دمشق    19 / 02 / 2018
دولغوف: انتشار القوات السورية في عفرين غير مرجح في المستقبل القريب  بري يعلن مرشحيه للانتخابات وتحالفه مع حزب الله  رضائي رداً على نتنياهو: سنحول تل أبيب إلى ركام إذا هاجمتمونا  الحشد الشعبي يعلن عن مقتل 27 من مقاتليه في كمين إرهابي في كركوك  بريطانيا قلقة من توصل خبراء أمميون إلى دخول أسلحة إيرانية لليمن بعد فرض حظر السلاح  بوغدانوف: روسيا تستشعر وجود خطر تقسيم سورية  إصابة 5 مدنيين جراء سقوط قذائف متفجرة على دمشق وضواحيها  روسيا تكشف عدد المسلحين الذين قضت عليهم في سورية  إصابة 3 مدنيين جراء سقوط قذائف صاروخية على منطقة السيدة زينب  تأخر دخول قوات سورية إلى عفرين لأسباب لوجستية... والاتفاق في مساره الصحيح  بوغدانوف: لقاء محتمل لوزراء خارجية روسيا وإيران وتركيا حول سورية قبل 18 مارس  "سورية الديمقراطية": متمسكون بالحكم اللامركزي حتى مع تدخل الجيش السوري في عفرين  أردوغان يطلع روحاني على تطورات الأوضاع في عفرين وإدلب .. مفاوضات سوتشي وأستانا يجب أن تستمر  تركيا: نأمل تسوية الخلافات مع أمريكا حول منبج بالحوار  أفيخاي أدرعي: التفوق الجوي أحد مصادر عظمة إسرائيل  الجبير يحمل الحوثيين مسؤولية تدهور الوضع الإنساني في اليمن  بيسكوف: نحضر للقاء بوتين وروحاني وأردوغان في شهر أبريل بتركيا  كوسوفو تجدد مطالبة صربيا بالاعتراف باستقلالها  ظريف: لا محيد عن مواجهة واشنطن وإيقاف تصرفاتها في سورية  طلاب يستلقون أمام البيت الأبيض بعد هجوم فلوريدا  

حوادث وكوارث طبيعية

2017-04-29 00:02:28  |  الأرشيف

أثارت ضجة في سورية.. وفاة عروسين صباح يومهما الأول والسبب؟!

شهدت منطقة الكسوة في ضواحي العاصمة السورية دمشق حادثة مؤلمة، أثارت ضجة كبيرة بين أهالي المنطقة بعد وفاة عروسين صباح يومهما الأول نتيجة اختناقهما في حمام المنزل.

صباح 25 ابريل/ نيسان الجاري، وبينما كانت أم لؤي تحضر الفطور لابنها وعروسه قامت بتفقد ابنها في غرفته ولم تجده حيث سمعت صوتا من الحمام فلم ترغب بإزعاج ابنها في صباح يومه الأول مع زوجته، لكن مضت ساعتان تقريبا ولم يخرج ابنها من الحمام.

وتضيف "أم حسن" من أقرباء لؤي: "بعد ساعتين ذهبت أم لؤي لتفقد ابنها وطرقت باب الحمام لكن لم يأت أي صوت من الداخل، واستمرت قرابة 5 دقائق بطرق الباب ولا صوت يأتي من الداخل، فطلبت من ابنها الموجود في البيت أن يأتي ويفتح الباب واستمرت محاولة خلع باب الحمام قرابة ربع ساعة".

وعندما فتح الباب وجدوا العروس مستلقية على الأرض متوفاة ولؤي كان متكئا على الحائط وما زال على قيد الحياة، ولكنه يتنفس بصعوبة كبيرة، ولم تنجح محاولات إسعافه بإنقاذ حياته.

وقام أهالي الكسوة بتشييع العروسين معاً إلى مثواهما الأخير في مقبرة البلدة، وقاموا بوضع باقة ورد العروس فوق قبرها، متمنّين أن يكون لقاؤهما أكثر سعادة في العالم الآخر.

وعن سبب وفاة "لؤي وعروسه بيلسان" نقلت "أم حسن" عن الأطباء في مستشفى البلدة قولهم، إن سبب الوفاة كان وجود قدر الماء فوق الغاز أدى إلى امتصاص الأوكسجين من الهواء بفعل تكاثف بخار الماء، فضلا عن وجود تسرب في جهاز التسخين.

 وأشار الأطباء إلى أن الجسم في مثل تلك الحالات يصاب بحالة من التخدير والارتخاء وعدم القدرة على الحركة والكلام، ويشعر الإنسان أنّه يتكلم أو يصرخ لكن ذلك الشعور يكون عبارة عن وهم ومع طول الوقت يتوفى الشخص.

عدد القراءات : 1516

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider