دمشق    26 / 02 / 2017
الجيش العراقي يعلن استعادة أول أحياء غرب الموصل من قبضة "داعش"  برشلونة يهزم أتلتيكو مدريد في الوقت القاتل  دي ميستورا يحيّد ملفات أستانة عن جنيف... وخلاف أولويات بين «الوفود»  روحاني مرشّح للانتخابات الرئاسية المقبلة  «تحرير الشام» تطعن «مصداقية» وفد «معارضة الرياض»  صحيفة بريطانية: قوات أميركية تستعد لقتال داعش في سورية  «استشارات» وفد «الرياض»!  هل بدأ التدخل الإسرائيلي لإنشاء منطقة آمنة؟.. بقلم:ميسون يوسف  مسؤول نفطي لـ«الوطن»: 7 آبار تعرضت للتفجير في حقل حيان 5 منها مشتعلة … وزارة النفط تعيد تشغيل معمل غاز الفرقلس  «درع الفرات» التركية تعفش مدينة الباب  المخابرات الأمريكية تستهدف بوتين...كيف؟  انقلاب أردوغان على القيصر.. هل يخطط للعودة الى حلب ؟  هل يمكن رفع الرواتب 100 % ؟!  صفعة جنيف للمعارضة بـ«حلّ في ظلّ الرئيس الأسد»… والجعفري للتفاوض بعد الإدانة  تظاهرة في نيويورك دعما للصحافة بمواجهة ترامب  الجيش السوري يوسع سيطرته في منطقة تدمر  تونس تخطط لتسريح 10 آلاف موظف في 2017  هل يكمل ترامب ولايته؟.. بقلم: جهاد الخازن  العمليات وآفاقها بعد تحرير بلدة تادف  الأقصى في خطر: 131 مستوطنا يقتحمون ساحاته والحفريات مستمرة  

اكسسوارات

2016-05-11 03:16:18  |  الأرشيف

هذا الهاتف سيعود من جديد إلى الأسواق

نوكيا 3310، واحد من أشهر منتجات هذه الشركة التي ابتاعتها مايكروسوفت، ليس لذكائه الفائق أو جودة كاميرته أو تميز شاشته، بل لأنه يعدّ واحدًا من أشهر منتجات نوكيا القديمة، خاصة في الصلابة وقوة البطارية واللعبة الشهيرة "سناك".

هذا الهاتف الذي صدر لأول مرة نهاية عام 2000، وتم التوقف عن إنتاجه قبل ظهور عصر الهواتف الذكية، سيعود إلى الوجود من جديد، إذ أعلنت مقاولة فرنسية صغيرة، اسمها ليكي، أنها ستعيد الهاتف إلى الحياة، وسيستفيد منه الزبناء الراغبين في هاتف عملي دون تطبيقات أو كاميرا.

وقالت شركة ليكي إن هذا الهاتف الذي بدأت في تصنيعه عام 2014، يحتفظ بجميع مقومات النسخة الأولى من نوكيا 3310، ومن ذلك انحصار دليل الهاتف في 150 اسما، وإمكانية استمرار البطارية إلى أسبوع كامل، وإمكانية إدخال الرنات عن طريق أكواد خاصة، وقد حددت الشركة ثمن 80 أورو (85 دولارا للبيع).

ووفق أرقام قدمتها نوكيا سابقًا، فإن هذا الهاتف يعد أكثر هواتفها مبيعًا، كما تفنن عدة مستخدمين في امتحان صلابته، ومن ذلك محاولة قطعه بمنشار أو برميه من طابق عالٍ. وقد توقفت الشركة عن تصنيعه عام 2006، إلّا أن ذلك لم يحل دون بقائه في السوق، إذ استمر عند بعض الأوفياء لشركة نوكيا في نسختها القديمة، أي قبل شرائها من طرف مايكروسوفت بعد تراجع مبيعاتها إثر فشل هواتفها الذكية في مقارعة سامسونغ وآبل.
عدد القراءات : 4765

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider