دمشق    28 / 02 / 2017
الجيش السوري يتقدم نحو منبج ويقطع الطريق على القوات التركية وفصائل "درع الفرات"  ديمستورا يمنع الموبايلات ..ويعتذر من الجعفري..  الجيش السوري يقطع الطريق على الغزو التركي: الشرق بوصلة «سباق الأمم»  الجيش السوري يطرق باب إدلب لأول مرة منذ سقوطها  «داعش» يهدّد معلّمات رفح: النقاب أو القتل!  تركيا وإيران: نهاية عقود العسل؟! ..بقلم: علي هاشم  أردوغان في الخليج.. يعرج في حارة المكسرين.. بقلم: إيفين دوبا  نمشي.. وتنأين يا جنيف!.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  "فوكس نيوز" تكشف كيف خدعت ترامب بشأن السويد!  تنظيم "داعش" يقيم معقلا بالقرب من الولايات المتحدة!  الأمم المتحدة تدين أعمال العنف "الوحشية" ضد الروهينغا في ميانمار  إصابة 7 أشخاص بجروح جراء اعتداءات إرهابية بالقذائف على منطقة العدوي في دمشق  نائب وزير الخارجية الكازاخي: كازاخستان مستعدة لاستضافة “اجتماع تقني” آخر بشأن سورية  خلال ساعات.. سلاح إيراني للجيش اللبناني !  الجعفري يُعرّي تركيا ..وأردوغان يتستر عبر”العربية”  بالصور..ماذا تفعل الحسناء الروسية في سوريا وبماذا وعدت الرئيس الأسد؟  قادمون يا نينوى تعلن تحرير قرى جديدة في الموصل  الجيش السوري يستهدف مقرات “النصرة ” في مزارع برزة  كوريا الجنوبية.. احتجاجات على استضافة منظومة "ثاد" الصاروخية الأمريكية والصين تهدد  تركيا تعارض إقامة مناطق كردية آمنة في سورية!  

حوادث وكوارث طبيعية

2016-11-21 15:00:42  |  الأرشيف

السعودية.. محادثة "واتس آب" تتسبب في حبس وجلد فتاتين

أفادت صحيفة "الوطن" السعودية، اليوم الاثنين، بأن فتاتين سعوديتين استخدمتا تطبيق "واتس اب" في محادثة حملت عبارات سب وقذف، ما تسبب في سجنهما 10 أيام، علاوة عن 20 جلدة والتعهد بعدم التعرض، وذلك في قضية نظرتها المحكمة الجزائية في جدة، مؤخراً.

وقال مصدر قضائي لـ"الوطن"، إن "ناظر القضية وجه للفتاتين توبيخاً، معتبرا ذلك من مخالفات الجرائم المعلوماتية، ومكتفياً بعقوبة السجن والجلد، وتطبيق عقوبة أشد عليهما في المرة القادمة حال تكرار ذلك الفعل".

تضمنت تفاصيل القضية مثول فتاة أمام المحكمة الجزائية بجدة تدعي قيام فتاة أخرى بإرسال رسائل لها تحمل ألفاظا بذيئة بحقها عبر برنامج "واتس اب"، وطالبت المحكمة بإقامة الحد الشرعي على الفتاة التي سبتها، فيما طلب ناظر القضية من الجهات المختصة رصد الرسائل التي استقبلها الهاتف الخلوي الخاص بالمدعية للتأكد من صحة أقوالها.

وفي الجلسة التالية تأكدت، بحسب الصحيفة، صحة الرسائل الصادرة من هاتف المدعى عليها، مما جعل ناظر القضية يوجه تهمة القذف والشتم للمدعى عليها. وبعد حصر الرسائل وجد أنها 8 تحمل كلمات بذيئة والدعاء على المدعية وزوجها، مشيرا إلى أنه حينما سأل القاضي المدعى عليها عن أسباب توجيه تلك الرسائل للمدعية، أرجعتها إلى مشاكل بينهما، وأن المدعية هي من بدأت بالسب والشتم، وقدمت للقاضي الرسائل التي كانت تحتفظ بها في جوالها منذ شهرين.

وبعد التأكد من أقوال المدعى عليها، طلب القاضي من الفتاتين تحويلهما إلى لجنة الصلح، ولكن بعد مرور شهر، تم عقد الجلسة الأخيرة للنطق، إما بالحكم أو إتمام الصلح، بحسب مصدر الصحيفة. وعند الاطلاع على تقرير لجنة الصلح، وجد القاضي أن الفتاتين لم تقبلا الصلح، فقرر معاقبة كل منهما.
عدد القراءات : 496

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider