دمشق    24 / 05 / 2017
مدينة حلب القديمة: الإعمار... بـ«يد الله»!  تفجير مانشستر: المنفذ «ذئب منفرد»؟  والحبل على الجرار … كف يد 15 موظفاً في «الصناعي» و9 في «التجاري» منهم 5 مديرين  الرئيس «المرتجل» والداخل الأميركي والعالم  اجتماع مسؤولي الأمن القومي لدول حليفة لسورية … إيران تدعو إلى تقوية الحوار الإقليمي لتعزيز عملية أستانا  ضبابية السياسة الخارجية الأميركية ومخاطر الغوص في المستنقع السوري  عون يؤكد رفض لبنان لإعلان الرياض ومضمونه  البابا فرنسيس يستقبل ترامب في الفاتيكان  لأول مرة..قوات مصرية الى حدود الاردن مع سورية!!  جنون في البادية.. الجيش السوري يفتح 6 جبهات  بعد اغلاق نفق القابون.. علبة الدخان بـ 25 الف ليرة بالغوطة و “غرفة نوم مقابل ثلاث علب”  تطورات الميدان السّوري، داعش الى زوال  الهجوم الإرهابي في بريطانيا: هل يتعظ الغرب؟.. بقلم: جميدي العبد الله  بالتفصيل:عملية الاختلاس التي تمت في المصرف التجاري.. وحاكم المركزي يؤكد تزوير تصديق رئيس الوزراء  موسكو: يجب ألا تصبح التسوية الليبية رهينة بيد المسلحين  وكالة الأنباء القطرية تنفي نشرها تصريحات منسوبة لأمير الدولة وتقول إن موقعها تعرض للاختراق  ترامب يعلن مبادرة سلام خلال شهر  ليلة ساخنة جداً بين السعودية وقطر  في حضرة البابا.. إيفانكا وميلانيا ترامب تتوشحان بالأسود  «الناتو» إلى الهلال الخصيب  

حوادث وكوارث طبيعية

2017-01-11 18:28:07  |  الأرشيف

حاول إنهاء مشكلة انقطاع الكهرباء فانتهت حياته

قرر الطفل السوري وائل وسام النبواني الذي لم يتجاوز عمره ١١سنة وهو طالب في الصف السادس من مدينة السويداء جنوب سوريا حل مشكلة انقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة ببراءة طفولية، حيث توجه بعد نهاية دوامه المدرسي مستغلا إهمال موظفي شركة الكهرباء بترك باب أحد التوترات العالية مفتوحاً.

 ليتجه نحو بناء التوتر العالي للكهرباء في الحي الذي يعيش فيه، ودخلها محاولا البحث عن حل ليلمس الكابلات الموجودة داخلها ظناً منه أنه سيحل مشكلة قطع التيار الكهربائي ، لكن حلمه الصغير لم ينتهِ كما كان يتوقع بل إنتهى بكارثة حيث بقي لمدة 7 دقائق داخل غرفة التوتر العالي قبل وصول الأهالي وفريق الإنقاذ ليتم إخراجه بعد تعرضه للتيار الكهربائي بحالة خطيرة جداً.

 حيث تم إسعافه إلى مستشفى المجتهد بدمشق، لتنهي الكهرباء حلم هذا الطفل بدخوله حالة غيبوبة بعد بتر ثلاثة من أطرافه “ذراعيه وقدمه ” في محاولة لإنقاذه لكن الموت كان أسرع ففارق الحياة بعد وقت قصير.

15970382 1156259051157461 537008976 n

عدد القراءات : 3461

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider