان  وزير الخارجية السوداني يرجئ زيارته للقاهرة إزاء توتر العلاقات  الرئيس الأسد لأبناء وبنات الشهداء ثقتنا بكم كبيرة.. أنتم أبناء الشهداء.. الذين قدّم آباؤكم أغلى ما يمكن لأي إنسان أن يقدمه لبلده.  برعاية الرئيس الأسد… قوى الأمن الداخلي تحتفل بعيدها الـ72.. الشعار:سورية ستبقى حصن الكبرياء  المهندس خميس يطلع على واقع عمل وكالة سانا: حرية الإعلامي الذي يمارس دوره بشفافية مصانة ونعمل على تطوير أدوات الإعلام الرسمي  تمهيدا لإنهاء جميع المظاهر المسلحة فيه.. تواصل تنفيذ اتفاق التسوية في حي برزة  فيون أمام القضاء مجددا!  فضائح ما بعد زيارة ترامب.. أمريكا تبيع السعودية أسلحة "إسرائيلية"  كلفته 50 مليون$.. تلفريك "اسرائيلي" يربط طرفي القدس المحتلة  ما هي أسباب الغضب السعودي على قطر؟  المغرب: السلطات تعتقل ناصر الزفزافي زعيم "الحراك" في الحسيمة  امتحانات شهادة التعليم الثانوي العامة تبدأ اليوم... وزارة التربية أكملت الاستعدادات لضمان سير الامتحانات لأكثر من 205 آلاف متقدم  مناشير أميركية تحذّر الجيش السوري من التقدّم نحو قاعدة التنف  خطة متكاملة لدعم ترشيح حلب مدينة مبدعة  قطر بين خيارات الصعب والأصعب؟.. بقلم: محمّد بكر  لافروف: أشخاص من خارج ليبيا قتلوا القذافي وعادوا إلى أوروبا وحصلوا على جنسيات  الأقارب ليسوا عقارب..بقلم: سامر يحيى  

حوادث وكوارث طبيعية

2016-10-28 05:43:40  |  الأرشيف

فتى يفيق من غيبوبة ليفاجأ بأنه يتحدث الإسبانية بطلاقة

 تصدر شاب يبلغ من العمر 16 عاما عناوين الصحف هذا الأسبوع في أتلانتا بعد أن استيقظ من غيبوبة ليتحدث الإسبانية بطلاقة.

ويتكلم الشاب روبين نسيمو اللغة الانجليزية بطلاقة (لغته الأصلية)، ويعرف بعض أساسيات اللغة الإسبانية. وقد تعرض لارتجاج في المخ خلال مشاركته في لعبة كرة القدم، ولكن عند استيقاظه من الغيبوبة كان قادرا على التحدث باللغة الإسبانية وكأنه مواطن إسباني.

وقال روبين: "لم أكن أتحدث الانكليزية بشكل جيد بعد استيقاظي من الغيبوبة، وشعرت بوجود عائق لدي في القدرة على التحدث باللغة الانكليزية". وأضاف موضحا: "لقد كان الأمر غريبا، ولكن لم يكن مخيفا على الإطلاق ولقد أحببت هذا الأمر فيَّ الفريدَ من نوعه".

وبعد أسابيع من الحادثة، استعاد روبين قدرته على التحدث باللغة الانكليزية وإن ببطء، وبدأت طلاقته في التحدث بالإسبانية تتلاشى، ويبذل الأطباء حاليا جهدا كبيرا لشرح ما حدث للشاب بالضبط.

تبدو هذه الحادثة غريبة جدا وغير قابلة للتصديق، ولكن لم يكن روبين الشخص الوحيد الذي واجه مثل هذه التجربة المذهلة. فهنالك قصص عديدة عن أشخاص تعرضوا لإصابة بالرأس وعند استيقاظهم صاروا يتحدثون بلغة أخرى غير لغتهم الأم، مثل الشاب الكرواتي الذي استيقظ من غيبوبة ليتحدث الألمانية بطلاقة، على الرغم من معرفته لأساسيات اللغة الألمانية فقط.

ويتشارك الأشخاص الذين تعرضوا لمثل هذه الحالات معرفة اللغة التي بدأوا يتحدثون بها بعد الغيبوبة، كما أن جميعهم تعرضوا لإصابة خطيرة في الرأس وجهدوا كثيرا للتكلم بلغتهم الأم من جديد، ثم استعادوا مع مرور الوقت قدراتهم كاملة في هذا المجال.
يعتقد الباحثون أن ظهور قدرة فجأة على التكلم بلغة أخرى يمكن أن يكون ناجما عن تغير في الإشارات الكهربائية في الدماغ بعد الإصابة. وبالتالي سيكون المصابون أكثر عرضة للإصابة بما يشبه متلازمة اللكنة الأجنبية، وهي حالة صحية نادرة تحدث كأثر جانبي لإصابة خطيرة في الدماغ.

وتوجد 200 حالة على الأقل موثقة للإصابة بمتلازمة اللكنة الأجنبية، وفي واحدة من الحالات الموثقة لأول مرة، إصابة امرأة نرويجية بشظايا قنبلة خلال غارة جوية في الحرب العالمية الثانية، وعندما استيقظت من غيبوبتها بدأت تتحدث الألمانية بطلاقة، ونتيجة ذلك نُبذت من قبل صديقاتها وجارتها ظنا منهن أنها جاسوسة.

ويُصاب الأشخاص بهذه المتلازمة نتيجة تعرض جزء من المخ المُتحكم بالعضلات المُستخدمة لإنتاج الكلام لضرر كبير. وبطبيعة الحال فإن الأشخاص لا يتحدثون في الحقيقة لغة جديدة، بل إن كل ما حصل لهم هو أنهم فقدوا السيطرة على طريقة نطق الحروف التي يعرفونها أصلا بشكل سليم.

وهذا ما حدث للشاب روبين في الواقع. وبطبيعة الحال قد لا يكون المرضى يتحدثون بطلاقة لغة جديدة كما لو كانت لغتهم الأم، ولكن طريقة تكلمهم ولكنتهم توحي بما يشبه كونهم يتحدثون لغة جديدة بطلاقة.

وهنالك أيضا احتمال أن تظهر لدى المرضى القدرة على التكلم فجأة بلغة لا يعرفونها إطلاقا، كما قد يبدو لهم أنهم فقدوا القدرة على التكلم بلغتهم الأم فور وقوع الحادث. ويمكن أن يكون ذلك نتيجة ما يُعرف بـ "فقدان القدرة على الكلام أو الحبسة"، وهو اضطراب لغوي ناتج عن تلف في الدماغ، ويشعر المصاب عادة بأن الكلام على رأس لسانه ولكنه لا يستطيع التكلم.

ويأمل الباحثون في التوصل إلى إجابات أكثر وضوحا عن مثل هذه الحالات، من أجل فهم ما يحصل لأدمغتنا بعد أصابات الرأس وكيف تتغير الإشارات الكهربائية فنحصل على قدرات رائعة.
عدد القراءات : 4029

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider